منطقة إعلانية





“سيتى إيدج” تطرح مراحل جديدة بمشروعات العلمين الجديدة والعاصمة الإدارية وغرب القاهرة


عمرو القاضى الرئيس التنفيذى للشركة:
20% زيادة مستهدفة فى مبيعات الشركة العام الجارى
مفاوضات مع مستشفيات ومراكز طبية عالمية لفتح فروع بـ”العلمين الجديدة”
القوة الشرائية أبرز تحديات القطاع العقارى فى الفترة المقبلة
ارتفاع الإقبال على مشروع “المقصد” مؤشر جيد على تنامى الطلب

تجهز شركة “سيتى إيدج للتطوير العقارى” لطرح وحدات متنوعة ضمن المراحل الجديدة بمشروعات الشركة فى مدينة العلمين الجديدة والعاصمة الإدارية ومنطقة غرب القاهرة خلال العام الجارى.
وتتفاوض الشركة مع مستشفيات ومراكز طبية عالمية لفتح فروع جديدة لها فى “العلمين الجديدة” ضمن الخطة التنموية وتوفير الأنشطة الخدمية بالمدينة.
قال عمرو القاضى الرئيس التنفيذى للشركة إن الخطة العامة لـ”سيتى إيدج” تستهدف تجهيز وحدات سكنية وفيلات متنوعة وفندقية لطرحها خلال العام الجارى ضمن خطة الطروحات التى تنفذها الشركة.
أضاف لـ”البورصة” أنه يجرى حالياً تحديد المشروعات المقرر الإعلان عنها بخلاف مشروع “المقصد” فى العاصمة الإدارية الجديدة أحدث مشروعات الشركة والتى أعلن عنها خلال الشهر الماضى.
وتستهدف الشركة تحقيق مبيعات بقيمة مليار جنيه بالمرحلة الأولى بالمشروع الذى يقام على مساحة 211 فداناً ويضم 950 فيلا متنوعة المساحات وتم تنفيذ 70% من المشروع ويجرى الانتهاء من أعمال تنسيق الموقع والمناطق الخدمية وسيتم تسليم الوحدات بنهاية العام الجارى.
أوضح القاضى أن سيتى إيدج تركز حالياً على تسويق المشروعات التى طرحت بهدف الانتهاء من المراحل البيعية بالمشروعات.
أشار إلى أن الإقبال على مشروع “المقصد” يعد مؤشرا جيدا على تنامى الطلب وعودة القوة الشرائية تدريجياً بالقطاع العقارى.
وقال إن أبرز التحديات التى تواجه السوق العقارى خلال 2019 تكمن فى تحويل الرغبة الشرائية لقرار شرائى فالسوق قوى والطلب متوافر وبقوة ولكن ارتفاع الأسعار مقابل ثبات القدرات الشرائية للعملاء يعد أزمة السوق الحقيقية.
أضاف أن المشاركة فى المعارض العالمية تتم بالتوازى مع المطالبة بتقديم المزيد من الدعم الحكومى لملف تصدير العقار لأن المعارض العقارية ليست الوسيلة الوحيدة لإنجاح ملف تصدير العقار ولكن توجد بعض الآليات التى سيتقدم بها المطورون للدولة لإنجاح عملية التصدير والتى يتضمن أبرزها وجود هيئة حكومية مسئولة عن الملف.
أوضح أن مشاركة مصر فى معرض “ميبم العقارى MIPIM ” بفرنسا كانت جيدة للغاية وحققت العديد من المكاسب ولاقت ترحيبا وإشادة كبيرين خاصة فى ظل ارتفاع معدلات العوائد على الاستثمار فى مصر مقارنة بالدول المحيطة.
أشار إلى أن مصر قادرة على جذب المزيد من الاستثمارات العالمية نتيجة نقص فرص الاستثمار فى العالم والسوق المصرى يعتمد على طلب حقيقى ومتنوع فى ظل الزيادة السكانية المستمرة.
وقال القاضى إن “سيتى إيدج” تتفاوض مع مستشفيات ومجمعات طبية عالمية ليتم فتح فروع لها بمدينة العلمين الجديدة ضمن خطة الشركة لتوفير المناطق الخدمية والتنموية التى تساهم فى جذب المستثمرين والشركات العالمية للمدينة وتحويلها إلى منطقة مستدامة التنمية طوال العام.
أضاف أن الشركة حققت مبيعات بقيمة 11 مليار جنيه فى 2018 وتستهدف زيادتها بنسبة 20% العام الجارى عبر التوسع فى مشروعاتها بمدن العلمين الجديدة والمنصورة الجديدة والعاصمة الإدارية والشيخ زايد.
أوضح أن حجم مبيعات الشركة فى المرحلة الأولى من أبراج العلمين الجديدة التى ضمت 5 أبراج بلغت 7.5 مليارات جنيه.
أشار إلى أن مشروع “إيتابا” الذى تطوره الشركة بمدينة الشيخ زايد بلغت مبيعاته 750 مليون جنيه لعدد 130 وحدة.
وكانت هيئة المجتمعات العمرانية أطلقت شركة سيتي إيدج للتطوير العقاري 2018 ضمن تحالف بين الهيئة وبنك التعمير والإسكان والشركة القابضة للاستثمار والتنمية وتتولى الشركة إدارة تطوير وتسويق لعدد من المشروعات الكبرى داخل مدن الجيل الرابع.
وقامت الشركة في بداية 2018 بإطلاق أول مشروعاتها بالشيخ زايد “إيتابا” و”إيتابا سكوير” ثم أطلقت “نورث إيدج تاورز” أول أبراج سكنية بالعلمين الجديدة ومشروع “زاهية” فى المنصورة الجديدة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: سيتى إيدج

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2019/03/27/1189487