منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





عبد اللطيف: “IFC” على استعداد للاكتتاب فى السندات الخضراء لـ”التجارى الدولى” حتى 100 مليون دولار


قالت هبة عبد اللطيف، رئيس قطاع القروض المشتركة وأسواق الدين بالبنك التجارى الدولي، إن مؤسسة التمويل الدولية وافقت على الاكتتاب حتى 100 مليون دولار فى السندات الخضراء التى يعتزم البنك إصدارها قبل نهاية العام.

ويعتزم البنك التجاري الدولى إصدار 100 مليون دولار سندات خضراء، فى أول طرح لها فى السوق المحلي، وأعلنت مؤسسة التمويل الدولية استعدادها للاكتتاب فى الشريحة الأولى بقيمة 65 مليون دولار قبل أن توافق على رفع سقف الاكتتاب حتى كامل قيمة السندات.

أضافت عبد اللطيف لـ”البورصة”، أن سوق السندات الخضراء العالمي حقق نموا بدرجة كبيرة خلال السنوات القليلة الماضية ،بالإضافة الي ان استراتيجية البنك التجاري الدولي طويلة الاجل تهدف الي تحقيق التوازن بين نمو الربحية والتعامل مع النواحي الاقتصادية والاجتماعية والبيئية. 

تابعت: “ويساهم إضافة السندات الخضراء للهيكل التمويلي للبنك التجاري في تنويع مصادر التمويل والمساعدة في تحقيق استراتيجيته في الاستدامة والأهداف البيئية والتي تتماشي مع الأهداف العامة للحكومة في هذا الصدد”.

وقالت إن مدة السندات خمس سنوات وينوي البنك التجارى استخدام حصيلة تلك السندات في تمويل التعاملات التي تتناسب مع المعايير البيئية المستهدفة.

أضافت أن الوعي البيئي جانب هام من تلك الاستراتيجية حيث يستمر البنك التجاري بتقديم الارشادات اللازمة وكذلك تمويل المنتجات صديقة البيئة مما يساهم لعملائه في تحقيق الأهداف البيئية والاستدامة.

وفي هذا الصدد قام البنك التجاري الدولي بدور وكيل التمويل في حزمة من القروض المشتركة لمجموعة من الشركات المطورة لمشاريع الطاقة الشمسية فى محطة بنبان فى أسوان كما يستمر في استهداف تمويل المشروعات المماثلة والتي تحتاج الدعم التمويلي.

وقالت مؤسسة التمويل الدولية، إن حصيلة السندات سيتم استخدامها فى اعادة التمويل القائم للمشروعات التى تعتمد على كفاءة الطاقة والمبانى الخضراء والمشروعات الجديدة المحتملة.

وأوضحت أن محفظة المشروعات التى يمكن إعادة تمويلها معظمها تعتمد على كفاءة الطاقة فى قطاعات مختلفة مثل الأغذية والمشروبات والزراعة ومعالجة المياه والتعليم والقطاع الصحي.

وقالت إن البنك تغلب على تحد تحديد المشروعات التى يمكنها الاستفادة من حصيلة السندات وادارة المخاطر البيئية والاجتماعية المحتملة لها، عير تطوير نظام ادارة بيئى واجتماعي، وتوفير فريق مخصص لذلك.

وذكرت أن البنك سيعمل على تطوير آلية للتواصل الخارجي مع الجمهور لتلقى أية شكاوى او ملاحظات حول نشاطه التمويلى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/09/23/1385354