منطقة إعلانية





الإدارة التنفيذية الجديدة لـ”البورصة”: «بورتو جروب» ترى الاستثمار العقارى مازال ملاذاً آمناً ومستويات الطلب تتحسن تدريجيًا


نجحت شركة بورتو 6 أكتوبر فى الحصول على عقد مشاركة مع بنك مصر بقيمة 500 مليون جنيه بضمان وكفالة مجموعة بورتو القابضة، «بورتو جروب»، وتعمل الشركة على استكمال مشروعاتها بالاستعانة بالذكاء الاصطناعى والمبيعات الإلكترونية مثل بورتو أسيوط على مساحة 77 فداناً ومشروع مستقبل سيتى على مساحة 155 فداناً، بجانب مشروعاتها الخارجية فى البحر الميت وأغادير التى تنهى فى إجرءات البدء فى تنفيذها فى الوقت الحالى.

وكشفت الإدارة التنفيذية الجديدة للشركة فى أول حوار لها عن خططها المستقبلية التى تتضمن مبيعات كبيرة خلال السنوات الـ5 المقبلة فى حوار أجرته «البورصة»، مع كل من جمال فتح الله رئيس مجلس إدارة شركة بورتو جروب، أيمن بن مختار بن إبراهيم خليفة، نائب رئيس مجلس إدارة الشركة والعضو المنتدب للشئون المالية والتطوير.

فتح الله: الشراكة مع بنك مصر بـ«بورتو أكتوبر» شهادة ثقة لاستثمارات الشركة الفترة المقبلة

قال جمال فتح الله رئيس مجلس إدارة شركة بورتو جروب، إن جائحة كورونا أدت لحالة من القلق أدت لتغييرات كبيرة فى السلوكيات فى أغلب المجتمعات، سواء فى الحياة اليومية أو فى التفكير بالاستثمار، لكنه يرى أن العقارات سلعة رئيسية واستراتيجية، لا يمكن الاستغناء عنها.

ودلل على ذلك بأن نشاط مبيعات العقارات بدأ حاليًا فى العودة التدريجية بالتوازى مع دفع الحكومات للحياة الطبيعية بتقليل الإجراءات الاحترازية وساعات الإغلاق تحديدًا.

جمال فتح الله رئيس مجلس إدارة شركة بورتو جروب

فتح الله: خبرات مجلس الإدارة تعمل لتعظيم الربحية وزيادة القيمة المضافة من كل مشاريع الشركة

وألمح إلى أن الشركة تراعى الطلب فى كل مشاريعها، عبر إعداد دراسة السوق والمنافسين المتواجدين عبر خبرات مجلس إدارة الشركة، التى تستهدف دائمًا تعظيم الربحية وزيادة القيمة المضافة من كل مشاريع الشركة، التى تم إضافة لها مؤخرًا مشروع بورتو أسيوط على مساحة 77 فداناً، ومستقبل سيتى على مساحة 155 فداناً.

وعمل جمال فتح الله رئيسا لمجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لشركة «بورتو أكتوبر» التابعة للمجموعة، والرئيس التنفيذى لشركة «دلمار» للتنمية العقارية، وكان الشريك المؤسس والرئيس التنفيذى لشركة «مينا» للاستثمار السياحى والعقارى، وعضواً بمجلس إدارة البورصة المصرية وأيضاً شركة «الأولى» للتمويل العقارى.

وعمل أيمن بن خليفة، رئيسًا تنفيذيًا لشركة كابريكون إنترناشيونال الإماراتية للاستشارات المالية، ورئيس تنفيذى لشركه النبلاء السعودية للرعاية الطبية، ثم أصبح عضواً بمجلس إدارة مجموعة بورتو القابضة، ثم نائب رئيس مجلس إدارة الشركة والعضو المنتدب للشئون المالية والتطوير، ورئيس مجلس إدارة بورتو 6 أكتوبر للتنمية السياحية.

