منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





العضو المنتدب: «الريدى جروب» تنفذ مشروعاً سكنياً فى «القاهرة الجديدة» خلال 2021


1.5 مليار جنيه استثمارات «آزار نيو كايرو».. و500 مليون لإنشاءات المشروع فى 2021

تخصيص 11 ألف متر بالمشروع لإنشاء مول تجارى

تخطط شركة «الريدى للتطوير العقارى» لتنفيذ مشروع سكنى جديد ضمن خطتها التوسعية فى مدينة القاهرة الجديدة خلال 2021، وتبدأ الشركة تسليمات مشروع «آزار نيو كايرو» فى الشهر الجارى.

وقال كريم الريدى، العضو المنتدب لشركة «الريدى للتطوير العقارى»، التابعة لـ«الريدى جروب»، إنَّ الشركة تعتزم تطوير مشروع سكنى بمدينة القاهرة الجديدة على مساحة 100 فدان خلال 2021، خاصة فى ظل تركيز الشركة على منطقة شرق القاهرة.

أضاف لـ«البورصة»، أن الشركة تطور مشروع «آزار نيو كايرو» فى مدينة القاهرة الجديدة على مساحة 25 فداناً، ويضم 152 فيلا سكنية متنوعة بإجمالى استثمارات 1.5 مليار جنيه.

وأوضح «الريدى»، أن الشركة استثمرت مليار جنيه بالمشروع حتى الآن، وتخطط لاستثمار 500 مليون جنيه خلال العام المقبل؛ لإتمام أعمال التنفيذ.

وأشار إلى أن «آزار» يعد المشروع الأول للشركة فى التنمية العقارية، لكنَّ «الريدى جروب» تعمل فى أنشطة صناعية واستثمارية متعددة منذ 42 عاماً، وتمتلك فائضاً مالياً ساعدها على إتمام المشروع دون الحاجة إلى الاقتراض من البنوك.

وقال إن رأسمال شركة «الريدى للتطوير العقارى» المدفوع يبلغ 500 مليون جنيه والمرخص به 1.5 مليار جنيه.
أضاف أن الشركة سوقت المشروع بالكامل باستثناء عدد محدود من الوحدات، وتستعد لتسليم نحو %70 من وحدات المشروع خلال الشهر الجارى، وتخطط لتسليم باقى المشروع فى 2021.

15 مليار جنيه تستثمرها الشركة خلال 5 سنوات مقبلة

وأوضح أن المشروع يضم جزءاً تجارياً يقام على مساحة 11 ألف متر مربع وأنشطة متنوعة، وتخطط الشركة لطرحه للإيجار بعد الانتهاء من تنفيذه لتحقيق التنوع السلعى بجانب الاحتفاظ به ضمن أصول الشركة وتحقيق عوائد متكررة من الحصيلة الإيجارية، ومتوقع افتتاحه فى ديسمبر 2021.

وقال «الريدى»، إنَّ خطة الشركة المستقبلية تتضمن التوسع فى عدد من المشروعات السكنية والساحلية، على أن تكون البداية بمنطقتى الشيخ زايد، والقاهرة الجديدة إلى جانب منطقة الساحل الشمالى.

أضاف: «الشركة تبحث عن الأراضى المناسبة ودخلت فى مفاوضات متقدمة، وسيتم الكشف عن تفاصيلها عند التوصل لاتفاق نهائى».

وأوضح أن السوق العقارى لا يزال يحتفظ بجاذبيته، وتنفيذ الشركة أول مشروعاتها حفزها للتوسع بشرط اختيار الموقع المناسب ضمن حيز مدينة قائمة بمساحات لا تقل عن 50 فداناً.

وقال إن «مجموعة الريدى» بدأت الاهتمام بالقطاع العقارى منذ عام 2017 بعدما تأكدت من جاذبية الاستثمار العقارى، وتوجه الدولة لدعم هذا النوع من الاستثمارات، وحاولت المجموعة توظيف فائض السيولة المتاح لديها فى فرص استثمارية جديدة.

