منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






«المشاط» تعرض على بعثة «صندوق النقد» إصلاحات السياحة


3 ملايين عامل بالقطاع وتحسن المؤشرات خلال الفترة الأخيرة

قالت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة السياحة، إن الوزارة تنفذ برنامج إصلاح هيكلياً لتحقيق التنمية المستدامة بالقطاع.

وأضافت «المشاط»، خلال اجتماع مع سوبير لال، رئيس بعثة صندوق النقد الدولى التى تزور مصر، حالياً، لإجراء المراجعة لبرنامج الإصلاح الاقتصادى، أن الوزارة تنفذ برنامج الإصلاح عبر مصفوفة تنفيذية لجميع المحاور تم إعدادها وربطها بجدول زمنى لتحديد المهام المنوط تنفيذها من جانب كل جهة.

واستعرضت الوزيرة المحاور الخمسة للبرنامج والتى ترتكز على تحقيق تنمية سياحية مستدامة تماشياً مع أهداف التنمية المستدامة التى أقرتها الأمم المتحدة.

وقالت «المرحلة الحالية هى مرحلة غاية فى الأهمية وتشهد بناء اقتصادياً حقيقياً وقوياً لمصر على الأصعدة كافة».

وأضافت أن القيادة السياسية تولى اهتماماً للنظر إلى قطاع السياحة من منظور اقتصادى، مشيرة إلى أن أى برنامج للإصلاح الاقتصادى مبنى على ثلاثة محاور، نقدى، ومالى، وهيكلى، وهو الذى يعتبر دائماً الأصعب والأطول فى تحقيقه، لكنه فى النهاية يضع الدول على مسار مستدام من التنمية ويزيل العقبات التى قد تواجه أى قطاع.

وذكرت أن الوزارة أطلقت برنامج الإصلاح الهيكلى لتطوير قطاع السياحة فى نوفمبر الماضى، ويتضمن رؤية موحدة يلتف حولها جميع شركاء العمل والأطراف ذات الصلة بالقطاع من حكومة وبرلمان وقطاع خاص ومستثمرين وغيره.

وأوضحت أن برنامج الإصلاح الهيكلى يعتبر إطاراً لجميع السياسات الخاصة بتطوير القطاع يتضمن تحديداً دقيقاً للأهداف والإجراءات الواجب اتباعها لتحقيقها، لافتة إلى أن البرنامج تم رفعه إلكترونياً باللغتين العربية والإنجليزية على موقع الوزارة تحقيقاً لمبدأ الشفافية.

وأكدت الوزيرة أهمية قطاع السياحة فى نمو اقتصاديات الدول؛ حيث يعتبر من أسرع القطاعات الاقتصادية نمواً وتأثيراً فى الاقتصاد العالمى، ويمثل 30% من الصادرات الخدمية، مشيرة إلى أنه يمثل 20% من الناتج الإجمالى المحلى لمصر.

وتعد السياحة من القطاعات المولدة لفرص العمل؛ حيث يعمل 3 ملايين شخص فى قطاع السياحة بمصر، وفقاً لوزيرة السياحة ولافتة إلى أن هدفها أن يعمل على الأقل فرد من كل أسرة مصرية فى قطاع السياحة سواء من خلال الأنشطة المباشرة أو غير المباشرة، خاصة أن كل فرصة عمل مباشرة يوفرها القطاع يقابلها ثلاث فرص عمل غير مباشرة.

وتستهدف الوزارة إقامة شراكات دولية متعددة مثل التعاون مع شبكة CNN العالمية، وشركة Beautiful destination للترويج لمصر بشكل مبتكر عبر منصاتها الرقمية على مواقع التواصل الاجتماعى لخلق محتوى ترويجى جاذب يعتمد على عنصر الحكاية بجانب عرض الصور والفيديوهات للأماكن السياحية المخلتفة.

وتحدثت الوزيرة عن المتحف المصرى الكبير GEM2020 باعتباره مشروعاً مهماً وضخماً لمصر، لافتة إلى افتتاح مطار سفنكس الجديد بالقرب من المتحف، ما سيعطى فرصة كبيرة لتنويع البرامج السياحية ومزج السياحة الثقافية مع الأنماط السياحية الأخرى ومنها السياحة الشاطئية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2019/05/14/1203953