منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





«المصرية للاتصالات» تدرس الاستحواذ على كامل أسهم «فودافون مصر»


مصادر: 5 بنوك تبدى الموافقة على تمويل الصفقة منها «المشرق» و«أبوظبى الأول»

كشفت مصادر قريبة الصلة بالصفقة المحتملة لاستحواذ شركة الاتصالات السعودية على حصة فودافون العالمية، أن المصرية للاتصالات الشريك الثانى فى شركة فودافون مصر بحصة 45% كلفت بنوك الاستثمار هيرميس وسيتى بنك التى تدرس خيارات الفرص الاستثمارية فى الصفقة بدراسة جدية الاستحواذ استخداماً لحق الشفعة.

وأشارت المصادر التى تحدثت مع «البورصة»، أن بنوك الاستثمار تواصلت مع عدد 4 إلى 5 بنوك خارجية أبدت موافقتها على تمويل صفقة الاستحواذ حال تقدم المصرية بعرض تنافسى.

واوضحت المصادر، أن قائمة البنوك تضم بنك المشرق وبنك أبوظبى الأول خارجياً، وتابعت المصادر، أنه لا يوجد معضلة فيما يتعلق بالتمويلات السابقه التى اقترضتها الشركة المصرية للاتصالات وسيعاد تسوية القروض الحالية «re financing».

وذكرت المصادر، أن الخطة التى يجرى دراستها أيضاً هو إعادة هيكلة للكيان الجديد شبكة WE وشبكة فودافون مصر ودمجهما معًا، وكانت شركة الاتصالات السعودية «STC» قد أعلنت أمس الأحد انتهاء مدة مذكرة التفاهم مع مجموعة «فودافون» وذلك للاستحواذ المحتمل على حصة المجموعة فى شركة «فودافون مصر» والبالغة 55% دون التوصل لاتفاق لإنجاز الصفقة وذلك لعدم التوافق مع الأطراف المعنية.

وأوضحت الشركة فى بيان لها، أنه تم التفاهم مع مجموعة فودافون على إبقاء الحوار مفتوحاً، وأشارت إلى أنه سيتم الإعلان لاحقاً عن أى تطورات جوهرية.

وكانت الشركة السعودية قد وقعت مذكرة تفاهم غير ملزمة مع «مجموعة فودافون» بتاريخ 29 يناير 2020، بغرض الاستحواذ على حصة «فودافون» فى شركة «فودافون مصر» والبالغة 55%.

وتم تمديد مذكرة التفاهم الموقعة فى أبريل الماضى لمدة 90 يوماً، ثم لمدة 60 يوماً فى 12 يوليو الماضى بسبب جائحة كورونا.

وتضمنت شروط الصفقة، أن يكون مبلغ الشراء 2.39 مليار دولار بما يعادل 8.97 مليار ريال، حيث يعادل هذا المبلغ تقييماً كاملاً لشركة «فودافون مصر» بقيمة 4.35 مليار دولار (16.31 مليار ريال) على أن يتم تحديد المقابل المالى النهائى عند التوقيع على الاتفاقيات النهائية.

فى المقابل أعلنت فودافون العالمية أنه تم الانتهاء من جميع إجراءات وخطوات الفحص النافى للجهالة فيما يتعلق بالبيع المحتمل لحصتها البالغة 55% فى فودافون مصر إلى شركة الاتصالات السعودية STC.

وأكدت الشركة فى بيانها، أنه برغم انتهاء صلاحية مذكرة التفاهم التى سبق توقيعها بين الطرفين، لاتزال فودافون العالمية فى مرحلة تفاوض ومباحثات مع stc لإتمام الصفقة فى المستقبل القريب. وتتطلع فودافون العالمية الآن إلى شركة stc والشركة المصرية للاتصالات لإيجاد اتفاق مناسب لإتمام الصفقة.

وقالت المصرية للاتصالات فى بيان أمس أنها لم تتلق أي عروض من طرفي الصفقة وأكدت عدم اطلاعها على تفاصيل المناقشات وبنود التفاوض بين الطرفين.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/09/14/1382367