منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




بنك الاستثمار في البنية التحتية الآسيوية يجذب المزيد من الأعضاء الأفارقة


يضم بنك الاستثمار في البنية التحتية الآسيوية الآن 10 أعضاء و9 أعضاء محتملين من أفريقيا بعد أن وافق مجلس محافظي البنك على طلب من ليبيريا للانضمام إلى البنك.

وقال البنك إن الأعضاء الأفارقة المعتمدين يمثلون أكثر من 60 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي لأفريقيا وأكثر من 46 في المائة من سكان أفريقيا.

ووفقا لبنك التنمية الأفريقي، قدرت فجوة تمويل البنية التحتية في أفريقيا قبل كوفيد-19 ما بين 67.6 و107.5 مليار دولار أمريكي. وبصفته بنك تنمية متعدد الأطراف، ملتزمًا بممارسات الإقراض المستدام مالياً، يوفر بنك الاستثمار في البنية التحتية الآسيوية للأعضاء الأفارقة إمكانية الوصول إلى رأس المال والخبرة في مجال البنية التحتية بأسعار معقولة للمساعدة في معالجة هذه الفجوة.

وقال جين لي تشيون، رئيس البنك “إن نمو عضويتنا من أفريقيا يوضح الفهم بأن التعددية لديها القدرة على مواجهة التحديات غير العادية، وأنه من خلال التعاون والشراكات يمكننا خلق مستقبل أكثر استدامة”. وسينضم الأعضاء المحتملون رسمياً إلى بنك الاستثمار في البنية التحتية الآسيوية بمجرد استكمال إجراءات العضوية المطلوبة وإيداع أول قسط رأسمالي لدى البنك.

وبدأ البنك في تمويل مشروعات في القارة الأفريقية، حيث وافق رئيس البنك ومجلس إدارة البنك على تمويل يصل إلى 600 مليون دولار أمريكي لثلاثة مشروعات في مصر حتى الآن.

ويعد بنك الاستثمار في البنية التحتية الآسيوية بنكا إنمائيا متعدد الأطراف مهمته تحسين النتائج الاجتماعية والاقتصادية في آسيا. وبدأ البنك، الذي مقره الرئيسي في بكين، عملياته في عام 2016 ونما الآن إلى 103 أعضاء معتمدين في جميع أنحاء العالم.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/07/29/1370670