منطقة إعلانية





تحالف مصرى يفوز بإنشاء أكبر محطة طاقة شمسية فى غرب أفريقيا


70 % من تمويل المحطة عبر قروض من مؤسسات دولية وعائد الاستثمار يقترب من 20%

تنفيذ المرحلة الأولى خلال 16 شهرا والمرحلة الثانية 40 شهرا من تاريخ التعاقد

وقع التحالف المصري “SGRC – ELF Energy” الاسبوع الماضي عقد إنشاء أكبر محطة طاقة شمسية بغرب أفريقيا بنظام BOOT بقدره 200 ميجا بتكلفه تقديرية 200 مليون دولار، وبتعريفة 7 سنتات لمدة 25 عاما و التي تعد من أفضل الأسعار عالمياً.

قال شريف عزت المدير العام ومؤسس شركة SGRC للاستشارات، إن التحالف المصري المكون من شركة SGRC للاستشارات وشركة ELF Energy للطاقة الشمسية وقع الأسبوع الماضي صفقة إنشاء وتمويل وتشغيل أكبر محطة طاقة شمسية في غرب أفريقيا بقدرة 200 ميجاوات بنظام BOOT، بعد عام من المفاوضات لإقتناص الصفقة.

وأشار عزت إلى أن المشروع سيتم تنفيذه على مرحلتين الأولى 16 شهرا من تاريخ التعاقد بقدرة 15 ميجاوات والثانية على 40 شهرا من تاريخ التعاقد بقدرة 185 ميجاوت.

وأوضح أن التمويل سيتم عبر قروض تمثل 70% من التكلفة الإجمالية للمشروع من مؤسسات تنموية دولية دون الكشف عن تفاصيل، فيما سيتم تدبير باقي الحصة البالغة 30% عبر التمويل الذاتي لشركتي التحالف.

وأشار إلى أن شركة SGRC تعمل في مجال الاستشارات الهندسية في مجال الكهرباء والطاقة منذ التسعينات وساهمت في تقديم استشارات لإنشاء محطات بطاقة أكثر من 4000 كيلووات وتصميمات لأكثر من 100 محطة، كما ستقوم بدور الاستشاري والتصميم ضمن التحالف، فيما تعمل شركة ELF Energy في مجال الطاقة الشمسية وتمتلك عددا من محطات الكهرباء في مصر وخارجها.

أضاف عزت أن المشروع الذي يجري تنفيذه في غرب أفريقيا يعد الأضخم في غرب القارة، حيث يعد أكبر 3 أمثال من أكبر المشاريع السابقة له والبالغ قدرتها الإنتاجية 70 ميجاوات، بعائد مغري جداً يعد الأفضل عالمياً بسعر 7 سنتات دولار للكيلووات ما يمثل عائدا على الاستثمار 20%.

من جانبه قال إسلام سليمان، الرئيس التنفيذي لشركة ELF Energy، إن التحالف يسعى لإقتناص عدد من الفرص في قطاع الكهرباء والطاقة الجديدة والمتجددة في القارة الأفريقية والتي لديها حاجة كبيرة لسد فجوة الطاقة بالقارة.

وكشف سليمان عن مساعي الشركة للوصول بحجم محفظتها من الكهرباء إلى 1 جيجاوات خلال السنوات الخمس المقبلة، خاصةً في ظل الفرص العالية المتاحة والعائد المغري للاستثمار بالقطاع في أفريقيا.

ويعمل مكتب “نورتون روزمان” فرنسا كمستشار قانوني للتحالف، فيما يعمل المكتب الأردني Levand- محمود كوشمان” كمستشار مالي للتحالف.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/08/09/1372722