منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






«رمضان» ينعش الطلب على الحلويات


تستهدف محلات بيع الحلويات زيادة مبيعاتها، خلال شهر رمضان، بنسب تتراوح بين 15 و%150 فى ظل الإقبال المتزايد على الحلويات الشرقية بصفة خاصة منذ بداية شهر رمضان المبارك.

قال محمد نايف، مدير التسويق والمبيعات لدى فروع حلوانى «إيتوال»، إن المصنع يستهدف زيادة حجم مبيعاته، خلال الشهر الجارى، بنسبة تصل إلى %150 مقارنة بباقى الأشهر.

وأضاف «نايف»، أن المصنع طرح أصنافاً جديدة من الحلويات الشرقية، خلال موسم رمضان الحالى، مثل «الكنافة بالقهوة والخشاف والكركدية» بجانب زيادة حجم المعروض بالمحلات بنسبة %35 من الحلويات المعتادة؛ بسبب زيادة الطلب عليها.

وعرض أسعار الحلويات بفروع «إيتوال» ليصل كيلو القطايف 90 جنيهاً، والكنافة السادة 75جنيهاً، وكنافة بالمانجو بـ200 جنيه، بينما كنافة الكوكا كولا والخشاف والكركدية بين 25 و170 جنيهاً.

وأشار إلى أن المصنع يعتزم افتتاح 3 فروع جديدة بنهاية العام الحالى ليصل إجمالى الفروع إلى 16 فرعاً على مستوى الجمهورية، مقابل 13 فرعاً حالياً، وذلك لزيادة المبيعات وجذب شريحة أكبر من المستهلكين.

وأوضح أن الفروع الجديدة ستشمل فرعاً بالمهندسين وآخر بالمعادى، ويجرى اختيار مكان الفرع الثالث والمفاضلة بين منطقتى شبرا والسادس من أكتوبر.

من جانبه، قال أحمد السقا، صاحب محلات سيموندس للحلويات، إنه يستهدف زيادة مبيعاته خلال رمضان بنسبة %15، مقارنة بمبيعاته فى الأيام العادية.

وأوضح أن أسعار البيع مستقرة خلال الموسم الحالى عند معدلات قريبة من الموسم الماضى؛ نتيجة استقرار أسعار الخامات مثل «المسلى والسكر والدقيق».

وأضاف أن شهر رمضان يستحوذ على ما يقرب من %30 من مبيعات المحلات سنوياً، وذلك لزيادة الطلب المعتاد على الحلويات بجميع أنواعها.

أشار عمرو عبدالحميد الحسينى، مدير تشغيل «لابوم» إلى أنه يستهدف زيادة حجم مبيعاته خلال الشهر الجارى بنسبة تصل %20، مقارنة بمبيعاته خلال شهر رمضان الماضى.

وأوضح «الحسينى»، أن أسعار «الكنافة بالمانجو» فى فروع «لابوم»، خلال الموسم الحالى، سجلت ارتفاعاً طفيفاً بنسب متفاوتة، مقارنة بالموسم الماضى لتصل 220 جنيهاً خلال الموسم الحالى مقابل 180 جنيهاً خلال الموسم الماضى بينما القطايف تتراوح بين 65 و120 جنيهاً، والكنافة بالكريمة بين 66 و160 جنيهاً، وتراجع عيش السرايا ليسجل 120 جنيهاً مقابل 140 جنيهاً.

وأشار إلى أن «لابوم» تعتزم افتتاح فرع جديدة بمنطقة «الشيخ زايد» مع نهاية الموسم الحالى، ليصل إجمالى فروعها إلى 11 فرعاً على مستوى الجمهورية مقابل 10 فروع حالياً.

وأرجع حسن الفندى، عضو شعبة السكر والحلوى باتحاد الصناعات، استقرار الأسعار خلال الموسم الحالى إلى وفرة السكر لدى المصانع المنتجة بجانب استقرار معظم مدخلات الإنتاج المحلية، كما أن الاعتماد على الاستيراد يقتصر على بعض أصناف المكسرات فقط والتى لا يوجد لها بديل محلى.

وأضاف «الفندى» لـ«البورصة»، أنه لا توجد أرقام دقيقة حول حجم المبيعات، ولكن نسبة المبيعات خلال هذا الشهر تتضاعف بنسبة %200، مقارنة بالأشهر الأخرى من العام.

أوضح «الفندى»، أن الشركة تخصص ما يقرب من %15 من إنتاجها للتصدير، وتستهدف زيادة تلك النسبة خلال الفترة المقبلة.

توقع صلاح العبد، رئيس شعبة الحلويات بغرفة القاهرة التجارية، أن تشهد أسعار كعك العيد انخفاضاً فى الأسعار بنسبة %10 خلال الموسم الحالى، مقارنة بأسعارها خلال العام الماضى.

أضاف أنه سيتم طرح جميع أنواع كحك العيد متمثل فى «البسكوت والبيتى فوروالغريبة» بداية من الأسبوع المقبل بالأسواق.

وأشار «العبد» إلى أن أنواع الكحك التى تدخل فى صناعتها المكسرات المستوردة لن تنخفض أسعارها، لكن تستقر عند مستويات العام الماضى.

أضاف أن تراجع أسعار كحك العيد هذا الموسم يعود إلى انخفاض الدولار أمام الجنيه المصرى خلال الشهور الأولى من العام الجارى.

وشهدت بعض أنواع الدقيق زيادة فى الأسعار خلال النصف الأول من عام 2018، وهو ما أثر على أسعار الحلويات والمخبوزات بمعدلات مختلفة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://www.alborsanews.com/2019/05/21/1206037