منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




العضو المنتدب: الأولوية فى بنك «عوده» للتكنولوجيا


“كورونا” منحت فرصة سريعة للتوسع فى الخدمات المصرفية الإلكترونية

قال محمد بدير العضو المنتدب لبنك “عوده – مصر”، إن البنك يتبنى استراتيجية عمل تقوم على ثلاثة محاور رئيسية يتم مراجعتها من وقت لآخر استجابةً لما يطرأ من معطيات محلية وعالمية قد تؤثر على الوضع الاقتصادى والظروف المحيطة بعمل البنك.

وأضاف بدير فى تصريحات لـ«بنوك وتمويل» أن محاور الاستراتيجية جميعها تصب فى تلبية احتياجات العملاء وتزويدهم بالمنتجات والخدمات عالية الجودة، واستحداث القنوات والنظم الجديدة للاستفادة من التطور التكنولوجى الهائل وتأثيره على عمليات القطاع المصرفى، واستحداث وإطلاق نموذج ابتكارى لتشغيل الفروع بما يضمن تعزيز مستوى الخدمة المقدمة للعملاء.

أكد بدير أن جائحة كوفيد 19، جعل التركيز على الخدمات البنكية الإلكترونية من أولويات إدارة البنك ، وتطبيق أحدث ما وصلت إليه التكنولوجيا لتلبية احتياجات العملاء واكتساب ثقتهم المتجددة، عبر خدمات الإنترنت البنكى، والمحفظة الإلكترونية، وشبكة ماكينات الصراف الآلى التى تضم 169 ماكينة فى مواقع استراتيجية، وكذلك منظومة الخدمات التى يقدمها مركز الاتصالات العملاء البنك بشكل مستمر.

وقال العضو المنتدب للبنك إن عوده-مصر يستهدف إتاحة عدد من المنتجات والخدمات الجديدة للعملاء، منها ميكنة بعض الإجراءات الخاصة بالتقديم على القروض والبطاقات من خلال نظمDigital-on-Boarding، والتى تساهم فى تسهيل التجربة البنكية بشكل كبير على العميل لتصبح إجراءات الحصول على القروض والبطاقات أسرع وأيسر.

وأضاف ان البنك بصدد الانتهاء من الإجراءات الخاصة بإطلاق حزمة جديدة من الخدمات البنكية عبر تطبيق الهاتف المحمول، وخدمة التحصيل والتجارة الإلكترونية بالتعاون مع إحدى الشركات العالمية.

وفعل بنك عوده- مصر خاصتين الأولى هى (NFC contactless) والتى تتيح للعميل إتمام عملية الشراء من خلال نقاط البيع الالكترونية بدون ادخال البطاقة أو إعطائها للتاجر، مما يحد من عملية انتشار العدوى.

تابع بدير: الخاصية الأخرى هى (3Dsecure) والتى تحمى وتؤمن حركات الشراء من خلال الإنترنت عبر ارسال SMS تحتوى على كلمة سر لكل عملية على هاتف صاحب البطاقة المسجل لدى البنك وبدونها لا تتم عملية الشراء.

وأوضح أن البنك يعمل بشكل مستمر على تحديث خدماته ومنتجاته المصرفية بما يلبى احتياجات العملاء المختلفة، كذلك تهتم الإدارة بتطبيق أحدث البرامج والتطبيقات التكنولوجية التى توفر للعميل تجربة وخدمة مصرفية سهلة وآمنة وسريعة.

بنك عوده ؛ عودة

البنك يستهدف ميكنة بعض الإجراءات الخاصة بالتقديم على القروض والبطاقات

وكشف العضو المنتدب للبنك عن أن الخدمات البنكية الإلكترونية تستحوذ مؤخرا على النصيب الأكبر من اهتمام الإدارة ، خاصة مع تزايد اهتمام العملاء واستخدامهم للخدمات المالية والمصرفية الرقمية، فى ظل تفشى وباء كورونا المستجد واعتباره جائحة على المستوى العالمى.

وأكد بدير أن الاهتمام بالمنتجات الرقمية والإلكترونية أيضا فى إطار تطبيق مستهدفات البنك المركزى لتعزيز فكر الشمل المالى والتحول إلى مجتمع أقل استخدامًا للنقد.

وأشار بدير إلى أن بنك عوده مصر حريص دائما على تنوع الخدمات التى يقدمها لتتناسب مع مختلف الفئات والشرائح المجتمعية، مثل الصيرفة الإسلامية؛ والخدمات المصرفية للشركات، والخدمات المصرفية الخاصة، وخدمات بنوك الاستثمار، والخدمات المصرفية للأفراد، وخدمات الوساطة فى الأوراق المالية، وخدمات ومنتجات التأمين المصرفى.

وأكد بدير على أن أزمة كورونا لها ايجابيات بجانب سلبياتها الواضحة ، موضحا أن الجائحة أبرزت فرصا كبيرة للتوسع فى تقديم الخدمات البنكية الإلكترونية التى لاقت إقبالًا واسعًا من العملاء مؤخرًا فى ظل عمليات التباعد للحد من انتشار الوباء.

وقال إن البنك رصد تزايد استخدامات العملاء للقنوات البنكية الإلكترونية حيث ارتفع عدد عمليات الدفع عن طريق الهاتف المحمول بنسبة 56% خلال أشهر مارس وأبريل ومايو، وارتفعت العمليات المنفذة عبر الإنترنت البنكى 11%، بالإضافة إلى زيادة عدد العملاء المستخدمين لعمليات تحويل بنكية عن طريق خدمة الإنترنت البنكى بنسبة 10%.

وأشار إلى أن مؤشرات إقبال العملاء على مثل هذه الأنماط من الخدمات البنكية تساهم فى تعزيز استراتيجية الشمول المالى، وتقليل الاعتماد على تداول الكاش، وهو ما سعت إلى تنفيذه الحكومة عبر مبادرات البنك المركزى.

وافتتح بنك عوده مصر فرعاً جديداً للمعاملات الإسلامية فى مدينة السادس من أكتوبر ،تنفيذا لسياسات البنك التوسعية الهادفة إلى زيادة حصته وتعزيز مكانته فى السوق المصرفية المصرية.

وقال محمد بدير، العضو المنتدب للبنك، إن استمرار البنك فى التوسع فى القطاع الإسلامى يأتى كنتيجة لما حققه هذا القطاع من نتائج إيجابية تمثلت فى تحقيق حجم ودائع تجاوز 3 مليارات جنيه وتسهيلات ائتمانية تجاوزت المليار جنيه، فضلاً عن مجموعة متنوعة من المنتجات المصرفية المتوافقة مع أحكام الشريعة، والتى يتم تطويرها وتحديثها بصفة مستمرة بناءً على دراسات السوق واحتياجات العملاء.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/08/16/1374352