منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





“التمويل الدولية” توقع إتفاقية مع مجموعة المنصور القابضة لتوفير فرص عمل للنساء في مصر


وقعت مؤسسة التمويل الدولية، العضو بمجموعة البنك الدولي، اتفاقية مع مجموعة المنصور القابضة، المالكة لشركة مترو ماركت للتجارة والتوزيع التابع لها سلسلة سوبر ماركت مترو وسلسلة سوبر ماركت خير زمان، وذلك بهدف تعزيز الفرص الاقتصادية للنساء. 
وأوضح بيان للمؤسسة اليوم الأربعاء أنه بموجب هذه الشراكة ستعمل مؤسسة التمويل الدولية على زيادة فرص العمل المتاحة للموظفات في سلسلة مترو ماركت وسلسلة خير زمان التابعة لشركة مترو ماركت للتجارة والتوزيع المملوكة لمجموعة منصور، وستساعد مؤسسة التمويل الدولية كل من السلسلتين على إيجاد مسارات مهنية طويلة الأمد للنساء، من خلال اعتماد الممارسات المتبعة في أماكن العمل التي تدعم أهالي العاملين وترسيخ ثقافة تمكّين السيدات، وزيادة فرصهم في كافة المواقع الوظيفية بالشركة.
وقال مدير استثمارات التصنيع والأعمال التجارية والزراعية والخدمات لدى مؤسسة التمويل الدولية “توماش تيلما”: “أن توفير فرص اقتصادية للنساء في القطاعات الرئيسية كالبيع بالتجزئة يعد جزءا هاما من إستراتيجية المؤسسة ، حيث يُعد الاستثمار في النساء أمرا أساسيا للأعمال والاقتصاد، كما أن الشركات التي تستقطب الموظفات وتحافظ عليهن تتمتع بمخزون أكبر وأفضل من المواهب، وتحسّن من توافق أعمالها مع متطلبات السوق، الأمر الذي ينطبق بالطبع على كل من الرجال والسيدات.”.
من جانبه صرح تامر جودة المدير الإداري لشركة مترو ماركت للتجارة والتوزيع في البيان: “يسرنا أن نعلن عن تعيين أول مديرة سوبر ماركت في مصر، وقريبا سيكون لدينا مديرات للعمليات في مترو ماركت”. 
وأضاف: “أن وجود عدد أكبر من السيدات في فريق العمليات لدينا، ووضعهن على مسار مهني، يتضمن وظائف غير تقليدية أو تقنية أو مناصب عليا، سيكون له دور كبير في تعزيز أداء القوى العاملة وفرق العمليات وتحسين تجربة المستهلك لدينا.” 
وتأتي هذه الشراكة كجزء من “برنامج توظيف السيدات” الذي أطلقته مؤسسة التمويل الدولية مؤخرا في مصر، والذي يهدف إلى زيادة نسبة النساء في القوى العاملة وذلك بالتوازي مع توفير مكاسب تجارية للشركات في مصر. 
وتكمن أهمية هذا البرنامج في أن السيدات تمثل ما يقارب 13% فقط من العمالة الدائمة بدوام كامل في مصر وحوالي 18% من أصحاب الأعمال، كما أن 5% فقط من الشركات المصرية تديرها مديرة تنفيذية، وتقلّ رواتب السيدات بنسبة 22% عن رواتب نظائرهن من الرجال. وقد يساعد سد هذه الفجوات في زيادة الناتج المحلي الإجمالي في مصر بنسبة تزيد عن 30%. 
وساهمت الشركات التي تستثمر في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تحت مظلة مؤسسة التمويل الدولية في خلق ما يزيد عن 120,000 فرصة عمل للنساء خلال السنوات العشر الماضية. وتستثمر مؤسسة التمويل الدولية كذلك في البنوك، لمنح القروض للمشاريع الصغيرة والمتوسطة المملوكة للنساء، من خلال صندوق إتاحة الفرص لرائدات الأعمال التابع للمؤسسة.

المصدر :أ.ش.أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2019/04/10/1194387