منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





البورصة تصعد 1.3% حتى مستوى 10960 نقطة بدعم مشتريات المصريين


يعقوب: عودة الأفراد لضخ سيولة فى السوق مؤشر إيجابى على المدى المتوسط

كمال: التماسك أعلى مستوى 10800 نقطة لجلستين يدفع استكمال الصعود

توقع متعاملون بالبورصة المصرية أن يشهد السوق حالة من الزخم الشرائى مدفوعة باتجاه الأفراد والمؤسسات المصريين، إلى الشراء عقب وصول الأسهم لمستويات سعرية جاذبة نتيجة لجائحة «كورونا».

وأغلق المؤشر الرئيسى للبورصة المصرية EGX30 جلسة أمس الأحد صاعدًا بنسبة 1.34% مستقرًا عند مستوى 10962 نقطة، فيما صعد مؤشر EGX70 EWI بنسبة 1% عند مستوى 1604 نقطة.

ورجحت رانيا يعقوب، رئيس مجلس إدارة شركة ثرى واى لتداول الأوراق المالية، أن يخترق مؤشر البورصة الرئيسى مستوى 11200 نقطة، مستكملا صعوده حال استمرار مشتريات المؤسسات المحلية بالتحديد فى الأسهم القيادية، مما يؤهله للخروج من القناة العرضية التى يسير فيها منذ فشل اختراق مستوى 11215 نقطة.

وأوضحت يعقوب أن النشاط الملحوظ لأسهم مؤشر EGX70 EWI يعود إلى اتجاه الأفراد لضخ سيولة كبيرة فى أسهم بعينها تعكس وجود ثقة منهم فى السوق وقراءة جيدة للأخبار حيث اقتصرت السيولة على قطاعات الأسهم المستفيدة من خطط الدولة المستقبلية، واعتبرت ذلك مؤشراً إيجابياً للسوق على المدى المتوسط والطويل.

وحددت السيولة الانتقائية أسهم الغزل والنسيج بعد إعلان دعم الدولة الكبير للقطاع وشركاته، بجانب أسهم قطاع السيارات عقب إعلان خطة تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعى، وكذلك قطاع الخدمات المصرفية واستفادته من أزمة وباء كورونا.

ووجهت يعقوب المستثمرين إلى العمل بمبدأ «سهمك هو مؤشرك» حيث توجد العديد من الأسهم التى تخالف أداء المؤشرات والسوق ككل، لذلك يجب انتقاء الأسهم والتعامل مع كل سهم على حدة.

وسجل مؤشر EGX50 متساوى الأوزان بجلسة أمس صعودًا بنسبة 1.2% مستقرًا عند مستوى 1908 نقطة، وارتفع مؤشر «EGX30 capped» بنسبة 1.1% مستقرَا عند مستوى 12855 نقطة، وصعد مؤشر EWI EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 1.2% مستقرًا عند مستوى 2464 نقطة.

وأوضح محمد كمال، مدير تداول المؤسسات بشركة الرواد لتداول الأوراق المالية، أن وجود المؤسسات المحلية كمشترٍ والمؤسسات الأجنبية دعما بشكل كبير صعود السوق بجلسة أمس، موضحاً أن تجاوز مستوى 10800 نقطة والثبات أعلاه لجلستين على التوالى يشير إلى استكمال الصعود.

ورجح كمال، أن السوق يستهدف مستوى 11150 و11200 نقطة بالجلسات المقبلة، بالتزامن مع الأداء الجيد لسهم التجارى الدولى والذى عزز وجود المؤشر الرئيسى للبورصة فى المنطقة الخضراء.

وأضاف أن السوق يترقب قرار المركزى حول أسعار الفائدة بنهاية الأسبوع فضلا عن الإعلان اليوم عن معدلات التضخم، متوقعا تثبيت أسعار الفائدة والذى من شأنه تدعيم السوق.

وتابع أن السوق يمر بمرحلة تفاؤل حذر فى ظل الموجات التصحيحية التى يختبرها السوق، ناصحا المستثمرين بالبعد عن الشراء الهامشى والحفاظ على نسبة سيولة فى المحفظة تصل إلى 60%.

وسجل السوق قيم تداولات 1.2 مليار جنيه، واتجه صافى تعاملات المصريين وحدهم نحو الشراء بقيمة 62.7 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 86.5% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافى تعاملات العرب والأجانب نحو البيع، مسجلاً 2.1 مليون جنيه، و60.6 مليون جنيه على التوالى، بنسبة استحواذ 8.3%، 5.2% من التداولات.

ونفذ الأفراد 82.8% من التعاملات، متجهين نحو البيع باستثناء الأفراد العرب الذين سجلوا صافى شراء بقيمة 1.9 مليون جنيه، فيما اقتنصت المؤسسات 17.2% من التداولات متجهين نحو البيع، باستثناء المؤسسات المحلية التى سجلت صافى شراء بقيمة 89.6 مليون جنيه، فيما سجلت المؤسسات العربية والأجنبية صافى بيع بقيمة 4 ملايين جنيه، 59.9 مليون جنيه.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/08/10/1372792