وتولى كل من جمال فتح الله وأيمن بن خليفة مسئولية تنفيذية بمجلس إدارة الشركة رسميًا منذ منتصف أبريل الماضى، بموافقة مجلس الإدارة على تعيينهم عقب استقالة محمد سيد محمد عبدالرازق، من منصبه كرئيس لمجلس الإدارة.

وأشار فتح الله، إلى أن الطلب على العقارات لن يتوقف حيث يعتبر العقار ضمن المطالب والسلع الاستراتيجية، ومرتبط بالزيادة السكانية المستمرة، موضحًا أن الطلب الاستثمارى على العقار مازال ملاذًا آمنًا للمستثمرين المصريين، بجانب الطلب على الشراء لحاجة السكن.

بن خليفة: إرضاء العملاء غاية ستُدرك.. وطريق النجاح دائمًا تحت الإنشاء

وأوضح أيمن بن مختار بن ابراهيم خليفة، نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للشئون المالية والتطوير، بشركة بورتو جروب، الآن الشركة اتجهت فى فترة كورونا إلى اتباع أساليب جديدة بالمبيعات، نظرًا لفترات الإغلاق وسياسة التباعد الاجتماعى، فأصبح جذب العملاء عن طريق الأساليب التكنولوجية الجديدة بما يضمن السلامة للعملاء والموظفين.

وأضاف بن خليفة، أن الشركة استغلت فترة الإغلاق التى تسببت فيها جائحة كورونا بإعادة ترتيب الهيكل الإدارى للشركة وتكوين كوادر إدارية قوية، بالإضافة لمحاولة انتهاج فكر إدارى جديد للتعامل مع العملاء الحاليين بحجم خدمات وانشاءات أفضل مما سبق، بجانب بحث الفرص الاستثمارية بشكل مستمر، لتعظيم الربحية وتقليل التكلفة بسبب الأزمات الحالية، وأكد أن طريق النجاح دائمًا ما يكون تحت اللإنشاء وأن إرضاء العملاء غاية تعمل الشركة على إدراكها بأقرب وقت.

وأضاف بن خليفة، أن إدارة الشركة اتجهت إلى التعاون مع الدولة بالشراء والمشاركة بمدن الجيل الرابع فى بورتو أسيوط ومستقبل سيتى، موضحًا أن تنفيذ بروتوكول التعاون مع المصرية للاتصالات لتطوير البنية التحتية التكنولوجية بدأ بمقرات الشركة ثم سينتقل لمشاريع بورتو أسيوط ومستقبل سيتى، حيث يتم التجهيز لذلك فى المواقع الآن.

أيمن بن مختار بن ابراهيم خليفة ؛ بورتو جروب

بن خليفة: الشركة أنجزت نحو 50 – 60% من المرحلة الأولى لـ«بورتو البحر الميت»

وأعلنت الشركة المصرية للاتصالات، وشركتا عامر جروب وبورتو جروب، فبراير الماضى، توقيع اتفاقيتى تعاون لتوفير أحدث حلول الاتصالات المتكاملة للمشروعات المملوكة للمجموعتين وإتاحة تلك الخدمات المتطورة فى كابلات الألياف الضوئية إلى الوحدات السكنية FTTH وكذلك الخدمات الثلاثية Triple Play وإتاحة نقاط خدمة للإنترنت اللاسلكى Wi-Fi بالأماكن المهمة داخل المشاريع.

حيث بموجب الاتفاق تقوم المصرية للاتصالات بتوصيل شبكات الاتصالات المتطورة داخل المشروعات المملوكة للمجموعتين بما يؤهلهما فى استقبال أحدث التقنيات الرقمية، وتقديم حزمة متنوعة من الحلول وخدمات الاتصالات.

