منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





السيسى: مصر تسلك مساراً تفاوضياً بشأن سد النهضة وستنجح فى التوصل لاتفاق يحقق مصالحها


أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن مصر تسلك حاليا مسارا تفاوضيا بشأن ملء وتشغيل سد النهضة، مؤكدا حرص مصر على نجاح التفاوض والتوصل لاتفاق يحقق مصالحها في حصتها من المياه التي تحصل عليها منذ آلاف السنين”.

وقال الرئيس السيسي – في كلمة له خلال افتتاحه المدينة الصناعية في الروبيكي اليوم الثلاثاء – “نحن نتحرك في معركة تفاوض بمنتهى الموضوعية بخصوص عملية ملء وتشغيل سد النهضة، وأنا لا أريد الدخول في تفاصيل كثيرة، فنحن نتحدث عن فترات صعبة يمكن أن تقل فيها المياه، فالتفاوض يجري حاليا، وسننجح في التوصل لاتفاق يحقق لنا مصالحنا في حصتنا من المياه التي نأخذها قبل ذلك وعلى مدار آلاف السنين”.

وأضاف الرئيس السيسي مخاطبا جموع الشعب المصري “أنا أعلم بأنكم قلقون جدا بشأن موضوع المياه، وأنا معكم، من حقكم القلق لأن الموضوع بالنسبة لنا يعني “الحياة”، أطمئنكم بعدالة قضيتنا، لأن الحضارة المصرية منذ آلاف السنين نشأت على مياه النيل في مصر، ونحن حريصون مع أشقائنا في أثيوبيا والسودان على حقهم في التنمية وتوليد الكهرباء بشرط ألا يؤثر ذلك على حصتنا في المياه”.

وقال “نحن نتفاوض من أجل التوصل إلى حل يحقق مصالح الأطراف الثلاثة ولا ينقص من حقوقنا وسنستمر في ذلك، مناشدا كل من يتحدث في هذا الموضوع في وسائل الإعلام الانتباه إلى أنه يخاطب الرأي العام في مصر، وهذه قضية حساسة، فلا يجوز أن يتحدث عن عمل عسكري وكلام من هذا القبيل لأننا نتفاوض، والتفاوض معركة، وأطمئنكم أننا لن نوقع على أي اتفاق نهائيا إلا إذا كان يحقق مصالحنا”.

وأكد الرئيس السيسي حرص مصر على التفاوض، لأن لها الحق ليس في المياه فقط، بل لها الحق في الحياة، ولا يستطيع أحد أن يجور على مصالحنا وأمننا القومي.. وقال “أنا لا أتحدث هنا عن قضية المياه فقط، بل أتحدث عن الأمن القومي المصري بمفهومه الشامل”.

وحول قلق القطاع الزراعي في مصر من موضوع المياه ، قال الرئيس السيسي “اننا نقوم بإجراءات هامة جدا لتعظيم استخدام المياه وتقليل الفاقد، منها مشروع تبطين “الترع” بمسافة 20 ألف كيلو متر، وهذا المشروع المقرر الانتهاء منه في سنتين، ولو أردنا إنجازه في وقت أسرع فأنا أدعو أهالي المناطق السكنية القريبة من هذه الترع المساعدة لكي نقلل الفاقد في وقت قصير.

وأشار إلى أن “حجم الاستثمارات في هذا المجال “تقليل الفاقد من المياه” تقترب من تريليون جنيه، مشيرا إلى أن الدولة منتبهة تماما لهذا الموضوع الحيوي وتعمل على إقامة محطات معالجة وتحلية في إطار خطة كاملة لتحسين جودة المياه وتقليل حجم الفاقد وإعادة استخدام المياه أكثر من مرة”، مطالبا وسائل الإعلام توعية الشعب المصري بكيفية الحفاظ على المياه وترشيد الاستخدام وعدم إلقاء المخلفات في الترع والقنوات.

أ ش أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://www.alborsanews.com/2020/07/28/1370338