منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





تعافى الأسهم الناشئة يدعم استمرار صعود البورصة على المدى المتوسط


«لطفى»: أسهم العقارات والبنوك تقود EGX30 نحو 11200 نقطة

كشف التقرير الشهرى لمعهد التمويل الدولى، استمرار تعافى استثمارات الأسهم والديون من توابع أزمة وباء كورونا، وأظهرت أداء إيجابيا فى يوليو للشهر الثانى على التوالى. وبلغت تدفقات الأسهم فى الأسواق الناشئة باستثناء الصين نحو 2.3 مليار دولار، فيما سجلت تدفقات الديون 13.2 مليار دولار.

وذكر التقرير أن الأداء الإيجابى جاء مدعوما بتسحن شهية المستثمرين نتيجة انخفاض الدولار الأمريكى وتبنى الفيدرالى الأمريكى سياسة نقدية مناسبة، لكن التوقعات القاتمة للنمو الاقتصادى العالمى والمخاوف المستمرة بشأن تفشى وباء «كوفيد 19» أثرت على الأداء.

وتوقع متعاملون بالبورصة المصرية، استهداف المؤشر الرئيسى للسوق مستوى 11200 نقطة، خلال الجلسات المقبلة، مدعومًا بأداء الأسهم القيادية مثل البنك التجارى الدولى وهيرميس، والمصرية للاتصالات بجانب أسهم القطاع العقارى.

صعد المؤشر الرئيسى للبورصة المصرية EGX30 بنسبة %0.19 بختام جلسة أمس الثلاثاء مستقرًا عند مستوى 10620 نقطة، فيما صعد مؤشر EGX70 EWI بنسبة %1.9 عند مستوى 1565 نقطة.

ورجح محمد لطفى، العضو المنتدب لشركة أسطول لتداول الأوراق المالية، اختبار EGX30 مستوى 11200 نقطة خلال شهر أغسطس الجارى، بالتوازى مع اختراق سهم البنك التجارى الدولى لمستوى 63.5 جنيه، ثم 65 جنيها، بجانب تحسن أداء أسهم المصرية للاتصالات وأسهم قطاع العقارات والاسكان.

ونصح لطفى المتعاملين بالشراء وحدد أن تكون نسبة الأسهم بالمحفظة الاستثمارية للمستثمر المخاطر -40 %50، على أن تكون للمستثمر المحافظ نحو %35، لتزيد تدريجيًا باقتراب تأكيد اختراق مستوى المقاومة 11200 نقطة.

فيما سجل مؤشر EGX50 متساوى الأوزان صعودًا بنسبة %2.02 مستقرًا عند مستوى 1847 نقطة، وارتفع مؤشر “EGX30 capped” بنسبة %0.8 مستقرَا عند مستوى 12531 نقطة، وصعد مؤشر EWI EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة %1.96 مستقرًا عند مستوى 2398 نقطة.

«عبدالسميع»: السوق بدأ التحسن التدريجى بعد انتهاء الإجازات

وتوقع هيثم عبدالسميع، رئيس قسم التحليل الفنى بشركة عكاظ لتداول الأوراق المالية، أن يدعم استمرار السوق أعلى مستوى 10600 نقطة تحسن الأداء للمؤشر بالجلسات المقبلة، بالتوازى مع حفاظ سهم البنك التجارى على مستوى 62 جنيها وسهم هيرميس على مستوى 13.5 جنيه.

وأوضح عبدالسميع أن المراجعة نصف السنوية لمؤشرات السوق لم تؤثر بشكل بالغ على عمليات البيع والشراء بجلسة أمس، خاصة أن أغلب الأسهم كان متوقعا أن تشملها المراجعة.

وسجل السوق قيم تداولات 1.1 مليار جنيه، من خلال تداول 501.5 مليون سهم، بتنفيذ 38.4 ألف عملية بيع وشراء، بعد أن تم التداول على أسهم 180 شركة مقيدة، ارتفع منها 130 سهمًا، وتراجعت أسعار 25 ورقة مالية، فى حين لم تتغير أسعار 25 سهمًا أخرى، ليستقر رأس المال السوقى للأسهم المقيدة عند مستوى 589.7 مليار جنيه، مكتسبًا 4.2 مليار جنيه.

واتجه صافى تعاملات الأجانب وحدهم نحو البيع بقيمة 203.8 مليون جنيه، بنسبة استحواذ %16.7 من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافى تعاملات المصريين والعرب نحو الشراء، مسجلاً 25.9 مليون جنيه، و25.9 مليون جنيه على التوالى، بنسبة استحواذ %77.2، %6.1 من التداولات.

ونفذ الأفراد %68.2 من التعاملات، متجهين نحو الشراء بقيادة الأفراد المصريين الذين سجلوا صافى شراء بقيمة 43 مليون جنيه، فيما اقتنصت المؤسسات %31.8 من التداولات متجهين نحو الشراء، باستثناء المؤسسات الأجنبية التى سجلت صافى بيع بقيمة 20.3.8 مليون جنيه، فيما سجلت المؤسسات المصرية والعربية صافى شراء بقيمة 134.8 مليون جنيه، 10.7 مليون جنيه.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://www.alborsanews.com/2020/08/05/1371689