منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





وكيل الخارجية الأمريكية للنمو الاقتصادى : تحول مصر لشبكات الجيل الخامس أمر حتمي لجذب مزيد من الاستثمارات الأمريكية


التنمية الأمريكية تدبر تمويلا للدول الراغبة في تحول شبكاتها للجيل الخامس

عقد مجلس ادارة ديسمبر المقبل للموافقة علي طلبات الدول 

قال كيث كراك، وكيل وزارة الخارجية الأمريكية للنمو الاقتصادي والطاقة والبيئة، إن مصر شريك قوى للولايات المتحدة وتربطهما علاقات وثيقة اقتصاديا واستراتيجيا.
أشار كراك، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته السفارة الأمريكية اليوم، إن العلاقات التجارية بين مصر وأمريكا حققت نموا بنسبة 75%، خلال السنوات الثلاث الماضية.
أوضح أنه جاء في زيارة لمصر للتحدث إلى المسئولين الحكوميين ورجال الأعمال، حول أهمية تأمين الجيل الخامس وتقنيات المستقبل من خلال “الشبكة النظيفة”، خاصة أن الدفاع عن السيادة الرقمية المصرية، كنهج شامل لحماية المعلومات الحساسة من التدخلات العدوانية من قبل بعض الجهات الأجنبية الخبيثة مسألة أمن قومي.
وأشار إلى أن الشراكة الاستراتيجية بين البلدين شجعت الشركات المصرية علي الانضمام إلى أكثر من 40 دولة و50 شركة اتصالات في الشبكة النظيفة من خلال استبعاد البائعين بالغى الخطورة غير الموثوق بهم في الجيل القادم من البنية التحتية للاتصالات.
وقال كراك، ردا علي سؤال لـ “البورصة” ، أن مؤسسة التمويل و التنمية الأمريكية، ستتيح تمويلا للدول الراغبة في تحويل شبكتها إلى شبكات الجيل الخامس 5G، وستعقد المؤسسة اجتماعا ديسمبر المقبل لتلقي طلبات الدول الراغبة في المنحة، وعلي مصر التقدم للحصول عليه، وسيكون أمامها فرصة كبيرة للحصول على الدعم في حال إبداء رغبة قوية للتحول لشبكات الجيل الخامس .

تستثمر مؤسسة تمويل التنمية حاليا أكثر من 7 مليارات دولار في أكثر من 150 مشروعا عبر إفريقيا. وتقوم هذه المشروعات ببناء بنية تحتية مهمة وتوسيع الوصول إلى الطاقة والتكنولوجيا والرعاية الصحية وتعزيز الاندماج المالي، خاصة بالنسبة إلى النساء والشركات الصغيرة.
وناقش كراك في زيارته للقاهرة، أهمية ضمان أمن البنية التحتية للاتصالات مع الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ونيفين جامع ووزير التجارة والصناعة والسفير عمر أبو عيش مساعد وزير الخارجية للشئون الاقتصادية الدولية والإقليمية متعددة الأطراف.
ويجتمع كراك كذلك مع ممثلى مجلس الإدارة ولجنة التحول الرقمي بغرفة التجارة الأمريكية فى مصر، مما يعكس الدور الأساسي للقطاع الخاص في تأمين الجيل القادم من شبكات الاتصالات. 
وأدى كيث كراك اليمين الدستورية بصفته وكيل وزارة الخارجية للنمو الاقتصادى والطاقة والبيئة في 21 يونيو 2019، وفى السابق، كان رجل أعمال .

أوضح كراك أن الحزبين الجمهوري والديمقراطي سيتبعان سياسة ثابتة تجاه مصر فيما يخص دعم أمن المعلومات والشبكات وحماية البيانات.
أضاف أن الشركات الصينية ، تعرض أسعار رخيصة جدا قد تصل إلى المجانية، ولكن على المدى البعيد ستكون التكلفة باهظة، لأن الأمر يتعلق بحماية البيانات.
وشدد وكيل وزارة الخارجية الأمريكية على أن 50 شركة عالمية رفضت الاعتماد على شبكات صينية وتريد الاعتماد على شبكات أخرى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/10/22/1393014