منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“النواب” يوافق على تعديل اتفاقية المساعدة بين مصر والولايات المتحدة حول تنمية “شمال سيناء”


منحة إضافية بقيمة 6 ملايين دولار ليصل إجمالى الاتفاقية إلى 56 مليون دولار

المشاط: الاتفاقية تساهم فى تحقيق 5 أهداف للتنمية المستدامة وتوفير فرص عمل لأبناء المحافظة

وافق مجلس النواب برئاسة الدكتور على عبد العال، فى جلسته العامة، على التعديل الأول لاتفاقية المساعدة الموقعة بين حكومة جمهورية مصر العربية ممثلة فى وزارة التعاون الدولى وحكومة الولايات المتحدة الأمريكية ممثلة فى الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، بشأن مبادرة تنمية شمال سيناء بمنحة إضافية بقيمة 6 ملايين دولار، ليصل إجمالى الاتفاقية إلى 56 مليون دولار.

وقالت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولى، إن الاتفاقية تتوافق مع الاستراتيجية الجديدة لوزارة التعاون الدولى لسرد الشراكات الدولية والمبنية على 3 محاور رئيسية هى المواطن محور الاهتمام والمشروعات الجارية والهدف هو القوة الدافعة.

أضافت أنه بالنسبة للمحور الأول وهو المواطن محور الاهتمام، فإن المشروع سيوفر مياه الشرب لنحو 300 ألف مواطن وخدمات الصرف الصحى لنحو 100 ألف مواطن. وفيما يتعلق بالمحور الثانى وهو المشروعات الجارية، فإن هذا المشروع يتوافق مع برنامج الإصلاح الاقتصادى والاجتماعى للحكومة المصرية، ويتضمن حفر آبار مياه فى شمال سيناء، وإنشاء محطات تحلية المياه، وعمل مزرعة سمكية واستخدام المياه الناتجة من المزرعة فى الزراعة، ودعم خدمات النقل فى جميع أنحاء المحافظة، وذلك فى إطار جهود وزارة التعاون الدولى لتوفير منح من خلال الشركاء فى التنمية تساهم فى تحسين حياة المواطنين فى سيناء، ضمن المرحلة الثانية من برنامج تنمية سيناء.

وأشارت الوزيرة إلى أنه بالنسبة للمحور الثالث “الهدف هو القوة الدافعة”، فإن المشروع يساهم فى تحقيق 5 أهداف للتنمية المستدامة، وهم الهدف السادس المياه النظيفة والنظافة الصحية من خلال توفير المياه الصالحة للشرب للمواطنين، والهدف الثانى القضاء على الجوع وتوفير الأمن الغذائى والتغذية المحسّنة وتعزيز الزراعة المستدامة، من خلال عمل مزرعة سمكية واستخدام المياه الناتجة من المزرعة فى الزراعة المستدامة، والهدف الثامن العمل اللائق ونمو الاقتصاد، حيث يساهم المشروع فى تحسين فرص العمل بمحافظة شمال سيناء فى ظل الظروف الاستثنائية التى يمر بها الاقتصاد على المستوى العالمى نتيجة فيروس كورونا المستجد.

بجانب الهدف الحادى عشر مدن ومجتمعات محلية مستدامة من خلال ستتيح سبل الانتقال للمجتمعات الريفية وتحسين البنية الاساسية، وتدعم الفئات الأكثر احتياجا، والهدف السابع عشر عقد الشراكة لتحقيق الأهداف، من خلال الشراكة بين جمهورية مصر العربية والولايات المتحدة الأمريكية فى تنمية شمال سيناء، والتى تأتى ضمن الشراكة الاقتصادية بين البلدين فى القطاعات التنموية ذات الأولوية الوطنية والمشاريع والبرامج التنموية التى تم تحديدها وفقا لأولويات المواطن.

من جانبه، أكد النائب هشام عبد الواحد، رئيس لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، ورئيس اللجنة المشتركة للجان النقل والمواصلات والزراعة والإدارة المحلية والعلاقات الخارجية والإسكان بالمجلس، أن اللجنة وافقت على هذه المنحة لما لها من مردود تنموى واضح مؤثر فى تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين فى وسط وشمال سيناء.

وذكر فى التقرير المقدم من اللجنة المشتركة امام الجلسة العامة لمجلس النواب، أن التعديل الذى قامت به وزارة التعاون الدولى لهذه الاتفاقية من شأنه تعزيز المقاوات اللازمة لتحقيق مستهدفات مبادرة شمال سيناء من خلال توفير الخدمات اللوجستية للأنشطة الزراعية من إنشاء آبار ومحطة تحلية ومعالجة للمياه الجوفية والتى تعمل على تحسين الإنتاجية والتكنولوجيا بما فى ذلك الرى والتسويق بما يسمح لمزارعى سيناء ومنتجيها بالمنافسة فى الأسواق الداخلية وأسواق التصدير، وتحسين خدمة النقل فى منطقة وسط وشمال سيناء.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/04/23/1323909