منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




«تنمية التجارة الداخلية» ينظم مؤتمراً فى روما للترويج للفرص الاستثمارية


«عشماوى»: ندعو الشركات الإيطالية لإنشاء مناطق لوجستية متخصصة وأسواق حديثة

اتفقت الحكومة ممثلة فى جهاز تنمية التجارة الداخلية، مع وفد الكونفدرالية الإيطالية للتنمية الاقتصادية على تنظيم مؤتمر فى روما للشركات الإيطالية، وذلك لعرض فرص الاستثمار المصرية أمام الشركات.

جاء ذلك خلال لقاء الدكتور إبراهيم عشماوى، مساعد أول وزير التموين ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، وفد الكونفدرالية الإيطالية للتنمية الاقتصادية برئاسة جوزيه رومانو؛ لبحث التعاون المشترك فى مجالات إنشاء المناطق اللوجستية المتخصصة والأسواق الحديثة.

وأعرب مساعد أول وزير التموين للاستثمار، عن ترحيبه بوفد الكونفدرالية الذى ضم ممثلين عن الشركات الإيطالية ورئيس مرصد المتوسطى جيراردو رومانو، رئيس مرصد البحر المتوسط للدراسات الاقتصادية واهتمامه برغبة الوفد الإيطالى بالاستثمارات فى مصر.

وقال عشماوى، إن الإصلاحات الاقتصادية التى قامت بها مصر بدأت تؤتى ثمارها، وانعكس على التصنيف الائتمانى وأصبح مستقراً.

أضاف أن مصر تعد من أكثر دول العالم نمواً حيث بلغت 5.6% وتستهدف الحكومة نمواً 6% فى العام المالى المقبل، كما نجح الاقتصاد المصرى فى تقليل عجز الموازنة من 12% الى 9% فى العام المالى الجارى وانخفاض التضخم من 32% إلى 9%.

وأضاف رئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، خلال لقائه بوفد الكونفدرالية أن الاستثمارات الأجنبية المباشرة فى مصر بلغت 9 مليارات دولار.

وأكد أن مصر من الأسواق الناشئة الجاذبة للاستثمار نظراً للإصلاحات الاقتصادية وأيضاً موقعها الجغرافى ومدخل للقارة الإفريقية، خاصة أن مصر تتولى رئاسة الاتحاد الإفريقى.

وقال رئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، إن الشركات الإيطالية أمامها فرصة عظيمة لفتح استثمارات فى مصر وذلك للاستفادة من الإصلاحات الاقتصادية وأيضاً الاستفادة من كون مصر بوابة إفريقيا والمنطقة الإقليمية.

من ناحية أخرى، أعرب جيراردو رومانوا، رئيس مرصد البحر المتوسط للدراسات الاقتصادية والاجتماعية، عن سعادته البالغة للحفاوة التى استقبلتها وفد الكونفدرالية خلال زيارتهم لمصر.

أشار إلى أن هذا الاستقبال سينعكس بشكل إيجابى على رغبة الشركات والحكومة الإيطالية فى زيادة الاستثمارات الإيطالية فى مصر.

وقال: «تابعنا على أرض الواقع التطور الكبير الذى شهدته مصر من مشروعات البنية التحتية التى يقوم بها الرئيس السيسى وفى مقدمتها العاصمة الإدارية الجديدة وقناة السويس الجديدة والمنطقة الاقتصادية التى قمنا بزيارتها ولاحظنا الاهتمام الشديد ورغبة الطرفين المصرى الإيطالى فى دخول الشركات الإيطالية إلى مصر».

أضاف جوزيه رومانو، أن الكونفدرالية الإيطالية للتنمية الاقتصادية أكبر كيان اقتصادى فى العالم حيث يضم نحو 10 آلاف شركة إيطالية، وتهدف الكونفدرالية إلى البحث عن الأسواق وضخ استثمارات من خلال شراكة حقيقية مع الأصدقاء.

تابع أن مصر من أولى دول العالم التى نرغب فى دخول أسواقها، خاصة فى ظل الروابط والعلاقات العميقة والجيدة التى تربط بين الشعبين.

وأشار إلى أنه فور عودته إلى روما سيبدأ التجهيز لأكبر مؤتمر اقتصادى للشركات الإيطالية لزيارة وفد وزارة التموين والتجارة الداخلية لبحث فرص الاستثمار فى مصر.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2019/07/19/1226532