منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





رئيس الوزراء: “الدقهلية” تضم فرصا واعدة وسنعمل على استثمارها لخدمة المواطنين


65 مليون جنيه لإنهاء مشكلة الصرف الصحى بتقسيم 15 مايو بمدينة جمصة

إنشاء مصنع لتدوير المخلفات بتكلفة 150 مليون جنيه والتعاقد لتوريد 83 معدة لتحسين البيئة

إعادة رصف الطرق بنطاق المحافظة بتكلفة 235 مليون جنيه.. وإطلاق مبادرة “ميدان حضارى” فى كل حى ومركز ومدينة

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، اجتماعاً؛ لمتابعة الموقف التنفيذى لخطط التنمية بمحافظة الدقهلية، ومناقشة سبل تذليل كافة المعوقات والتحديات التي تواجه تنفيذ المشروعات الخدمية والتنموية بها، وذلك بحضور اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، والدكتور أيمن مختار، محافظ الدقهلية، واللواء رأفت عبد الباعث، مدير أمن الدقهلية.

وأكد رئيس مجلس الوزراء حرصه الشديد خلال لقائه بالمحافظين على متابعة ما يتم تنفيذه من خطط التنمية بمختلف المحافظات، وما تتضمنه من مشروعات خدمية تستهدف تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين بها، مشدداً على أن هذا النهج يتيح فرصة الاستماع لأية تحديات أو معوقات قد تعرقل تنفيذ هذه المشروعات، وهو الأمر الذي يمكن مناقشته ووضع الحلول والبدائل لإزالتها، بالتنسيق مع الجهات المعنية.

أضاف أن محافظة الدقهلية من المحافظات التى بها العديد من الإمكانات والفرص الواعدة، مؤكداً فى هذا الصدد أننا سنعمل على استثمارها بما يعظم فى قيمة هذه الإمكانات ويسهم فى توفير المزيد من الخدمات المميزة للمواطنين.

وناقش رئيس الوزراء محافظ الدقهلية فى المعوقات التى تواجه تنفيذ بعض المشروعات بنطاق المحافظة فى قطاعات: الإسكان، والشباب والرياضة، والصحة، ومياه الشرب والصرف الصحي، وكذلك العشوائيات، إلى جانب الخطة الاستثمارية.

واستمع الدكتور مصطفى مدبولى إلى المقترحات المقدمة من المحافظ للتغلب على هذه المعوقات وإزالتها؛ للمضي قدما فى تنفيذ تلك المشروعات، والانتهاء منها في أسرع وقت.

وخلال الاجتماع، أكد الدكتور أيمن مختار، محافظ الدقهلية، أنه قام بتحديد محاور العمل للنهوض بالخدمات على مستوى مدن وقرى المحافظة، منوها في هذا السياق إلى أن هذه المحاور تضمنت “بناء الإنسان” وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين.

وأشار إلى مضاعفة قيمة الخطة الاستثمارية من 240 مليون جنيه إلى 450 مليون جنيه، بالإضافة إلى 75 مليون جنيه من التمويل الذاتي؛ وذلك لتعظيم الاستفادة من الخدمات المقدمة للمواطنين في قطاعات: الكهرباء، والرصف، وتحسين البيئة، والأمن والحماية المدنية، وتدعيم احتياجات الوحدات المحلية.

وفي هذا الشأن قال المحافظ: تم إنشاء المركز التكنولوجي لخدمة المواطنين، وبه منظومة الشباك الواحد، كما تم توقيع بروتوكول لتطوير المناطق العشوائية بقيمة 269 مليون جنيه في كل من مدينتي المنصورة وبلقاس؛ وذلك لتطوير شبكات الصرف الصحي، ومياه الشرب، ورصف الطرق، وأعمال الكهرباء.

كما تم إنشاء 2 مرسى للأتوبيس النهري بتكلفة 12 مليون جنيه؛ للربط بين مدينتي المنصورة وطلخا، وجار حالياً دراسة إنشاء مرسييْن بمدينة شربين.

وقدم المحافظ مقترحا بإنشاء ممشى أهل مصر على كورنيش المنصورة، مستعرضا الموقع المقترح له، ومكونات المشروع.

وخلال استعراضه، نوّه المحافظ إلى إنهاء مشكلة الصرف الصحي بتقسيم 15 مايو بمدينة جمصة، من خلال توقيع بروتوكول بتكلفة 65 مليون جنيه.

