منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“مدبولي” يشدد على سرعة الانتهاء من أعمال تطوير مستشفى المنيا للتأمين الصحي


أعرب الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء عن سعادته بوجود عدد كبير من المرأة العاملة، التى تؤدى دورها فى المجتمع فى كل التخصصات، داخل مستشفى المنيا للتأمين الصحي؛ مشددا على ضرورة سرعة الانتهاء من أعمال التطوير حتى يقدم المستشفى خدماته بكفاءة عالية للمرضى.

جاء ذلك في حوار للدكتور مصطفى مدبولي مع فريق التمريض بمستشفى المنيا للتأمين الصحي، خلال تفقده للمستشفي بصحبة وزراء الاستثمار والتعاون الدولي الدكتورة سحر نصر، والتنمية المحلية محمود شعراوي، التجارة والصناعة المهندس عمرو نصار، والنقل والمواصلات المهندس كامل الوزير، ومحافظ المنيا، وعدد من مسئولي المحافظة والقيادات التنفيذية بها.

وبدأ رئيس الوزراء زيارته للمستشفى بتفقد الأقسام المختلفة بها، والتي تم افتتاحها في عام 2005 على مساحة 1710م2 ، وفي هذا الصدد، أوضح مدير المستشفى أن المستشفى تسهم في تقديم رعاية طبية وعلاجية متميزة من حيث البنية التحتية وكفاءتها ومسايرتها للتطور العلمي، مشيراً إلى أن الطاقة الاستيعابية للمستشفى هي 230 سريرا و8 غرف للعمليات، بالإضافة إلى 8 غرف للحضانات مجهزة بجهاز تنفس صناعى، وغيرها من الأجهزة.

وأشار إلى أن المستشفى تضم أقسام: الباطنة العامة، والعمليات بأنواعها المختلفة، كما تشمل جراحات: الرمد والعظام والتجميل، والجراحة العامة، والعمود الفقري، وجراحات الأورام والأنف والأذن والنساء والتوليد، بالإضافة إلى قسم استقبال الطوارئ، وعيادة علاج الأورام، كما تضم المستشفى قسما للأطفال المبتسرين، وقسما آخر لعناية القلب والتخدير.

ونوه بأن المستشفى تضم خدمات أخرى، منها لجنة الأورام، ولجنة القلب (كبار وصغار) والأشعة وفروعها، بالإضافة إلى المعمل المركزي ووحدة (PCR) فيروسات وكيمياء، كما يتم تجهيز وحدة أسنان لذوي الاحتياجات الخاصة لخدمة أهالي محافظات الصعيد امتدادا من بني سويف وحتى أسوان، إضافة إلى وحدة معالجة الالتهاب الكبدي “فيروس سي”.

وقال مدير المستشفى “إن قسم العمليات الكبرى متوقف حاليا وتحت التطوير، فيما تخصص العمليات الصغرى للطوارئ فقط لقسمي الجراحة والعظام، مبينا أن المستشفى بشكل عام يخضع حالياً لأعمال تطوير، حيث تم إسنادها إلى جهاز الخدمة الوطنية منذ 13 يونيو 2019”.. وفي هذا الصدد، شدد رئيس الوزراء على أنه سيتابع أعمال التطوير بصورة دورية.

وأضاف أن قسم الطوارئ بالمستشفى يحتوى على التجهيزات اللازمة لاستقبال كافة أنواع الحالات؛ لافتا إلى أن القسم يشمل 14 أسرة استقبال وطوارئ، فيما يحتوى قسم المعمل على مجموعة من أجهزة التحاليل التى تخدم المرضى المترددين على المستشفى وتساعد الفريق الطبى على التشخيص، ومنها 3 أجهزة (CBC)، و3 أجهزة غازات بالدم، وجهازا سنترفيوج، و3 أجهزة كيمياء أتوماتيكى، كما يضم جهاز اليزا (فيروس C)، و3 أجهزة (PCR).

كما أوضح مدير المستشفى أن نسبة عدد المنتفعين المربوطين على التأمين الصحى بالمنيا إلى عدد السكان تصل إلى 60% تقريبا، كما أن متوسط عدد حالات التردد اليومي على الطوارئ بالمستشفى يصل إلى 150 حالة يوميا.
أ ش أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2019/09/07/1241743