منطقة إعلانية





المزاد والتسويق عبر المطورين خيار البنوك للتخلص من أصولها


المزاد والتسويق عبر المطورين خيار البنوك للتخلص من أصولها
أبو الفتوح: 8 مليارات جنيه محفظة الأراضى والعقارات المملوكة لـ«الأهلى» بنهاية ديسمبر الماضى

جادالله: مفاوضات مع مستثمرين لتسويق الأصول الكبيرة.. وطرح الوحدات الصغيرة فى مزادات

مسح «البورصة»: 1.65 مليار جنيه صافى الأصول التى آلت ملكيتها للبنوك حتى ديسمبر 2018

قال مصرفيون إن المزادات والاتفاق مع المطورين العقاريين لتسويق الأراضى والعقارات هما الخياران الأفضل للتخلص من محفظة الأصول التى تعود للبنك نظير التسويات والاستحواذ على الضمانات.
وكشف مسح أجرته «البورصة» على ميزانيات 17 بنكًا، أن صافى الأصول التى آلت ملكيتها للبنوك وتشمل الأراضى والعقارات، بعد استبعاد المخصصات بلغت 1.655 مليار جنيه، وكانت محفظة بنك قناة السويس هى الأكبر بقيمة 499 مليون جنيه يليه البنك التجارى الدولى بـ276 مليون جنيه، وبنك فيصل بنحو 220 مليون جنيه، وبنك البركة 137 مليون جنيه.
قال يحيى أبو الفتوح، نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلى، إن محفظة الأراضى والعقارات لدى البنك بلغت حوالى 8 مليارات جنيه بنهاية ديسمبر الماضى.
أضاف أن البنك وضع خطة للتخلص من تلك الأصول فى أقرب وقت ممكن لكن الأمر يتعلق أيضًا بأوضاع السوق.
أوضح أبو الفتوح أن محفظة الأراضى المشتركة مع بنك مصر بلغت 14 مليار جنيه بنهاية ديسمبر الماضى، والتى حصل عليها البنكان نظير تسوية مديونيات مع شركات قطاع الأعمال العام.
وقال عمرو جادالله نائب رئيس البنك العقارى المصرى العربى، إن محفظة العقارات المملوكة للبنك حين تولى الإدارة الحالية بلغت 3.3 مليار جنيه وتم بيع أصول بقيمة 300 مليون لتبلغ المحفظة حالياً 3 مليارات.
أضاف أنه يتم التخلص من تلك الأصول عبر المزادات أو التفاوض مع مطورين عقاريين لتسويق هذه الأصول وأن الأمر يتوقف على حجمها.
أوضح أن %80 من الأصول يستحوذ عليها فندق «لونج بيتش» بمدينة الغردقة وقرية «لونج بيتش» فى العين السخنة، ولم يكن مناسباً لهما البيع بالمزاد فلجأ البنك لإعادة هيكلتها والتى أسفرت عن تحقيق الفندق صافى أرباح بقيمة 25 مليون جنيه ما يسهل مهمة تسويقه لاحقاً.
أشار إلى أن البنك بدأ يتفاوض مع مطورين بالفعل لتسويق الفندق، ويتم تطوير القرية حاليًا وسيتم تسويقها هى أيضًا عبر المطورين.
وقال جاد الله إن الشقق والوحدات الصغيرة المملوكة للبنك يتم طرحها فى المزادات أو حسب ظروف الوحدة نفسها.
أضاف أن شركة إدارة الأصول التى يعتزم البنك العقارى المصرى العربى تدشينها سينتقل إليها ملكية هذه الأصول، لتعظيم العائد عليها والاستفادة منها.
ويمتلك البنك حصة بفندق «ريد سى» بمدينة الغردقة بالتعاون مع بنكى الأهلى ومصر، وتسعى البنوك الثلاثة لبيع الفندق خلال العام الحالى بمبلغ لا يقل عن 1.1 مليار جنيه.
وقال مصدر فى بنك ناصر الاجتماعى، إن البنك يحاول التخلص من الشركات الشاغرة لديه، والتى تقع معظمها فى الإسكندرية وتتراوح بين 3 و4 مليارات جنيه.
أضاف أن تفتت الأراضى والعقارات وانتشارها على مستوى الجمهورية، يجعل عملية بيعها تحتاج لوقت، وأن معظمها يتم عبر مزادات علنية.
وقال مصدر فى بنك مصر، إن البنك يستهدف بيع عدد من الأصول التى آلت إليه عبر المزادات وآليات أخرى بقيمة تتراوح من مليار إلى 1.5 مليار جنيه بينها حصة البنك فى أحد الفنادق، وعقارات وأراض فى مناطق مميزة.
ووفقا لضوابط البنك المركزى المصرى، فإن على البنوك بيع الأصول التى آلت إليها نتيجة تسويات، خلال 5 سنوات، بحد أقصى.
وألزم «المركزى» البنوك فى تعليمات أصدرها عام 2010، بتكوين احتياطى قيمته %10 من الأصول التى آلت ملكيتها للبنك تلقائياً، كلما انتهت مهلة التصرف فى أى أصل، وفى حال رغب أى بنك فى الحصول على مهلة إضافية، فإن عليه التقدم بطلب بهذا الخصوص.
وقال حسين الرفاعى، رئيس مجلس إدارة بنك قناة السويس، إن البنك تخلص من 12 أصلاً آلت إليه بقيمة سوقية تصل 293 مليون جنيه محققًا صافى إيرادات بقيمة 166 مليون جنيه.
أضاف أن ارتفاع قيمة الأصول إلى نحو 499 مليون جنيه بنهاية العام الماضى مقابل 382 بنهاية ديسمبر 2017 نتيجة إجراء تسويات استحوذ من خلالها البنك على أصول عينية من العملاء.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية


1958.79 -0.7%   -13.85
14329.11 %   91.67
10910.37 -0.54%   -58.95
2841.19 -0.82%   -23.43

نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://www.alborsanews.com/2019/04/16/1196154