وكشف بن خليفة عن أن المبيعات المستهدفة خلال الفترة المقبلة، بمشروع بورتو أسيوط التى تبلغ حاليًا نحو 5 مليارات جنيه، موضحًا أن موقع المشروع متميز ويساعد على نمو أسعار الوحدات حيث تبعد 4 كيلو مترات عن مطار أسيوط، و7 كيلو مترات عن وسط مدينة أسيوط.

وتعد بورتو أسيوط أول اختراق من المطورين العقاريين لصعيد مصر تماشيًا مع خطة الدولة للتوسع العمرانى فى صعيد مصر، وأول المشاريع التى بدأت فى المبيعات، بالرغم من كون المشروع فى المرحلة الأولى من الإنشاءات، مما يعكس إقبال العملاء على الشراء به، حيث يلبى المشروع جميع احتياجات العملاء سواء الترفيهية أو الإدارية أو السكنية.

الإدارة الجديدة لـ” بورتو جروب” خلال حوارها للبورصة

وتستهدف بورتو جروب مبيعات بقيمة مليار جنيه من المرحلة الأولى للمشروع، بينما تعاقدت على بيع جزء كبير منها حتى الآن.

وأكد بن خليفة، أن الشركة تتبنى خطة طموحة للمبيعات والأرباح المستهدفة للشركة خلال 5 سنوات، موضحًا أن حجم الأصول الممثل فى الوحدات الجاهزة للاستلام ولم تبع حتى الآن بشكل كبير وسيغطى طلبات العملاء فى الفترة المقبلة.

وأضاف أن توقيع عقد المشاركة بقيمة تبلغ نصف مليار جنيه لشركة واحدة من ضمن 14 شركة تابعة لـ”بورتو القابضة» يعد شهادة ائتمانية للشركة، تعكس الموقف المالى القوى للمجموعة وكذلك ثقة مؤسسة حكومية كبيرة مثل بنك مصر فى استثمارات بورتو جروب الفترة المقبلة، فى ظل التحديات التى تواجه القطاع العقارى بالتوازى مع تداعيات أزمة وباء كورونا.

وأوضح بصفته رئيس مجلس إداره بورتو 6 أكتوبر للتنمية السياحية، أن حجم العمليات المسندة للمقاولين فى مشروع بورتو أكتوبر يبلغ نحو 200 مليون جنيه وهو مذكور فى عقد المشاركة مع بنك مصر.

كشف بن خليفة عن تجاوز حجم التنفيذات بمشروع بورتو أكتوبر لنسبة %50 ليصل للمرحلة الرابعة من الإنشاءات، وأفصح مجلس إدارة مجموعة بورتو القابضة، الأربعاء الماضى، على موافقته الاتفاق على عقد المشاركة لشركة بورتو 6 أكتوبر للتنمية السياحية، مع فرع المعاملات الإسلامية لبنك مصر بمبلغ 500 مليون جنيه، فى صورة عقد مشاركة.

وأشار بن خليفة إلى أن المشاريع خارج حدود مصر تمثل أيضًا إضافة قوية لمحفظة ومخزون أراضى الشركة والمتمثلة فى بورتو أغادير وبورتو البحر الميت، وأنجزت الشركة من الأخير نحو %50-60 من المرحلة الأولى، المقامة على مساحة 20 ألف متر، تم بيع %17 منها وتسليم %13 حتى نهاية ديسمبر الماضى، وتمثل المرحلة الثانية نحو 780 ألف متر.

وتسعى الشركة حاليًا رغم أزمة كورونا استصدار الموافقة على المخطط العام للبدء بتنفيذ مشروع بورتو أغادير، حيث تعاقدت الشركة على إقامة المشروع على مساحة 1.2 مليون متر، على ساحل المحيط الأطلنطى، بالمغرب، على أن يتضمن فنادق وأسواق تجارية وسينمات وشقق فندقية، بالإضافة إلى الأنشطة الترفيهية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: بورتو جروب

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/08/09/1372479