منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





توقعات بأداء إيجابى للبورصة الأسبوع الحالى مع هدوء تقلبات الأسواق العالمية


“عبدالحكيم”: المؤشر يستهدف مستويات 11200 نقطة خلال الأسبوع الجارى

 شهدت البورصة المصرية تباينا ملحوظا ما بين أداء مؤشر البورصة الرئيسى والقطاعات المختلفة، حيث شهد المؤشر صعودا تارة وهبوطا طفيفا تارة أخرى، فى حين صعدت وانتعشت القطاعات المختلفة، وتوقع متعاملون بالبورصة المصرية أداء إيجابيا خلال الأسبوع الجارى للمؤشر مستهدفا مستوى 11200 نقطة بنهاية الاسبوع مع هدوء تقلبات الأسواق العالمية واستقرار أسعار النفط والذهب.

ارتفع المؤشر الرئيسى للبورصة المصرية 1.2% خلال الأسبوع الماضى، ليغلق عند مستوى 10944 نقطة، وصعد مؤشر EGX100 EWI الأوسع نطاقًا بنسبة 3.4% إلى مستوى 2519 نقطة.

فيما ارتفع مؤشر EGX70 EWI للأسهم الصغيرة والمتوسطة بنسبة 3.9% ليغلق عند مستوى 1650 نقطة، وصعد مؤشر egx30 capped بنسبة 1.4% مغلقًا عند 12890 نقطة.

قال محمد الأعصر، رئيس قسم التحليل الفنى بشركة أمان لتداول الأوراق المالية، إن السوق بالأسبوع الماضى مازال فى نفس المنطقة حول مستوى 10900 نقطة بالرغم من التحركات الإيجابية فى العديد من القطاعات فى المؤشر الثلاثينى ولكن أوزانها ضعيفة التأثير على المؤشر الثلاثينى.

وأوضح أن كلا من «التجارى الدولى» و«طعلت مصطفى» و«المصرية للاتصالات» من شأنها مساندة السوق للصعود، بما أنهم الأكبر وزنا نسبيا فى المؤشر.

ورجح أن يختبر السوق تحركات إيجابية خلال جلسات الأسبوع الجارى، مشيرا إلى أن أهم الأسهم المؤهلة للصعود سهم «التجارى الدولى» صعودا إلى 67.5 جنيه، وسهم «طلعت مصطفى» صعودا إلى قرب 7 جنيهات «المصرية للاتصالات» إلى 14 جنيها.

وتوقع الأعصر أن يختبر مؤشر البورصة الرئيسى مستويات 10800-11200 نقطة خلال الأسبوع الجارى، وأن يختبر المؤشر السبعينى مستويات 1620-1720 نقطة.

وتابع أنه من الأسهم المرشحة للصعود أيضا خلال الأسبوع «بايونيرز» صعودا إلى 44 جنيه، و«اوراسكوم للاستثمار» إلى 53.5 قرش، و«حديد عز» إلى 6.80 جنيه، و«السويدى إلكتريك» إلى 7.80 جنيه.

تابع الأعصر أن أسهم المؤشر السبعينى المؤهلة للصعود سهم «كابو» صعودا إلى 109 جنيهات و«دايس» إلى 170 قرشا و«جى بى اوتو» إلى 2.65 جنيه.

وذكر أن قطاع الشحن بالمؤشر السبعينى قطاع مهم جدا على رأسهم «القناة للتوكيلات الملاحية» إلى 12.30 جنيه، و«العربية للشحن والتفريغ» إلى 73 قرشا.

ونصح الأعصر المستثمرين بحماية المحافظ بالقرب من مستوى 11200 نقطة والدخول للسوق بالكاش.

وتوقع محمد عبدالحكيم مدير وحدة بحوث فيصل لتداول الأوراق المالية، إن المؤشر يستهدف مستويات الـ11200 خلال الأسبوع الجارى، لافتًا إلى أن تواجد المؤسسات المصرية يعطى السوق دفعة خاصة وأنها مازالت قادرة على استيعاب مبيعات الأجانب.

ولفت عبدالحكيم، إلى أن السوق يتمتع بالقوى الشرائية، والتى اختبرها الأسبوع الماضى فى حالة الهبوط واستطاعت أعادت السوق مرة أخرى حتى مستويات 11000 نقطة.

ويرى، أن هناك قطاعات بها فرص قوية مثل قطاع الطاقة وأسهم الحديد والأسمنت، ناصحًا المستثمرين بالاحتفاظ، ومحاولة الاستفادة من عملية الصعود المتوقعة.

وبلغ رأس المال السوقى خلال الأسبوع الماضى  607.9 مليار جنيه، مرتفعا بنسبة 1.8% عن الأسبوع الماضى البالغ 597 مليار جنيه، واستحوذت الأسهم على 54.9% من إجمالى قيمة التداول، فيما اقتنصت السندات 45.1% من التعاملات.

وسجل السوق قيم تداولات 12.5 مليار جنيه، واستحوذ المصريون على 85.6% من التعاملات فى البورصة، بينما استحوذ الأجانب على 7.6% والعرب على 6.8% بعد استبعاد الصفقات.

وسجل الأجانب صافى بيع بقيمة 291.5 مليون جنيه بنهاية تعاملات الأسبوع، فيما سجل العرب صافى شراء بقيمة 17.2 مليون جنيه خلال الفترة نفسها، بعد استبعاد الصفقات.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/08/16/1374383