منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





البورصة المصرية تصعد على أكتاف القطاع العقارى مستهدفة 11500 نقطة


“حسن”: استمرار EGX30 أعلى 10800 نقطة يرجح تحول الاتجاه الصاعد على المدى القصير

أغلق المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية على ارتفاع بختام جلسة أمس، متماسكاً أعلى مستوى 11120 نقطة، بدعم من القطاع العقاري والذي أظهر تحركات إيجابية خلال الجلسة، فضلاً عن الأداء الإيجابي لسهم “التجاري الدولي”.

وتوقع متعاملون بسوق المال، أن يستكمل المؤشر الرئيسي للبورصة الحركة الإيجابية بالجلسة الأخيرة من الأسبوع، في انتظار تأكيد تغير دفة المؤشر للاتجاه الصاعد بكسر مستوى 11150 نقطة، تمهيداً لاختبار مستوى 11500 نقطة خلال الأسبوع المقبل.

ارتفع المؤشر الرئيسى للبورصة المصرية EGX30 بنسبة 1.24% بختام جلسة الثلاثاء إلى مستوى 11143 نقطة، بينما ارتفع مؤشر EGX70 EWI بنسبة 1.58% ليستقر عند مستوى 1993 نقطة.

بينما ارتفع مؤشر EGX50 متساوي الأوزان بنسبة 1.57% مستقرًا عند مستوى 2096 نقطة، وصعد مؤشر “EGX30 capped” بنسبة 1.43 % مستقراً عند مستوى 12991 نقطة، كما صعد مؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 1.65% مستقرًا عند مستوى 2902 نقطة.

قال محمد حسن العضو المنتدب لشركة ميداف لإدارة الأصول، إن إستمرار EGX30 أعلى منطقة 10800 نقطة يرجح تغير الاتجاه العرضى إلى صاعد على المدى القصير، لافتًا إلى أن التأكيد سيكون بعد كسر مستوى 11200 نقطة.

وأوضح حسن، أن الصعود الذى شهده المؤشر أمس ليغلق مقتربًا من مستوى الـ11200 نقطة بدعم من شراء المؤسسات المصرية، لافتًا إلى أن هذا بفضل التوقعات حول تخفيض أسعار الطاقة للمصانع فى الاجتماع المرتقب للجنة تسعير الطاقة، وهو ما ينعكس إيجابيًا على أداء القطاع الصناعى بصفة خاصة والبورصة المصرية ككل.

ونصح المستثمرين قصيري المدى بالشراء والمتاجرة بين مستويات الدعم والمقاومة، والمستثمرين متوسط وطويل المدى بالشراء وإستغلال الإنخفاض الحالى للإضافة الى مراكزهم والتأكيد على تفعيل واحترام وقف الخسائر أسفل منطقة 10800 نقطة.

وسجل السوق قيم تداولات 1.3 مليار جنيه من خلال تنفيذ 44.7 ألف عملية منفذة على 370.3 مليون ورقة مالية، عبر التداول على 188 شركة مقيدة ارتفع منها 117 سهماً وتراجع 36 سهماً، بينما لم يتغير 35 سهماً.

وقال سامح غريب رئيس قسم كبار العملاء بشركة عربية أون لاين لتداول الأوراق المالية، إن جلسة أمس تعد جلسة إيجابية في تحركات واضحة لبعض الأسهم القيادية مثل المصرية للاتصالات وسهم التجاري الدولي كأداء أفضل من الفترة الماضية.

وأوضح أن تماسك البورصة خلال جلسة أمس جاء بدعم القطاع العقاري متمثلا في سهم “مدينة نصر” وسهم “مصر الجديدة” و”سوديك” و”طلعت مصطفى”، موضحاً أن القطاع أظهر أداءً جيداً أفضل من الفترة الماضية.

واضاف أن بعض أسهم قطاع الحديد ارتفعت مثل “الحديد والصلب” تأثراً بخبر تحديد موعد انعقاد الجمعية العمومية و”عتاقة”.

وأشار غريب إلى أن تماسك المؤشر أعلى مستوى 11120 نقطة يشير إلى مزيد من الصعود، ونصح المستثمرين بحماية الأرباح عند الانخفاضات الحالية.

وقال إن تماسك السوق أعلى المستويات الحالية بجلسة اليوم يعد تأكيداً على الخروج من النطاق العرضي والعودة للحركة الصاعدة.

واتجه صافي تعاملات الأجانب وحدهم نحو البيع بقيمة 47.6 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 10.2% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافي تعاملات المصريين والعرب نحو الشراء، مسجلاً 19.5 مليون جنيه، و28.09 مليون جنيه على التوالى، بنسبة استحواذ 79.6%، 10.17% من التداولات.

ونفذ الأفراد 79.03% من التعاملات، متجهين نحو الشراء باستثناء الأفراد المصريين الذين سجلوا صافى بيع بقيمة 35.07 مليون جنيه، فيما اقتنصت المؤسسات 20.9% من التداولات متجهين نحو البيع، باستثناء المؤسسات المحلية التى سجلت صافى شراء بقيمة 54.5 مليون جنيه، وسجلت المؤسسات العربية والأجنبية صافي بيع بقيمة 25.07 مليون جنيه، 56.8 مليون جنيه على الترتيب.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/10/07/1389172