وأشار إلى حل مشكلة أبراج التعاونيات التى استمرت طيلة 16 عاما، وتشمل 11 برجا سكنيا يضم 968 وحدة سكنية، وذلك عن طريق تدعيم محطة الصرف الصحي، من أجل استيعاب تصرفات هذه الأبراج.

كما نوه إلى قيام المحافظة بطرح مساحة 108 أفدنة بالمنطقة الصناعية بمدينة جمصة، بالتنسيق مع الهيئة العامة للتنمية الصناعية والهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة لتوسعة المنطقة الصناعية بالمدينة.

بجانب طرح 107 فرص لمختلف الأنشطة الاستثمارية بالمنطقة الاستثمارية بميت غمر على مساحة 18 فدانا.

وفيما يتعلق بجهود تحسين البيئة العامة والارتقاء بالمظهر الحضاريّ للمحافظة، أشار الدكتور أيمن مختار إلى نقل مقلب سندوب التاريخي بمدينة المنصورة، الذي وصلت ما به من مخلفات إلى مليون طن، وذلك إلى المدفن الصحي بقلابشو بتكلفة تقترب من 100 مليون جنيه.

وأشار إلى مشروع آخر فى سندوب يتعلق بإنشاء مصنع لتدوير المخلفات بتكلفة تقدر بنحو 150 مليون جنيه.

بالإضافة إلى التعاقد مع وزارة الإنتاج الحربي لتوريد 83 معدة من معدات تحسين البيئة بتكلفة 91 مليون جنيه، فضلا عن تدعيم منظومة النظافة بـ 17 عربة مكنسية بقيمة 29 مليون جنيه من التمويل الذاتى.

كما تم تدعيم منظومة النظافة أيضا بـ 6000 صندوق قمامة بأحجام متنوعة وصناديق تمنع وصول النباشين، وذلك بمشاركة منظمات المجتمع المدني.

ونوّه الدكتور أيمن مختار إلى استحداث محور جديد لربط مدينتي المنصورة وطلخا طريق شرنقاش بتكلفة قيمتها 50 مليون جنيه وفق خطة وزارة التنمية المحلية، إلى جانب استحداث محور جديد لربط المدينتين من خلال إنشاء مطلع ومنزل لكوبرى الجامعة بتكلفة 186 مليون جنيه وفق خطة وزارة النقل.

وفي إطار جهود تحسين البيئة والارتقاء بالمظهر الحضاري للمحافظة أيضا، قال المحافظ إنه تم إعادة رصف الطرق والشوارع بنطاق المحافظة بتكلفة 235 مليون جنيه، وفق خطة وزارة التنمية المحلية، إلى جانب شراء وتشغيل أول ماكينة تخطيط للطرق بالمحافظة بتكلفة 1,250 مليون جنيه من خلال التمويل الذاتي.

كما تم إنشاء شارع 306 ليكون متنزها راقيا للمواطنين، وذلك بمشاركة منظمات المجتمع المدني وجاهز للافتتاح، بالإضافة إلى إطلاق مبادرة ميدان حضاري في كل حي ومركز ومدينة وساهم فيه أيضا المجتمع المدني، بالإضافة إلى تطوير المجازر بنطاق المحافظة.

وفيما يخص جهود إزالة التعديات بنطاق المحافظة، أشار محافظ الدقهلية إلى أن منطقة عبده الصالحي ببحيرة المنزلة شهدت إزالة 301 منزل بعدد 406 وحدات سكنية على مساحة 45 فدانا.

وأشار إلى أن عدد المخالفات بمنظومة التصالح وصل إلى 118.6 ألف مخالفة، فى حين وصل عدد الطلبات المقدمة للتصالح إلى 80.2 ألف طلبا، وبلغ عدد من سددوا رسوم جدية التصالح بالفعل 50.2 ألف شخص، بقيمة اجمالية للمتحصلات وصلت إلى 530 مليون جنيه.

وفى الوقت نفسه، استعرض المحافظ الموقف الحالي فيما يخص منظومة التقنين، حيث أشار إلى أن عدد حالات التعديات بلغ 12.5 ألف حالة، وبلغ عدد الطلبات المقدمة لتقنين أوضاعها 6956 طلبا، منها 481 طلبا غير جاد، وبلغ إجمالي المتحصلات 191.3 مليون جنيه.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://www.alborsanews.com/2020/09/08/1381186