منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





«الغضبان»: مصانع المنطقة الحرة فى «بورسعيد» عبرت جائحة كورونا دون خسائر


قال اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، إن الحركة الصناعية والإنتاجية بالمحافظة تسير بشكل طبيعى حاليًا، ويجرى تنفيذ مشروعات استثمارية بها صناعية وخدمية رغم تفاقم أزمة كورونا بداية العام.

وأضاف الغضبان لـ«البورصة»، أن مصانع المنطقة الحرة فى بداية أزمة كورونا تعرضت لنوع من عدم الاتزان بين الاستمرار فى عملية الإنتاج أو التوقف لحين وضوح الرؤية فى الأسواق الخارجية، إلا أن دعمها من قبل هيئة الاستثمار بالسماح بتصدير 50% من إنتاجها للسوق المحلى حافظ على طاقتها الإنتاجية.

وذكر أن الأسواق الخارجية بدأت تتحسن فى الفترة الحالية بدعم من رفع القيود التى فرضتها عدد من الدول على حركة الاستيراد، ما يؤكد على أن الفترة المقبلة ستشهد زيادة فى الطلبات التصديرية من قبل الشركات الأجنبية.

وأوضح أن تعاون المحافظة مع مستثمرى المناطق الحرة منذ بداية الجائحة ساهم فى عبورها من تلك الأزمة بدون أى خسائر، ولفت إلى أن المحافظة شكلت لجنة فنية لمتابعة الإجراءات الاحترازية للمصانع، فى إطار الحفاظ على صحة العمال وضمان استمرار عملية التصنيع والإنتاج داخل المحافظة.

وأشار إلى أن المحافظة حريصة على دعم أغلب المستثمرين الجدد، خاصة صغار المستثمرين لأنهم نواة المشروعات الكبيرة مستقبلا لذلك تستثمر فيهم المحافظة الفترة الحالية من خلال مساعدتهم فى حل المشكلات التى تواجههم أثناء عملهم سواء فنية أو غير ذلك.

وأكد أن مصانع المنطقة الحرة والمصانع الأخرى تنتج أكثر من 42% من صادرات الملابس الجاهزة فى مصر، والمحافظة تقدم وسائل الدعم للمستثمر الجاد الذى يعمل على توفير فرص العمل للشباب.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://www.alborsanews.com/2020/10/26/1393599