منطقة إعلانية





عدم تفعيل قانون تفضيل المنتج المحلي حرم الشركات من زيادة الإنتاج 


السويدي: يجب إزالة المعوقات والبيروقراطية أمام الصناعة المحلية لرفع قدرتها التنافسية

فريد: سيتم إضافة منتجات جديدة في برنامج تنمية الصادرات الجديد

أدي تخاذل الجهات الحكومية في عدم تفعيل قانون تفضيل المنتج المحلي إلى حرمان الشركات من زيادة إنتاجها خلال الفترة الأخيرة.

قال محمد السويدي، رئيس اتحاد الصناعات، إن إزالة المعوقات والبيروقراطية أمام الصناعة المحلية لرفع قدرتها التنافسية، هي أنسب وسيلة لرفع الصادرات المصرية في مختلف القطاعات، والتي تعد أفضل من الدعم المادي للصادرات.

أشار السويدي، إلى أن بعض الجهات في الدولة مازالت لا تطبق القوانين بحزافيرها، ويتضح ذلك في عدم تفعيل العمل بقانون 5 لسنة 2015 “تفضيل قانون المنتج المحلي في المناقصات الحكومية”.

أشار إلى أن تعطيل العمل بالقانون الذي يعطي أفضلية للمنتج المحلي الذي تصل فيه نسبة المكون المحلي %40 لها أفضلية في المناقصات الحكومية إلا الجهات الحكومية مازلت لم تعمل بها.

أوضح أن عدم تطبيق القانون حرم الشركات من رفع طاقتها الإنتاجية لخفض تكلفة المنتج وزيادة قدرته على المنافسة الخارجية وزيادة الصادرات خلال الفترة الماضية.

أضاف أن إزالة المعوقات أمام الصناعة المحلية من خلال التدريب، والتحديث، ودعم الشحن، وتحديد مواصفات عالمية يتم الاتفاق عليها حتى لا يتم استخراج شهادة مواصفة محلية وأخرى أوروبية لإتاحة التصدير للشركة مما يرفع تكلفة الإنتاج ويفوت عليها فرص تصديرية.

أكد أن الأعباء التي تضاف على المنتج المحلي سواء في ارتفاع تكلفة الشحن، والتشريعات المقيدة للصناعة المحلية، تعتبر أكبر تحد أمام صادرات القطاعات الصناعية المختلفة.

قال أحمد الوكيل، رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، إن الغرف التجارية بصدد الانتهاء من دراسة لتكلفة النقل واللوجستيات في مصر.

أشار “الوكيل” خلال مؤتمر الشعبة العامة للمصدرين، إلى أن الدراسة توضح تكلفة شحن المنتج المحلي للأسواقة العالمية وتأثيرها على الصادرات مقارنة بالدول المنافسة.

قال حسام فريد، مستشار وزير التجارة والصناعة، إن برنامج تنمية الصادرات التي أصدره رئيس مجلس الوزراء، تركز على زيادة تنافسية المنتج المحلي، حيث وجهت نسبة %30 من قيمة الدعم المستحق لتطوير الصناعة واستقدام بعثات مشترين، ودعم تكلفة الشحن للصادرات.

أوضح أن البرنامج الجديد سيتم به إدخال منتجات جديدة به وخروج منتجات أخرى ستكون مدروسة من خلال لجنة يمثلها المجالس التصديرية والغرف التجارية ووزارة التجارة والصناعة، لافتا إلى أنه سيتم النظر إلى المنتجات كل فترة فضلا عن دعم شحن الصادرات لأسواق معينة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2019/03/31/1191441