منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





اليورو يستقر مقابل الدولار قبل التوصل لاتفاق “صندوق التعافي”


استقر اليورو مقابل الدولار يوم الجمعة قبل قمة يعقدها الاتحاد الأوروبي ستسعى للتوصل إلى اتفاق بشأن صندوق للتعافي بقيمة 750 مليار يورو.

ومن المستبعد الخروج بنتائج من القمة قبل الليل، على أفضل تقدير، لكن سواء تم التوصل إلى اتفاق أو انهارت المحادثات سيكون لذلك تأثير كبير على العملة حين تُستأنف التداولات.

واستقر اليورو، الذي تراجع عن أعلى مستوى في أربعة أشهر في وقت سابق من الأسبوع، عند 1.1389 دولار. وارتفعت العملة الأوروبية مقابل الجنيه الاسترليني إلى 90.72 بنس.

وكتب جيفري هالي المحلل لدى أواندا ”التوصل إلى نتيجة إيجابية من شأنه أن يدفع العملة الموحدة لإعادة اختبار أعلى مستوى هذا الأسبوع عند 1.1450 دولار“ مشيرا إلى أن التوصل إلى نتيجة غير مواتية ربما يدفع اليورو للانخفاض إلى 1.13 دولار.

وقال مارشال جيتلر رئيس أبحاث الاستثمار لدى بي.دي سويس لعملائه إن الآثار المترتبة على اليورو إذا مضى الاتحاد الأوروبي قدما في خطته ستكون طويلة الأمد أيضا.

ويتوقع العديد من المتعاملين ألا تتوصل القمة إلى اتفاق وأن يحتاج قادة الاتحاد الأوروبي للاجتماع مجددا للتوصل إلى تسوية.

وفي الأسبوع، يتجه الدولار لتحقيق مكاسب مقابل الين والاسترليني والفرنك السويسري. وانخفض اليوان بأكبر قدر في ثلاثة أسابيع في ظل تزايد مطرد للتوتر الدبلوماسي بين الولايات المتحدة والصين.

واستقر الدولار عند 107.13 ين ولم يطرأ تغير يُذكر على الاسترليني عند 1.2541 دولار. وجرى تداول الدولار عند 0.9451 فرنك سويسري قرب أعلى مستوياته منذ الثالث من يوليو تموز.

وهبط اليوان بأكبر قدر من 24 يونيو حزيران إلى 6.9982 للدولار.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://www.alborsanews.com/2020/07/17/1367355