منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





المركزى الأمريكى يضخ سيولة بقيمة 700 مليار دولار لمواجهة “كورونا”


أطلق بنك الاحتياطى الفيدرالى الأمريكى برنامجا للتيسير الكمى بقيمة 700 مليار دولار وخفض الفائدة إلى مستويات صفرية ضمن إجراءات طارئة أعلنها أمس لدعم الاقتصاد فى مواجهة تأثيرات فيروس كورونا.

وبموجب البرنامج سيشترى البنك سندات خزانة أمريكية بقيمة 500 مليار دولار بالإضافة إلى أوراق مالية مدعومة برهن عقاري للوكالات بقيمة 200 مليار دولار، وهى أموال ستحقن مباشرة فى الاقتصاد.

وأوضح البنك أن شراء السندات سوف يبدأ من اليوم الإثنين بحجم أربعين مليار دولار.

وخفض مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي أسعار الفائدة للمرة الثانية خلال أقل من أسبوعين أمس الأحد، في خطوة استثنائية جديدة لدعم اقتصاد الولايات المتحدة وسط جائحة فيروس كورونا الآخذة بالتسارع في أنحاء العالم.

ووفقا لوكالة رويترز؛ قال البنك المركزي في بيان إنه قرر خفض النطاق المستهدف لأسعار الفائدة إلى ما بين الصفر و0.25%.

وقال مجلس الاحتياطي في البيان ”تداعيات فيروس كورونا ستثقل كاهل النشاط الاقتصادي في المدى القريب وتفرض مخاطر على التوقعات الاقتصادية؛ في ضوء هذه التطورات، قررت اللجنة خفض النطاق المستهدف.

”تتوقع اللجنة الإبقاء على هذا النطاق المستهدف إلى أن تتكون لديها قناعة بأن الاقتصاد قد تجاوز الأحداث الأخيرة وأنه يسير صوب تحقيق أهدافها المتمثلة في أقصى مستوى توظيف واستقرار الأسعار.“

كان مجلس الاحتياطي خفض بالفعل أسعار الفائدة نصف نقطة مئوية أثناء اجتماع عاجل في الثالث من مارس، في أول خفض خارج جدول اجتماعات السياسة العادي منذ الأزمة المالية في 2008.

وكان موعد اجتماع صناع السياسات التالي للبت في أسعار الفائدة في 17 و18 من مارس.

كما قلص الفيدرالي الاحتياطي الإلزامي لدى آلاف البنوك إلى الصفر، وفي خطوة منسقة عالمياً، قال البنك المركزي الأمريكي إن بنك كندا وبنك إنجلترا وبنك اليابان والبنك المركزي الأوروبي والبنك الوطني السويسري اتخذوا قراراً لتعزيز السيولة بالدولار حول العالم.

وانخفض الدولار أمام مجموعة واسعة النطاق من العملات يوم الاثنين بعد أن خفض أسعار الفائدة المفاجئ.

وقالت وكالة رويترز إن الدولار هبط 1.2% إلى 106.70 ين يوم الاثنين ليفاقم خسائره بعد قرارات المركزي الياباني.

وقال بنك اليابان المركزي في اجتماع طارئ إنه سيشتري المزيد من سندات الشركات والديون التجارية ويؤسس برنامجا جديدا لإقراض الشركات لينضم بذلك لإجراءات استجابة عالمية لانتشار المرض الذي ظهر في الصين ثم انتقل لعشرات الدول الأخرى وأودى بحياة أكثر من 5800 شخص.

كما انخفض الدولار أيضا مقابل الجنية الاسترليني بنسبة 0.4% إلى 1.2338 دولار، لكنه لم يشهد تغيرا يذكر أمام اليورو مسجلا 1.1126 دولار.

وتراجع الدولار 0.15 بالمئة إلى 0.9493 فرنك سويسري، وفي البر الرئيسي الصيني، ارتفع اليوان قليلا إلى 6.9910 دولار.


لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://www.alborsanews.com/2020/03/16/1307757