منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



“تجارية الإسماعيلية” تتكفل بمصاريف المدارس لأبناء التجار المتضررين من “كورونا”


أعلنت الغرفة التجارية بالإسماعيلية، تكفل الغرفة بمصاريف المدارس لأبناء تجار المحافظة المتضررين من أحداث فيروس كورونا سواء بالوفاة أو العزل بأحد المستشفيات بالإسماعيلية.

وقال أحمد عثمان، رئيس الغرفة التجارية بالإسماعيلية، أن تحمل الغرفة لمصاريف أبناء التجار المتضررين بفيروس كورونا يدخل ضمن المسئوليه المجتمعية التي تسعى الغرفة من خلال مجلس الإدارة إلى العمل عليها خلال المجلس الحالى.

أشار عثمان إلى أن المجلس سيتحمل التكلفة كاملة دون إضافة أي أعباء إلى ميزانيه الغرفة التجاريه، ووضع المجلس عده شروط واجب توافرها، وهى ” أن يكون الأب أو الأم المتضررين من التجار المسجلين بالغرفة خلال الفترة السابقة، وأدى ذلك إلى الموت أو العزل بالمستشفيات داخل الإسماعيلية وتقديم موجب الشهادات الصحية التي تشير إلى ذلك.

أوضح أن لا يشترط أن يكون التاجر مسددا لرسوم الغرفة التجاريه، والأمر مفتوح لكل تجار الإسماعيلية والمسجلين فقط بالغرفة والذين يصل عددهم إلى اكثر من 68 ألف تاجر وعلى كل أنحاء المحافظة.

أضاف أن يكون الابن أو الابنه مسجلا بالمدارس الحكومية التابعة للمحافظة ولا ينطبق الأمر على المدارس التجريبية أو اللغات أو الخاصة، بحد أقصى عدد 2 من الأولاد في المراحل الابتدائيه والإعدادية والثانوية فقط.

أكد رئيس الغرفة، أن تم تشكيل فريق عمل لاستقبال الطلبات في كل مركز ومدينه من مراكز المحافظة وسوف يتم الإعلان عن الأسماء وأرقام التليفونات والمقرات، خلال ساعات من الآن وجميعهم أيضا من التجار.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/09/05/1379948