أضاف أن الشركة بدأت تطوير مشروع «آزار نيو كايرو» فى 2017 على مساحة 25 فداناً عن طريق شركة تابعة للمجموعة للاستثمار فى القطاع العقارى.

وأوضح أن الشركة بدأت البيع فى المشروع بتطبيق عروض تقسيط حتى 6 سنوات، ولكن مع ارتفاع المنافسة بين شركات التطوير العقارى فى مد فترات التقسيط، اتجهت الشركة لرفع أسعار البيع بنحو %5 ومد فترات السداد إلى 8 سنوات.

وأشار إلى أن الشركة تخطط لاستثمار 15 مليار جنيه فى السوق العقارى خلال الـ5 سنوات المقبلة بالتزامن مع تنفيذ الخطة التوسعية للشركة لتطوير مشروعات سكنية وسياحية جديدة تضاف لمحفظة المشروعات.

ويرى «الريدى»، أن التحديات الأخيرة فى السوق المصرى ستدفع الشركة لتغيير بسيط فى طريقة تنفيذ المشروعات؛ حيث سيتم التركيز على خفض مساحات الفيلات وإتاحة وحدات بأسعار ما بين 4 و6 ملايين جنيه.

وقال إن الشركة تعتزم تأسيس ذراع متخصصة لإدارة مشروع «آزار نيو كايرو».

أضاف أن كل البدائل التمويلية متاحة سواء الاقتراض البنكى أو التأجير التمويلى، وذلك لتمويل جزء من الاستثمارات المستقبلية للشركة، وجارٍ دراسة البدائل من خلال الإدارات المختصة بالمجموعة.

وأوضح «الريدى»، أن الاستثمار فى العاصمة الإدارية الجديدة أحد المحاور الرئيسية التى تأتى ضمن الخطة التوسعية للشركة خلال الفترة المقبلة.

الساحل الشمالى والشيخ زايد ضمن خطط الشركة التوسعية بالسوق

وأشار إلى أن مجموعة «الريدى جروب» لديها استثمارات متنوعة فى 4 قطاعات رئيسية، وهى القطاع المالى ودهانات الأخشاب والاستثمار العقارى ومستحضرات التجميل، ويعد الاستثمار فى القطاع العقارى آخر الأنشطة التى قررت الشركة التواجد بها، خاصة فى ظل ما يتمتع به القطاع من وجود طلب حقيقى وفرص استثمارية متنوعة.

وتوقع «الريدى» زيادة إقبال المطورين العقاريين على الاستثمار فى المناطق الجديدة مثل هضبة الجلالة والعين السخنة والعلمين الجديدة، فهى مناطق تتميز بتوافر الأراضى وبأسعار جاذبة، بالإضافة إلى وجود تنمية وبنية تحتية قوية وتشجيع من الدولة للمطورين للاستثمار فى تلك المناطق.

وقال إنه يوجد طلب حقيقى مؤجل سيسهم فى تنشيط السوق العقارى خلال الفترة المقبلة، خاصة بالعاصمة الإدارية الجديدة التى تستعد الدولة لتشغيل الحى الحكومى بها، ما يسهم فى جذب عملاء واستثمارات جديدة إليها.

أضاف «الريدى»، أن مصر تشهد طفرة غير مسبوقة فى مجال التنمية العمرانية والبنية التحتية وتنفيذ جيل جديد من المدن التى تحقق هدفاً أساسياً للتنمية وهو مضاعفة الرقعة المعمورة التى يعيش عليها السكان، لافتاً إلى أن الدولة تعمل باستمرار على تنفيذ تلك الخطة مهما كان حجم التحديات التى تواجهها ومنها أزمة كورونا.

وأوضح أن التكنولوجيا أسهمت بدور حيوى فى إتمام العديد من العمليات البيعية خلال أزمة كورونا ومع التغيرات التكنولوجية المتسارعة بالعالم فإنه من المتوقع زيادة حجم التسويق الإلكترونى بالسوق العقارى والاستعانة بآليات تسويقية جديدة متواجدة بالعالم منذ عدة سنوات وإتمام عملية البيع، وهو ما يتناسب مع خطة الدولة لتصدير العقار.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/12/08/1404451