منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





الرئيس التنفيذى لـ”البورصة”: “أمان للدفع” تشهد نمواً بمعاملات المحافظ الإلكترونية 4 مرات خلال “كورونا”


الشركة تركز على تفعيل قبول خدمة الدفع الإلكترونى عن طريق كروت ميزة لتوسيع الانتشار

شهد قطاع الدفع الإلكترونى نموًا كبيرًا فى معاملاته خلال فترة تفشى «فيروس كورونا» والتوجه للمعاملات اللاتلامسية، ليشهد نموًا كبيرًا فى معاملات المحفظة الذكية للهواتف والذى قفز بمعدل 4 أضعاف فى فترة لا تتخطى 5 أشهر وهو ما سرع من وتيرة نمو الدفع الإلكترونى فى مصر.

قال محمد وهبى العضو المنتدب لشركة أمان للدفع الإلكترونى، أن الشركة تقدم أكثر من 1600 خدمة، وتخدم أكثر من مليون عميل يومياً، بعد وصول عدد ماكينات الدفع الإلكترونى الخاصة بالشركة إلى 75.000 نقطة بيع فى جميع أنحاء البلاد.

وكشف وهبى، عن خطة الشركة لزيادة عدد التجار خلال العام الجارى لتصل إلى 100 ألف تاجر، كما تستهدف زيادتهم إلى 150 ألف تاجر خلال العام المقبل.

ويرى، أن قطاع التمويل متناهى الصغر وتحصيل أقساطه هو من القطاعات الرئيسية لدى الشركة، مضيفًا أنه دائما ما تتابع الشركة مع التجار الاحتياجات المختلفة لإضافة اى خدمات يحتاجها السوق.

وأضاف وهبى فى حوار لـ«البورصة»، أن الشركة تخطط لاستغلال تكامل الخدمات لديها بالتعاون مع أشقائها «أمان للخدمات المالية» و«أمان للتمويل متناهى الصغر»، لتقديم خدمات مالية لكل الفئات خاصة الفئات غير البنكية.

ويرى، أن التعاملات على المحافظ الإلكترونية الخاصة بشركات المحمول شهدت نمواً كبيراً خلال الفترة الماضية خاصة بعد انتشار «فيروس كورونا»، وتدرس الشركة كيفية التعاون بشكل أكبر مع شركات المحمول لتدعيم محافظهم الإلكترونية بعد إضافة «فودافون كاش» العام الماضى، فضلاً عن محفظة «رصيدى».

وكشف وهبى، عن خطة الشركة لإضافة محفظة «أورانج كاش» قبل نهاية العام الجارى، لافتًا إلى أن التعاون يساعد عملاء جديدة للحصول على خدمات مالية وتسهيل المعاملات على شرائح تحتاج تلك الخدمات.

وأشار، إلى أن حجم المعاملات على المحفظة الذكية يستحوذ على 25% من إجمالى المعاملات لدى الشركة، لافتًا إلى أن الشركة لاحظت نموًا كبيرًا بمعاملات المحافظ بلغ 4 أضعاف خلال فترة «كورونا».

وبالنسبة للحصة السوقية للشركة من القطاع، لفت، إلى أن الشركة تأتى فى المرتبة الثانية فى معدل المعاملات اليومية وتتوسع فى زيادة حصتها السوقية خلال العام المقبل.

وتابع وهبى ، أن الشركة تعمل على اتفاقيتها مع البنك الأهلى بتوزيع 25 ألف ماكينة دفع إلكترونى فى إطار مبادرة المركزى الخاصة بـ100 ألف ماكينة دفع إلكترونى فى إطار خطة الدولة للشمول المالى.

وأكد، على أن الشركة تعمل فى الفترة الحالية على تفعيل قبول الدفع الإلكترونى لكروت ميزة، وتسعى لتوعية التجار وتعليمهم كيفية الاستخدام لتسريع عملية القبول والانتشار خلال الفترة المقبلة.

وتتعاون الشركة مع بنوك أخرى فى خدمات السحب والإيداع ودفع الفواتير أبرزها بنك القاهرة، الأهلى الكويتى، فضلاً عن بنك «SAIB»، وفقًا لـ«وهبى».

وأضاف، أنها تقوم أيضًا بتقديم خدمات الدفع الإلكترونى فى الجامعات الحكومية، وتشهد نموًا كبيرًا خلال الفترة الماضية، فضلاً عن أن الشركة تتفاوض حاليًا مع وزارة التربية والتعليم لتقديم خدمات الدفع فى المدارس التابعة للوزارة والتى تمثل ما يقرب من 90% من المدارس فى مصر.

وأوضح وهبى، أن عدد المعاملات اليومية على شبكة أمان بلغت ما يقرب من مليون وربع عملية فى اليوم الواحد، وتستهدف الشركة زيادة المعاملات إلى ما يقرب من 5%-6% بنهاية العام الجارى.

وعلى صعيد البيئة التشريعية للقطاع، يرى وهبى، أن القطاع بانتظار اللائحة التنفيذية الصادرة عن البنك المركزى، لتستطيع كل الشركات توحيد بنيتها الأساسية للعمل على التوافق مع اللائحة الجديدة.

وأضاف، أنه بشكل عام أن تؤول تبعية شركات الدفع الإلكترونى إلى البنك المركزى من شأنه أن يعزز نمو القطاع المستقبلى، خاصة بعد النمو الكبير الذى حققه القطاع كان لابد أن يرضخ لتبعية رقيب ينظم تعاملاته ويوحد معاييره الأساسية، ويحسن من شكل المنافسة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية


2185.69 -0.24%   -5.21
14329.11 %   91.67
11333.86 -0.52%   -59.39
3198.81 -0.15%   -4.81

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/11/22/1399159