منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



وزير الطاقة: النرويج ستواصل ضخ البترول طالما كان هناك طلب عليه


قال كجيل بيورج فرايبرغ، وزير البترول والطاقة النرويجي المنتهية ولايته، إن النرويج ستواصل ضخ البترول طالما كان هناك طلب، معارضا الدعوات البيئية المتزايدة، الموجهة لأكبر منتج للبترول في أوروبا، بترك احتياطياتها الكبيرة من الطاقة في اﻷرض دون تنقيب واستخراج.

وأفاد فرايبرغ، الذي قدم استقالته اﻷربعاء الماضي ليستبدل بسياسي معروف بتشككه في تغيرات المناخ، أن أكثر من 50% من احتياطيات البلاد لم يتم استغلالها بعد، مؤكدا أن أوسلو ستواصل تشجيع الشركات للتنقيب عن البترول.

وأضاف في حديثه قبل الذكرى الخمسين لاكتشاف البترول في النرويج يوم 23 ديسمبر التي وصفها بأنها تشبه الهبوط على سطح القمر، أن بلاده ستواصل دورها كمورد طالما هناك طلب على البترول والغاز، مشيرا إلى أن الطلب على البترول، وليس الغاز فقط، سيستمر لفترات زمنية طويلة.

وقال: “بنفس الطريقة التي هبط بها الأمريكيون على سطح القمر في عام 1969، وجدنا البترول في النرويج، مما ساعدنا في أن نصبح الأمة التي نحن عليها الآن وساعدنا أيضا في بناء هذا البلد”، مشيرا إلى ارتفاع مستويات المعيشة في النرويج خلال نصف القرن الماضي لتتجاوز المستوى الذي تحظى به سويسرا.

قالت صحيفة “فاينانشيال تايمز” البريطانية إن أوسلو تواجه أسئلة كثيرة حول وضعها كأكبر منتج للبترول في أوروبا الغربية، في ظل قيام حكومة ائتلاف يمين الوسط في النرويج بالسعي نحو السياسات الخضراء، مثل زيادة استخدام السيارات الكهربائية وتخزين الكربون.

ويجادل أنصار حماية البيئة بأن النرويج بحاجة ضرورية لعدم التنقيب واستخرج الكثير من بترولها من أجل تحقيق أهداف اتفاق باريس للمناخ المتمثلة في خفض انبعاثات الغازات الدفيئة العالمية.

وقال سيلجي لوندبيرج، رئيس الجمعية النرويجية للحفاظ على الطبيعة: “ما هو البلد الذي يتعين عليه أخذ الخطوة اﻷولى في ترك البترول في اﻷرض؟ ليس هناك بلد مجهز لهذه الخطوة بشكل أفضل من النرويج”، مشيرا إلى أن قرار النرويج بإدراج إيراداتها البترولية في صندوق ثروة سيادية البالغ قيمته تريليون دولار يجعلها في وضع جيد للمستقبل.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2019/12/21/1278098