منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



“اتحاد التأمين” يشدد على الأعضاء بضرورة الالتزام بالضوابط الفنية للاكتتاب بفرع الحريق


أوصى الاتحاد المصرى المصرى للتأمين شركاته الأعضاء بالالتزام بالضوابط الفنية بالاكتتاب فى فرع تأمينات الحريق لتحسين معدلات نتائج الفرع بالسوق.

وشدد الاتحاد عبر نشرته الدورية التى يبثها عبر موقعه الإلكترونى على أهمية اتباع قواعد الاكتتاب الفني السليم لتخفيض حجم التعويضات والخسائر التي تتحملها الشركات لما لها من دور محوري في قبول إسناد التغطيات التأمينية لمعيدي التأمين بالخارج، بالإضافة إلى الدور الذى يلعبه خبراء تقييم الأخطار ومعاينة الخسائر في التقليل من حجم الخسائر التي تتعرض لها المنشآت عبر مساعدة شركات التأمين على الاكتتاب الفني السليم للتغطيات التأمينية.

وأوصى الاتحاد بأهمية التركيز على عدة عوامل لتجنب أو تقليل حجم الخسائر بفرع تأمينات الحريق من أهمها، التفتيش الدوري على العملاء والذي يعتبر مؤشر قوي لجودة نوع الخطر، وكذا الفحص الدوري لإجراءات السلامة، مما يحد من احتمالات حدوث الحريق أو تقليل آثاره.

كما شدد على ضرورة التزام المؤمن لهم بإتباع إجراءات النظافة والنظام الداخلي المتبع في المخازن وتنظيمها، والالتزام بالإجراءات الخاصة بالسلامة والصحة المهنية، فضلاً عن التأكد من وجود تراخيص بالمنشأة طالبة التأمين.
وبحسب الاتحاد، ولتحقق الاكتتاب الفني السليم للخطر يجب على شركات التأمين أهمية انتقاء الأخطار التي تقبلها عن طريق دراسة وفحص وتقييم الأخطار المعروضة بقصد قبولها أو رفضها وتحديد أسعار التأمين للأخطار المقبولة وشروط التغطية لها بهدف تكوين محفظة أعمال متوازنة ومربحة، مما يمكن شركة التأمين من تحقيق التزاماتها تجاه الأطراف المتعددة ذات المصلحة في نشاط الشركة بدرجة مناسبة من التوازن بين تلك المصالح.

ودعا الاتحاد إلى التزام الشركات بدليل وضوابط للاكتتاب الفني السليم في تأمينات الحريق والذى أعدته اللجنة العامة لتأمينات الحريق، منوهاً لحرص الاتحاد خلال الدراسات التي قام بها إلى الرجوع إلى ضوابط تأمين الحريق المطبقة بالأسواق الأخرى للاسترشاد بها وتطبيق ما يتناسب منها بسوق التأمين المصري وقد تمت الموافقة على الدليل والضوابط من جانب الهيئة العامة للرقابة المالية وتم إرساله إلى شركات التأمين العاملة بالسوق المصري للاسترشاد به.

ووفقاً للاتحاد، يعد صدور دليل للاكتتاب في تأمينات الحريق بالسوق المصري خطوة جيدة لتنظيم سوق التأمين المصري وتحسن نتائج الشركات وتيسير إبرام اتفاقيات إعادة التأمين، بالإضافة إلى تقليل حجم التعويضات والخسائر الواقعة على عاتق المؤسسات من خلال تقديرها السليم للمخاطر المتوقعة بشكل مسبق.

ويهدف الدليل والضوابط الصادرة عن الاتحاد إلى تنظيم عمليات القبول والرفض والاكتتاب الخاص بتأمينات الحريق بشركات التأمين من خلال وضع الأسس والمعايير السليمة التي توفر لمكتتب التأمين الأساس للاكتتاب في وثيقة التأمين.

فى السياق ذاته، لفت الاتحاد إلى توقيع بروتوكول تعاون مع اتحاد الصناعات المصرية لتقديم الدعم الفني اللازم بين الطرفين وتقليل آثار الأخطار التي تتعرض لها الصناعات المصرية المختلفة وذلك من خلال تقديم التغطيات التأمينية المميزة جنباً إلى جنب مع نشر الوعي بجميع المعلومات التأمينية التي قد يحتاجها قطاع الصناعات المصرية من خلال الدورات التدريبية وورش العمل الفنية.

يذكر أن عدد حوادث الحريق بجمهورية مصر العربية وفقاً لآخر بيانات الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء بلغت 50662 حادثة عام 2019، بينما كانت 46323 حادثة عام 2018 بنسبة زيادة قدرها 9.4%.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/12/06/1403918