العرض والطلب يرفع أسعار “الكتاكيت” 3 جنيهات


ارتفعت أسعار الكتاكيت خلال الأيام الأخيرة بقيمة 3 جنيهات فى المتوسط للكتكوت “عمر يوم”، مدفوعة بنمو الطلب أمام بقاء معدلات إنتاج الشركات عند مستويات منخفضة.

قال ياسر النجار، تاجر دواجن وأعلاف، إن أسعار الكتاكيت زادت لتتراوح بين 8 و12 جنيهًا للكتكوت “عمر يوم”، وأرجع النمو إلى تزايد معدلات التربية لدى مزارع الإنتاج تزامنًا مع قرب إنتهاء موسم الشتاء.

أوضح أن انخفاض معدلات المعروض من الكتاكيت لدى شركات الإنتاج أثر على الأسعار تزامنًا مع زيادة الطلب من قبل مزارع التربية.

اعتادت مزارع تربية الدواجن على تقليل إنتاجها خلال موسم الشتاء، تخوفًا من نمو النفوق بسبب انتشار الأمراض فى تلك الفترة، مع ارتفاع تكاليف التربية بسبب عوامل التدفئة، والبعض الآخر قد يتوقف عن العمل تمامًا، ومن ثم تعود فى نهاية الموسم.

أضاف: الأسعار قد ترتفع من جديد مع زيادة الطلب لدى المربيين فى المنازل خلال الفترة المقبلة، استعدادًا لموسم رمضان المقبل.

توقع أن ترتفع أسعار النهائية لبيع الدواجن مع إنتاج الدورة الجديدة، حال زيادة طلبات المستهلكين، لتصعد إلى 30 جنيهًا للكيلو من المزرعة مقابل 28 جنيها حاليًا.

قال عبد العزيز السيد، رئيس شعبة الدواجن بغرفة القاهرة التجارية، إن ارتفاع أسعار الكتاكيت يؤثر على تكلفة الإنتاج فى المزارع، وطالب بأهمية وضع ضوابط تحكم السوق.

تابع: استمرار ارتفاع أسعار الكتاكيت والدواجن سيؤثر على قرارات وزارة الزراعة بالموافقة على مزيد من طلبات الاستيراد، ما يؤثر على الصناعة المحلية فى النهاية.

اعتبر أن وضع ضوابط للسوق علامة تسمح بتقنين أسعار الكتكوت بحيث يتناسب مع المربين وتكلفة الإنتاج، وحذر من استمرار ارتفاع السعر فى غير المواسم الطبيعية لها، مثل موسم رمضان، وقدر سعر بيع الكتوكت المناسب عند 6 جنيهات، وتكلفته عند 4 جنيهات.

كتبت: هبة خالد

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/02/10/1294486