منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





“يوروستات”: السياحة الداخلية فى الاتحاد الأوروبى تتعافى بشكل أسرع من الخارجية


قال المكتب الإحصائي للاتحاد الأوروبي “يوروستات”، يوم الجمعة، إن السياحة الداخلية في الاتحاد الأوروبي تتعافى من أزمة كوفيد-19 بشكل أسرع مقارنة بالسياحة الخارجية.

وذكر “يوروستات” إن عدد الليالي التي قضاها سكان الاتحاد الأوروبي في أماكن إقامة سياحية في بلادهم لشهر يوليو كان أقل بنسبة 22% فقط عن العام السابق، بينما كان أقل بنسبة 64% بالنسبة للمقيمين من دول أخرى.

وأدى الوباء وما نتج عنه من إغلاق حدث في الربيع إلى توقف صناعة السياحة تقريبا، حيث أظهرت الأرقام لشهر إبريل انخفاضا بنسبة 93% في الليالي التي يقضيها السياح المحليون في أماكن الإقامة السياحية، و98% بالنسبة للسياح غير المقيمين.

وفي مايو، أقلعت السياحة المحلية قليلا، حيث انتقلت من انخفاض بنسبة 93% إلى انخفاض بنسبة 80% مقارنة بعام 2019، في حين ظلت السياحة من البلدان الأخرى دون تغيير عن إبريل.

ومع تخفيف القيود المفروضة على السفر في يونيو، واصلت السياحة الداخلية إظهار تقدم جيد، حيث شهدت انخفاضا قدره 55% فقط في إشغال الليالي في أماكن الإقامة السياحية مقارنة بالعام السابق. ومع ذلك، بالنسبة لغير المقيمين، تم تسجيل انخفاض يقارب 90% في إشغال الليالي مقارنة بشهر يونيو 2019.

ووفقا لمنظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة، شهد الاتحاد الأوروبي انخفاضا بنسبة 66% في عدد السياح الدوليين الوافدين على أساس سنوي في النصف الأول من عام 2020.

وعلى الرغم من إعادة فتح الحدود الداخلية للاتحاد الأوروبي في الصيف لتحفيز صناعة السياحة على نطاق الاتحاد الأوروبي مع اتخاذ تدابير احترازية، فقد تم إغلاق الحدود الخارجية إلى حد كبير أمام العالم، بما في ذلك الأسواق الخارجية الكبيرة مثل الولايات المتحدة والصين.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://www.alborsanews.com/2020/10/24/1393201