منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





هانيويل متفائلة بشأن آفاق التعافي الاقتصادي الصيني


قال مسؤول تنفيذي رئيسي بشركة هانيويل، إن الشركة متفائلة بشأن آفاق التعافي الإقتصادي في الصين، حيث تسعى البلاد لإعادة تشغيل أعمالها المتوقفة.

قال شاني تيدجاراتي رئيس المناطق مرتفعة النمو العالمية لوكالة أنباء ((شينخوا)) في مقابلة مكتوبة حديثا، “بإتباع قوانين ولوائح الحكومة وبفضل دعم الحكومة، استأنف 21 مصنعا تابعا لشركة هانيويل، التصنيع بشكل كامل كما تخدم المستهلكين في الصين والخارج”.

وأضاف المسؤول أن “الصين أصبحت أكبر سوق بالنسبة للشركة خارج الولايات المتحدة. وبعد أن أصبحت مواقعنا في الصين الآن تعمل بشكل كامل، نركز على دعم عملائنا الصينيين”.

واستطرد تيدجاراتي أن أزمة مرض فيروس كورونا الجديد “كوفيد-19” التي وضعت أمام العالم تحديات تجارية واجتماعية قاسية، أثبتت أهمية التكنولوجيات الرقمية.

وقال المسؤول التنفيذي الكبير بالشركة إن”الاقتصاد الرقمي الصيني شهد تغيرات سريعة بسبب المرض ونعتقد أن تكنولوجياتنا لصناعة البرمجيات سوف تساعد في التأقلم مع هذه التغيرات،” مضيفا أن الشركة مازالت ملتزمة بتعزيز التعاون مع الشركاء الصينيين.

سجلت شركة هانيويل شركة هوشنغ للتكنولوجيا الصناعية المحدودة المملوكة لها بالكامل، في ووهان، كمقر الشركة لقطاع الأعمال في الصين، بحسب الشركة.

وأشار تيدجاراتي إلى أن “ووهان باعتبارها مدينة رئيسية بوسط الصين، تتمتع بموقع استراتيجي ، ولديها قاعدة صناعية مهمة وتخدم كمركز للتكنولوجيا والبحث في البلاد،” مضيفا أن الشركة تريد تعزيز تعاونها مع ووهان ودعم التكنولوجيات المبتكرة وتقديم تغطية أفضل في وسط وغرب الصين.

وتمتلك هانيويل الآن، أكثر من 50 شركة مملوكة لها بالكامل ومشروعات مشتركة في أكثر من 30 مدينة في انحاء الصين، من بينها 21 مصنعا، بهم نحو 11 ألف موظف، 20 في المائة منهم المتخصصين في التكنولوجيا.

قال تيدجاراتي “في الصين، نمو الشركة يتماشى بشكل كامل مع اتجاهات الصين الكلية، من بينها الاقتصاد الرقمي وصين جميلة”.

وذكر المسؤول التنفيذي الكبير الذي عاش في الصين لأكثر من 20 عاما، إن هناك تغييرات رائعة تحدث في السوق الصيني.

وأضاف تيدجاراتي “خلال السنوات القليلة الماضية، شهدت الصين ثورة رقمية مذهلة غيرت الطريقة التي نعيش بها وتعمل بمنتجات جديدة مثيرة تربط بيننا وتدمج البرامج والبيانات بطرق جديدة”.

واستطرد تيدجاراتي “يعد نهوض الشركات الخاصة الصينية البارزة تغيرا عميقا آخر شعرنا به، وسوف يعود بالنفع على المستهلكين الصينيين والابتكار في الصين”.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/05/03/1334391