منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






مصدر بالنادى: لا توجد مفاوضات مع «الوليد بن طلال» لبيع «إف سى مصر»


نفى نادى «إف سى مصر» الصاعد مؤخرًا لبطولة الدورى الممتاز، ما تردد عن بيعه لرجل الأعمال السعودى الأمير الوليد بن طلال، وتغيير اسمه إلى «الهلال»، ووضعه ميزانية للتعاقد مع اللاعبين بقيمة 4 مليارات جنيه.

وقال مصدر بإدارة «إف سى مصر» لـ«البورصة»، إن ما يتردد عن البيع مجرد شائعات، وليس من خطط النادى فى الوقت الراهن.

وأضاف المصدر، أن كون النادى شركة مساهمة يعطيه الأحقية بحسب القانون فى البيع، بالإضافة لعدم تعامل إدارته مع وسائل الإعلام، ما جعل النادى تربة خصبة للشائعات الخاصة بالبيع.

وتابع أن إدارة «إف سى مصر» تسعى لوجود فكر احترافى مختلف فى إدارة النادى، وذلك بعد الحصول رسمياً على «رخصة الأندية المحترفة» من الاتحاد الدولى «فيفا» والاتحاد الأفريقى لكرة القدم «كاف» كناد متخصص فى كرة القدم يطبق لوائح ومعايير الاتحاد الدولى والأفريقى للأندية المحترفة.

وقامت إدارة نادى «إف سى مصر»، منذ صعود الفريق بعدة تعاقدات مع شركات متخصصة، منها «جو ديجيتال» المصرية لتسويق الحقوق الرقمية المملوكة لنادى مصر عبر الإنترنت وأجهزة التليفون المحمول الذكية لمدة 3 مواسم، اعتباراً من الموسم القادم، كما تعاقدت مع شركة «كاتابولت» العالمية لتوفير أجهزة «جى بى إس» وبرامج تحليل الأداء الخاصة بلاعبى الفريق الأول️، ومع شركة «دى أن إيه فيت» لوضع برامج الإعداد البدنية والتحليلية والعلاجية الخاصة بالفريق الأول.

وتعد «إف سى مصر» لكرة القدم شركة مساهمة مصرية متخصصة فى مجال كرة القدم، تأسست عام 2008، ونشاط الشركة الرئيسى هو التسويق الرياضى، وإدارة أندية كرة القدم، وانتقالات اللاعبين، وقامت بتأسيس نادٍ متخصص فى كرة القدم فى نوفمبر عام 2009.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2019/05/19/1205459