منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“ار جى اس” تفاوض 3 مصانع لإنشاء محطات طاقة شمسية


إسماعيل: الشركة اتفقت مع بنوك محلية لتمويل المشروعات

تتفاوض شركة “آر جى إس” مع 3 مصانع لتركيب محطات طاقة شمسية بعد اعتمادها من هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة لتنفيذ مشروعات وربطها على الشبكة القومية للكهرباء.
قال محمد على إسماعيل رئيس “آر جى إس”، إن تركيب محطات الطاقة الشمسية على أسطح المصانع يساهم فى تقليل قيمة فواتير استهلاك الكهرباء.
أضاف أن المشروعات تنفذ بنظام صافى القياس، حيث يتم ضخ كهرباء محطة الطاقة الشمسية على الشبكة مع إجراء مقاصة بين استهلاك المصنع وإنتاج المحطة ويتم المحاسبة على شريحة أقل.
أوضح إسماعيل أن الشركة أبرمت اتفاقاً مع بنوك محلية لتوفير برامج تمويل للمحطات التى يتم تدشينها، وتتراوح فترة استرداد تكلفة إنشاء المحطة الشمسية بين 4 و5 سنوات.
أشار إلى أن “آر جى إس” استحوذت على 30% من مشروعات تشغيل الأبار بالطاقة الشمسية لرى الأراضى الزراعية بالسوق المحلى.
وقال إن الزيادة فى عدد مشروعات تشغيل الأبار بالطاقة الشمسية يرجع إلى ارتفاع تكلفة تشغيل المولدات بالسولار بعد قرار رفع الدعم عن المحروقات ما دفع أصحاب الأراضى إلى اللجوء لمشروعات الطاقة المتجددة.
وتستهدف وزارة الكهرباء إنتاج 20% من الطاقة الجديدة والمتجددة من إجمالى القدرات المنتجة على الشبكة القومية للكهرباء حتى عام 2022، وتسعى لفتح المجال أمام القطاع الخاص والشركات العربية والعالمية للاستثمار فى المشروعات.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2019/10/22/1257758