منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




إجازة عيد الفطر وانخفاض أحجام التداولات يزيدان فرص استمرار الأداء الباهت للبورصة


«يونس»: إشارات ضعف بالاتجاه الصاعد على المدى القصير تنذر بعواقب وخيمة

توقع متعاملون بالبورصة المصرية أن يشهد أداء الأسهم خلال الجلستين القادمتين حالة من الترقب والحذر، خاصة مع اقتراب أجازة الأسبوع المقبل للقطاعين العام والخاص ، بالتوازى مع التراجع فى أحجام وقيم التداولات عن متوسطات الجلسات الماضية.

وصعد المؤشر الرئيسى للبورصة المصرية EGX30 بنسبة %0.76 بختام جلسة أمس الثلاثاء مستقرًا عند مستوى 10357 نقطة، فيما ارتفع مؤشر EGX70 EWI بنسبة %1.63 عند مستوى 1140 نقطة.

ورجح محمد يونس، مدير فرع شركة رؤية أون لاين لتداول الأوراق المالية، استجابة المؤشر الرئيسى للسوق لمؤشرات الضعف التى ظهرت خلال الجلسات الأخيرة على الرغم من تراكم الأخبار الإيجابية مثل خفض ضريبة التعاملات بالبورصة وصعود الأسواق العالمية بشكل جماعى، واستقرار أسعار النفط العالمية عند مستويات جيدة.

وأغلق مؤشر داو جونز الصناعى جلسة الإثنين الماضى صاعدًا بنسبة %3.85 عند مستوى 24597 نقطة.

وأوضح يونس أن تراجع المؤشر الرئيسى للسوق واختراقه لمستوى الدعم الهام 10000 نقطة مجددًا سيحول الاتجاه العام للسوق على المدى القصير إلى هابط، كما يجعله يستهدف مستوى 9200 نقطة.

ووجه المستثمر قصير الأجل إلى تخفيف المراكز عند الارتداد كما نصح متوسط الأجل بالتجميع فى الانخفاضات.

كما سجل مؤشر EGX50 متساوى الأوزان صعودًا بنسبة %1.12 مستقرًا عند مستوى 1512 نقطة، وارتفع مؤشر “EGX30 capped” بنسبة %0.68 مستقرَا عند مستوى 11824 نقطة، كما ارتفع مؤشر EGX100 EWI   بنسبة %1.38 مستقرًا عند مستوى 1851 نقطة.

كما ذكر محمد إسماعيل، رئيس قسم التحليل الفنى بشركة الجذور لتداول الأوراق المالية، أن السوق يمر بحالة من الحذر مع رغبة المستثمرين فى الحفاظ على السيولة خاصة مع وجود أخبار عن أجازة قد تطول لمدة أسبوع بسبب الاجرءات الاحترازية لمنع انتشار وباء كورونا، وهو ماظهر فى انخفاض أحجام التداولات.

وسجل السوق قيم تداولات 662.8 مليون جنيه، من خلال تداول 240.9 مليون سهم، بتنفيذ 25.3 ألف عملية بيع وشراء، بعد أن تم التداول على أسهم 173 شركة مقيدة، ارتفع منها 102 سهم، وتراجعت أسعار 35 ورقة مالية، فى حين لم تتغير أسعار 36 سهمًا أخرى، ليستقر رأس المال السوقى للأسهم المقيدة عند مستوى 550.38 مليار جنيه مكتسبًا نحو 5.9 مليار جنيه خلال الجلسة.

وتوقع إسماعيل استمرار الأداء العرضى للمؤشر الرئيسى فى نطاقه الضيق الذى يسير به بين 10400 نقطة – 10270 نقطة خلا الجلسات المقبلة.

ووجه المتعاملين إلى تفعيل مستويات وقف الخسائر بشكل فورى ولاحتفاظ بأكبر قدر من السيولة فى المحافظ الاستثمارية.

واتجه صافى تعاملات المصريين وحدهم نحو الشراء بقيمة 88.6 مليون جنيه، بنسبة استحواذ %74 من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافى تعاملات العرب والأجانب نحو البيع، مسجلاً 27.5 مليون جنيه، و61.1 مليون جنيه على التوالي، بنسبة استحواذ %6.2، %19.8 من التداولات.

ونفذ الأفراد %62.2 من التعاملات، متجهين نحو البيع كافة، بقيادة الأفراد العرب الذين سجلوا صافى بيع بقيمة 23.7 مليون جنيه، فيما اقتنصت المؤسسات %37.8 من التداولات متجهين نحو البيع، باستثناء المؤسسات المحلية التى سجلت صافى شراء بقيمة 110.03 مليون جنيه، فيما سجلت المؤسسات العربية والأجنبية صافى بيع بقيمة 3.8 مليون جنيه، 59.8 مليون جنيه على الترتيب.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/05/20/1348680