منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






«صناع مصر» يطرح فرص الانفتاح على أفريقيا


 

مشاركة قوية لـ «حوا» و«العربية للتصنيع» و«جلاس»

شاركت مجموعة من شركات ومصانع الصناعات المغذية للسيارات من مختلف محافظات مصر فى معرض «صناع مصر» فى دورته الرابعة الذى أقيم فى الفترة من 13 إلى 16 فبراير على أرض المعارض بمدينة نصر.
افتتح المعرض المهندس محمد المهندس رئيس غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات المصرية، وحرص على حضور الافتتاح صالح هابيمانا سفير دولة رواندا فى القاهرة، وشريف الجبلى رئيس لجنة إفريقيا فى اتحاد الصناعات، ومجموعة من رجال الأعمال المصريين والأفارقة لتعزيز التعاون الصناعى والتجارى بين مصر ودول أفريقيا.
قال عبد المنعم القاضى، نائب رئيس غرفة الصناعات الهندسية ، عضو شعبة الصناعات المغذية، فى تصريحات لـ «البورصة» إن الهدف الحقيقى من معرض صناع مصر، هو إظهار كم الصناعات المحلية المتواجدة فى مصر، والهدف الأكبر هو الانفتاح على السوق الأفريقى وعرض منتجاتنا أمام تجار أفريقيا من أجل فتح أسواق جديدة للتصدير.
وأشار إلى أن اختيار الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيساً للاتحاد الأفريقى يعد أمراً رائعاً وجاء فى وقته، لأن الاتحاد يحاول التركيز خلال الفترة القادمة على الاتجاه للسوق الأفريقى الذى يعد سوقاً واعداً للمنتجات المصرية.
وأكد أحمد سيد، مدير تطوير الأعمال بشركة حوا لصناعات النقل الخفيف، أن شركته شاركت فى معرض صناع مصر للتعرف على الشركات الأخرى فى مصر، ومحاولة التعاقد معها لتوسيع أعمالها وتقديم صناعات مغذية لمصانع السيارات.
وأضاف أن شركة «حوا» تعد واحدة من أكبر الشركات المتخصصة فى وسائل النقل الخفيف فى مصر، مشيراً إلى وجود تنوع كبير فى منتجاتهم التى تغطى السوق المحلي، كما يتم تصدير هذة المنتجات لأسواق أفريقيا وآسيا، وعقدت الشركة اتفاقيات للتصدير إلى الصين وإيطاليا.
أضاف أن الشركة تسعى لتوسيع أسواقها فى أفريقيا من خلال مشاركتها فى فعاليات المعرض، كما شاركت الهيئة العربية للتصنيع فى معرض صناع مصر، لعرض منتجاتها من السيارات المجمعة وأجزاء السيارات أمام الشركات الأخرى فى مصر وأفريقيا، وعرضت شرحا تفصيليا لسياراتها التى تجمعها فى مصانعها ومنها السيارة غزال التى أنتجت منها 1000 سيارة 800 سى سى، و300 سيارة 1000 سى سى، والتى تجهزها وفقاً لاحتياجات العملاء إما لنقل الخبز أو تجهيزها كثلاجة.
كما عرضت الهيئة شرحاً للسيارة «كايرو» ذات الثلاث عجلات، وهى السيارة التى تعد بديلاً للتوكتوك، ومصنعة بالكامل من الفايبر، مما يجعل سعرها مناسباً، مقارنة بأسعار السيارات التقليدية، ولكن لم يتم طرحها حتى الآن فى الأسواق بسبب مشاكل فى استخراج تراخيصها.
وأنتجت الشركة أيضاً سيارات طبية متخصصة فى نقل الأمصال والتطعيمات والمخلفات الطبية الخطرة، كما أنتجت سيارات مطافئ صغيرة الحجم للأماكن الضيقة، وأنتجت أجزاء كثيرة لسيارات جيب وسوزوكى ولادا، كما أنتجت أجزاء من عربات القطارات ومنها الشبابيك والأسقف، وجمعت عربات قطارات وعربات كافيتريات القطار.
وشارك مصنع جلاس لإنتاج زجاج السيارات والذى يقع مقره الرئيسى فى ميت غمر بمحافظة الدقهلية، فى معرض صناع مصر بهدف فتح مزيد من الأسواق  الأفريقية.
وينتج المصنع 10 آلاف قطعة فى الشهر، وله منافذ بيع وتوزيع فى جميع أنحاء الجمهورية، ويصدر المصنع لدول المغرب العربى، ويهدف القائمون عليه لفتح أسواق جديدة فى جنوب أفريقيا من خلال المشاركة فى المعرض.
يذكر أن رواندا شاركت كضيف شرف فى المعرض، كما شارك مجموعة من المستثمرين الأفارقة، فى محاولة لتعظيم التبادل التجارى والصناعى بين مصر ودول القارة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة


804.64 0.99%   7.89
16473.25 %   215.59
16348.55 1.06%   172.14
2062.11 1.36%   27.59

نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://www.alborsanews.com/2019/02/20/1179784