منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




شراكة بين “القابضة المعدنية” و”بروتون” لتصنيع السيارات بحوالى 20 ألف سيارة سنوياً


“نافع”: الشركة تستهدف خلق أسواق تصديرية فى الشرق الاوسط وشمال أفريقيا

وقعت الشركة القابضة للصناعات المعدنية، إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام، مذكرة تفاهم مع الشركة الماليزية “بيروساهان أتوموبيل” الشركة المالكة للعلامة “بروتون” لإعداد دراسة جدوى متعمقة لإعادة تطوير صناعة سيارات الركوب.

وقالت الشركة في بيان، إن الرشاكة ستتم من خلال شركتي النصر لصناعة السيارات “ناسكو” والهندسية لصناعة السيارات “إيامكو” التابعتين للشركة القابضة للصناعات المعدنية، وذلك خلال الـ3 سنوات القادمة.

وقال مدحت نافع، رئيس مجلس إدارة “القابضة المعدنية”، إن هذه الدراسة من المتوقع أن تستغرق حوالي 6 أشهر، موضحاً أنها ستتضمن دراسة إمكانية تجميع وتوزيع حوالي 20 ألف سيارة سنوياً تعمل بنظام الحرق الداخلى ICE.

وبالإضافة إلى ذلك ستهدف الدراسة الي تحديد فرص توريد قطع الغيار وأجزاء السيارات بهدف تعزيز نسبة المكون المحلي في التصنيع.

وجاءت الاتفاقية كثمرة مفاوضات ونقاشات طويلة منذ العام الماضي 2019 تحت إشراف ورعاية هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، وتعد مذكرة التفاهم بمثابة خطوة مهمة لتوطين صناعة السيارات محلياً، تمهيداً للنفاذ إلى الأسواق العربية.

وتأمل الشركة القابضة، أن تكون مصر بوابة العبور للأسواق الأفريقية في هذه الصناعة اعتماداً على اتفاقيات التجارة الحرة البينية والإقليمية، والتي تعد مصر شريكاً رئيسياً بها.

وصرح نافع في تصريحات خاصة لـ”البورصة”، بأن الشركة لا تستهدف تصنيع السيارات في السوق المحلي فقط، ولكن ستكون بداية في السوق والمحلي ومن ثم خلق أسواق تصديرية في كل من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وأشار نافع، إلى أن هناك نوعين من مذكرات التفاهم أحدهما يتم توقيعه فى بداية مشروع التعاون المشترك للتمهيد لبدء المشاورات.

أما النوع الآخر والذى نحن بصدده فيأتى توقيعه بعد أشهر من الدراسة والمفاوضات للوقوف على أقرب شكل نهائى للمشروع متضمناً التكاليف الاستثمارية المبدأية وخارطة الطريق والنموذج المالى والجدوى الأولية، ومن المقرر أن تبدأ فرق العمل فى الخطوات المتفق عليها على الأرض، بمجرد عودة حركة الطيران.

واضاف نافع، أن “الشركة الهندسية” تسعى لتطوير تصميماتها الخاصة من المينى باص والسيتي باص بنهاية العام الجاري وأن ذلك يأتي ضمن رؤية مجلس إدارة الشركة للتطوير على جميع المستويات الصناعية والمالية والتجارية وتطوير الأعمال.

بالإضافة إلى تحديث خدمات الدعم الفني للمنتجات وخدمات مابعد البيع بغرض استعادة اسم الشركة مرة أخري بالسوق من خلال توفير محفظة منتجات متكاملة من الأتوبيس تشمل الميكروباص والميني / ميدي باص والسيتي باص والإنترسيتي باص وكذلك الأتوبيس السياحى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: السيارات

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/06/16/1358290