منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





محمد شاكر لـ«البورصة»: مستثمرون يفاوضون «الكهرباء» على تنفيذ مشروعات طاقة متجددة بقدرة 1000 ميجاوات


2400 ميجاوات قدرات متوقع إضافتها من محطات الشمس والرياح فى عام 2022

قال الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء إن الوزارة تتفاوض على مشروعات طاقة متجددة بقدرة 1000 ميجاوات ، ومن المقرر توقيع عقود مشروعات بقدرة 400 ميجاوات قريباً، وتم توقيع اتفاقية لتنفيذ محطات بقدرة 1000 ميجاوات يوم السبت الماضى.

أضاف فى تصريحات لـ «البورصة» أن الوزارة عازمة على استكمال خطة تنويع مصادر إنتاج الكهرباء والاعتماد على الطاقة المتجددة، ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من تنفيذ محطات شمس ورياح لإنتاج الكهرباء بقدرة 2400 ميجاوات فى عام 2022، وبنهاية العام المقبل سيكون إجمالى قدرات الطاقة المتجددة فى مصر 6378 ميجاوات مقابل 5878 ميجاوات حالياً.

وذكر أن الكهرباء تعاقدت على أدنى سعر لبيع الكيلووات المنتج من الطاقة الشمسية فى مصر بقيمة 2 سنت دولارو 3 سنتات لطاقة الرياح، وتوقع أن تنخفض الاسعار عن هذه القيمة أيضاً فى الفترة المقبلة.

وأكد أن قطاع الطاقة المتجددة فى مصر جذب الشركات العالمية والعربية للاستثمار فى مصر، وكل شهر تتلقى الوزارة طلبات وعروض عديدة لتنفيذ مشروعات لإنتاج الكهرباء من مصادر متجددة وبقدرات مختلفة.

وأوضح أن مصداقية الحكومة المصرية كانت سببا رئيسيا فى جذب الاستثمارات الأجنبية سواء فى قطاع الكهرباء او البترول، خاصة أنه تم وضع استراتيجية مشتركة بين قطاعى الكهرباء و البترول حتى 2035 لتنفيذ مزيج من الطاقة يعتمد على الطاقة المتجددة لتمثل إجمالى قدرات الطاقات المتجددة 42% من إجمالى الطاقة المولدة على الشبكة.

وأكدأن الحكومة تسعى لتحقيق التنمية المستدامة وتطويرمستوى الخدمة و فتح فرص استثمارية فى شتى المجالات الاقتصادية والاجتماعية، و ترتبط التنمية المستدامة على تعظيم الاستفادة من الطاقة.

وأشار الوزير إلى أن استخدام السيارات الكهربائية نوع من التحول فى مجال الطاقة، وسيتم تطوير البنية التحتية لاستيعاب خطة الدولة للتوسع فى السيارات الكهربائية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/12/17/1406664