منطقة إعلانية





“البنك الدولي”: إصلاحات مصر في قطاع الطاقة استقطبت استثمارات خاصة بملياري دولار


 


“مالباس”: “بنبان” تجربة نجاح يمكن تكرارها في قطاعات النقل والمياه والصرف الصحي

 

“نصر”: المشروع يعكس ثقة مؤسسات التمويل الدولية وشركاء التنمية فى الاقتصاد المصرى

زارت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، والدكتورة غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي، وديفيد مالباس، رئيس مجموعة البنك الدولى، أمس الأحد، مشروع الطاقة الشمسية بنبان بأسوان، والذى يعد أكبر مشروع للخلايا الشمسية على مستوى العالم.
وقال ديفيد مالباس، رئيس مجموعة البنك الدولي: إن الإصلاحات التي قامت بها مصر في مجال الطاقة فتحت باب أقوى لاستثمارات القطاع الخاص.
أضاف أن محطة الطاقة الشمسية في بنبان والتي سوف تكون أكبر محطة في العالم، جذبت أكثر من ملياري دولار من الاستثمارات وهذا يبين دور الإصلاحات في مجال الطاقة، ويمكن إجراء نسخ مماثلة في قطاعات نمو حيوية مثل النقل، الزراعة والمياه والصرف الصحى.
وقالت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، ان هذا المشروع يأتي مواكباً للخطوات غير المسبوقة التى اتخذتها الحكومة ووزارة الكهرباء لخلق بنية تشريعية حديثة لجذب الاستثمارات الخارجية وتعظيم الانتفاع بالفرص الواعدة التى يتيحها الاقتصاد المصرى وتنمية مشروعات البنية الأساسية والطاقة.
وذكرت الوزيرة أن هذا المشروع يعكس ما وصلت إليه علاقة مصر مع البنك من شراكة استراتيجية شاملة، حيث جاء فى إطار دعم البنك لبرنامج الإصلاح الاقتصادى فى مصر وخطط الحكومة المصرية لتعزيز دور القطاع الخاص فى تحقيق التنمية الشاملة.

ووافق المجلس التنفيذى لمؤسسة التمويل الدولية – الذراع المعنية بالقطاع الخاص بمجموعة البنك الدولى – بالإجماع فى يوليو ٢٠١٧ على إقامة المشروع بحيث يكون أضخم مشروع لإنتاج الطاقة الشمسية على مستوى العالم، وقام بتمويله بقيمة 653 مليون دولار، ضمن القيمة الإجمالية المرصودة للمشروع والبالغة 2 مليار دولار لتوليد طاقة كلية تصل إلى ١٦٠٠ ميجاوات، وبمشاركة البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية وعدد كبير من الشركات العالمية الكبرى.
وأكدت الوزيرة أن هذا المشروع يعكس بوضوح ثقة مؤسسات التمويل الدولية وشركاء التنمية من الاقتصادات العالمية الكبرى فى الاقتصاد المصرى وآفاق النمو المتوقعة له فى الفترة المقبلة.
وأشارت الوزيرة إلي أن هذا المشروع يعكس كذلك التزام مصر دولياً بتعهداتها بشأن الاتفاقات الدولية لتغير المناخ، وإقليمياً فى إطار خطة تحول مصر لمركز محورى للطاقة فى منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، ووطنياً من خلال دعم هدف توليد ٢٠٪ من الكهرباء من الطاقة النظيفة بحلول عام ٢٠٢٢.
ويعد مشروع بنبان تجمعا لعدد من محطات الطاقة الشمسية فى مكان واحد بطاقة إجمالية قدرها 1465 ميجا وات بالتعاون مع 32 مستثمرا، ومن المنتظر أن يتم تشغيل المشروع بكامل طاقته هذا العام.

وبحسب بيان الوزارة تم ربط وتوصيل عدد ١٩ محطة طاقة شمسية من المشروع بإجمالي قدرات ٩٣٠ ميجاوات بمحطات المحولات بنبان ١و٢و٣و٤ جهد ٢٢٠/٢٢ ك.ف.

وقال البيان إن مجموعة البنك الدولى تساهم فى دعم مصر فى مجال الطاقة بقيمة 1.8 مليار دولار ومن ابرز المشروعات التي تمولها مشروع تطوير طاقة الرياح بقيمة 219.7 مليون دولار، ومشروع جنوب حلوان بقيمة 585.4 مليون دولار، ومشروع توصيل الغاز للمنازل بقيمة 300 مليون دولار، اضافة إلى قيام مؤسسة التمويل الدولية بدعم مشروع الطاقة الشمسية باسوان بقيمة 653 مليون دولار.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2019/05/06/1200844