منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




مشتريات الأجانب تؤهل السوق لاختراق مستوى 10500 نقطة الأسبوع المقبل


دعمت مشتريات الأجانب تحول البورصة للصعود وأعطت مؤشر قوى على استكمال للصعود، وتوقع متعاملون بسوق المال اختراق المؤشر لحاجز المقاومة عند 10500 نقطة خلال الأسبوع المقبل، مما يدفع إلى موجة صعود حتى مستويات 11000 نقطة.

سجل المؤشر الرئيسى للبورصة المصرية EGX30 ارتفاعاً بنسبة 1.03% ليغلق جلسة الأربعاء عند مستوى 10293 نقطة، وارتفع مؤشر EGX70EWI بنسبة 2.01% ليستقر عند مستوى 1199 نقطة.

قال عادل عبدالفتاح رئيس مجلس إدارة شركة ثمار لتداول الأوراق المالية، إن بدء تسجيل الأجانب صافى شراء هو مؤشر إيجابى يؤكد صعود السوق فى الفترة المقبلة، خاصة أن هناك حالة من الاتزان تسود المشهد بعد التوقف عن الانهيارات العنيفة التى كان يشهدها السوق من قبل.

وتوقع عبدالفتاح، أن يحاول المؤشر اختراق حاجز المقاومة الأهم عند 10400 و10450 نقطة خلال الأسبوع المقبل بعد محاولة أختراقها، مؤكدً أنه فى حالة الكسر سيري المؤشر مستوى الـ 11000 نقطة بوضوح.

ونصح المستثمرين بعدم المجازفة، والابتعاد عن المضاربات، والبعد عن الشراء الهامشى، لافتًا إلى أن اتجاه السوق مازال صاعد.

كما سجل مؤشر EGX50 متساوى الأوزان صعوداً بنسبة 1.48% مستقرًا عند مستوى 1570 نقطة، وارتفع مؤشر “EGX30 capped” بنسبة 1.16% عند مستوى 11943 نقطة، كما صعد مؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 1.02% مستقرًا عند مستوى 1118 نقطة.

توقع مصطفى الكردى رئيس مجموعة بشركة العربى الأفريقى لتداول الأوراق المالية، أن يدعم استمرارشراء الأجانب الذى شهدته جلسة الأمس السوق فى كسر مستوى المقاومة عند 10500 نقطة الذى لامسها المؤشر أكثر من مرة محاولاً اختراقه.

وسجل السوق قيم تداولات 909.1 مليون جنيه، واتجه صافى تعاملات الأجانب وحدهم نحو الشراء بقيمة 136 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 27.8% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافى تعاملات العرب والمصريين نحو البيع، مسجلاً 7.2 مليون جنيه، 128.7 مليون جنيه على التوالى، بنسبة استحواذ 4.4%، 22.8% من التداولات.

وأضاف الكردى، أنه فى حالة كسر المؤشر لمستوى المقاومة الهام عند 10500 نقطة، من المرجح ان يصبح المستهدف للمؤشر الرئيسى مستويات 12000 نقطة.

وأوضح، أن مشتريات الأجانب تكون أغلبها فى سهم “البنك التجاري الدولى”، لافتًا إلى ان السهم فى مستويات أقرب للصعود خلال الفترة المقبلة.

ونصح المستثمرين بالأحتفاظ بالأسهم بدون مارجن، مع المتاجرة بين مستويات الدعوم والمقاومة.

ونفذ الأفراد 58.5% من التعاملات، متجهين جمعيهم نحو البيع،وسجلت الأفراد المصريين أكبر صافى بيعى بقيمة 325 مليون جنيه، فيما اقتنصت المؤسسات 41.49% من التداولات متجهين نحو الشراء ، باستثناء المؤسسات العربية التي سجلت صافي بيعى بقيمة 3.6 مليون جنيه، فيما سجلت المؤسسات المحلية والأجنبية صافي شراء بقيمة 169.8 مليون جنيه، 136.6 مليون جنيه على الترتيب.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/05/07/1339195