منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





حركة تصحيحية تدفع السوق لاختبار 10800 نقطة وسط مخاوف من الموجة الثانية لـ«كورونا»


«كمال»: نصيحة بضرورة الابتعاد عن الشراء الهامشى والاحتفاظ بـ50% من المحفظة سيولة

فشلت البورصة المصرية فى استكمال الحركة الصاعدة، بعد هبوط الأسهم خلال الجلسات الماضية، فى حركة تصحيحية للأسهم بفعل التخوفات من بدء الموجة الثانية لفيروس كورونا، وتوقع متعاملون بالبورصة استكمال الحركة التصحيحية بجلسة اليوم واختبار مستويات 10800 و11000 نقطة.

هبط المؤشر الرئيسى للبورصة المصرية EGX30 بنسبة 0.50% بختام جلسة أمس الاربعاء مستقرًا عند مستوى 11101 نقطة، بينما تراجع مؤشر EGX70 EWI بنسبة 1.25% عند مستوى 1918 نقطة.

كما سجل مؤشر EGX50 متساوى الأوزان هبوطا بنسبة 1.81% مستقرًا عند مستوى 2055 نقطة، وتراجع مؤشر «EGX30 capped» بنسبة 0.61% مستقرًا عند مستوى 12957 نقطة، وتراجع مؤشر EWI EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 1.27% مستقرًا عند مستوى 2818 نقطة.

وقال محمد عبدالحكيم، رئيس قسم البحوث بشركة فيصل لتداول الأوراق المالية، إن مرحلة التصحيح التى يشهدها السوق تعد رد فعل طبيعى بعد الصعود فى الفترة الأخيرة.

وأشار إلى أن القوى البيعية تزايدت خلال جلست أمس، وهبطت العديد من الأسهم بشكل كبير خلال الجلسة، موضحاً أن المؤسسات كافة اتجهت للشراء بنهاية الجلسة.

ويرى عبدالحكيم، أن توجه المؤسسات للشراء يشير إلى أن حركة التصحيح التى تشهدها البورصة خلال الجلسات الماضية لن تستمر كثيراً.

ورجح أن يختبر السوق مستويات 10800 و11000 نقطة بجلسة اليوم، كامتداد للجلسة السابقة، ناصحاً المستثمرين باستغلال هبوط السوق لاتخاذ قرارات بالشراء.

وسجل السوق قيم تداولات 1.14 مليار جنيه، واتجه صافى تعاملات المصريين وحدهم نحو البيع بقيمة 28.7 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 86.4% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافى تعاملات العرب والأجانب، نحو الشراء، مسجلاً 16.9 مليون جنيه، 11.7 مليون جنيه على التوالى، بنسبة استحواذ 5.2%، 8.3% من التداولات.

قال محمد كمال مدير تداول المؤسسات بشركة الرواد لتداول الأوراق المالية، إن الهبوط الذى شهده السوق خلال جلسة تداول أمس بسبب ارتفاع منحنى إصابات «فيروس كورونا» بالتزامن مع تصريحات رئيس الوزراء المصرى نحو اتخاذ منحنى الإصابات اتجاه صعودى مرة أخرى، مما ينذر ببدء الموجة الثانية من «كورونا».

وأضاف كمال، أنه من المتوقع أن يختبر مؤشر egx 30 مستوى الدعم الرئيسى عند 10800 نقطة خلال الأسبوع المقبل، خاصة بعد تأثر الأسواق العالمية بالارتفاعات وبدء إجراءات الإغلاق مرة أخرى، ونصح كمال المستثمرين بضرورة الابتعاد عن الشراء الهامشى، والاحتفاظ بـ50% من المحفظة كسيولة، و50% للأسهم.

ونفذ الأفراد 78.3% من التعاملات، متجهين نحو البيع باستثناء الأفراد الأجانب الذين سجلوا صافى شراء بقيمة 573.1 ألف جنيه، فيما اقتنصت المؤسسات 21.6% من التداولات متجهين نحو الشراء كافة، بقيادة المؤسسات العربية، التى سجلت صافى شراء بقيمة 19.7 مليون جنيه، فيما سجلت المؤسسات المصرية والأجنبية صافى شراء بقيمة 13.2 مليون جنيه 11.1 مليون جنيه.  

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/10/22/1392804