منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



الحكومة تبحث خطط تطوير صناعة ودباغة الجلود


جامع: حريصون على التكامل بين سلاسل القيمة في صناعة الجلود لإنتاج مصنوعات عالية الجودة بأسعار تنافسية

قالت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، إن قطاع صناعة ودباغة الجلود يعد أحد أهم القطاعات الانتاجية بالاقتصاد القومي، وتتمتع مصر بإمكانيات وخبرات وتاريخ طويل في هذا المجال.

وأشارت إلى ثقة القيادة السياسية فى مجتمع الأعمال والمصنعين المصريين في إدارة وتشغيل مختلف المشروعات الصناعية.

أوضحت أهمية تحقيق المزيد من التعاون بين العاملين في هذا القطاع في مجالات الدباغة والتصنيع لإنشاء مشروعات استثمارية تحقق التكامل بين سلاسل القيمة فى صناعة الجلود المصرية للوصول إلى منتج عالى الجودة قادر على المنافسة في السوقين المحلى والخارجى، الأمر الذى يسهم فى جعل مصر مركزاً استراتيجياً لصناعة الجلود على المستوى الدولى.

وعقدت الوزيرة لقاء مع عدد من منتجي ومصدري الجلود والمصنوعات الجلدية، واستعرض اللقاء سبل الارتقاء بصناعة الجلود في مصر ورفع القيمة المضافة للمنتج المصري وتوفير احتياجات السوق المحلي من المنتجات الجلدية.

وقالت الوزيرة إن الحكومة حريصة على توفير منتجات جلدية للسوق المحلي بجودة عالية وأسعار تناسب محدودي الدخل، والحكومة تساند هذا القطاع المهم ومستعدة لجلب الخبرات العالمية لتطويره عبر الاستعانة بخبراء عالميين لنقل التكنولوجيات الدولية المتطورة للصناعة الوطنية وبصفة خاصة فيما يتعلق بالتصميمات الحديثة للمنتجات النهائية.

وأشارت جامع إلى أهمية تعظيم الاستفادة من الإنتاج المصري من الجلود الخام وعدم تصديره فى صورته الأولية خاصة فى ظل توجه الوزارة نحو زيادة القيمة المضافة للمنتج النهائى وتصدير منتجات تامة الصنع وذلك تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية والمتعلقة بسد الفجوة الاستيرادية وزيادة الاعتماد على الصناعة الوطنية.

وذكرت أن مدينة الجلود بالروبيكى ساهمت في إحداث نقلة كبيرة فى مجال دباغة وتصنيع الجلود ووفرت كافة الخدمات للعاملين في هذا المجال.

وأكد المشاركون فى الاجتماع حرصهم على تنمية وتطوير صناعة ودباغة الجلود خاصة وأن مصر تمتلك المقومات اللازمة لإقامة صناعة جلود حقيقية وإنتاج منتجات على درجة عالية من الجودة والتميز.

وأشاروا إلى السعى نحو إنتاج مصنوعات جلدية تلبى احتياجات السوق المحلى وبأسعار تناسب محدودى الدخل، وهو التوجه الذى تدعمه وزيرة التجارة والصناعة.

وقال شريف يحيى، رئيس شعبة الأحذية والمنتجات الجلدية بغرفة القاهرة التجارية، إن الشعبة تدرس مع وزارة التجارة والصناعة، إمكانية تصنيع منتجات من الجلود الطبيعية لمحدودي الدخل بأسعار مخفضة.

وأضاف لـ “البورصة” أن تلك الخطوة تسهم في خفض الفاتورة الاستيرادية والاستفادة من الجلود المتوفرة محليًا، ما يشجع المستهلك المحلي على شراء المنتجات محلية الصنع بدلًا من المنتجات المستوردة المصنوعة من الجلود الصناعية.

وذكر أن الهدف من المبادرة هو تعظيم الاستفادة من خامات الجلود المتوفرة بدلًا من تصديرها “ويت بلو” بدون قيمة مضافة.

وأشار إلى أن ذلك سوف يفيد كافة أطراف المنظومة، سواء قطاع دباغة الجلود أو المصنوعات الجلدية وصولا إلى المستهلك.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/09/28/1386550