منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





البورصة تستمر فى الأداء الباهت بتداولات 1.1 مليار جنيه


عشماوى: EGX30 يختبر مستوى 10800 نقطة خلال الجلسات المقبلة

عبدالفتاح: الوقت الحالى فرصة لتكوين محافظ استثمارية جيدة على المدى المتوسط

توقع متعاملون بالبورصة أن يستمر أداء مؤشر السوق الرئيسى فى اختبار مستوى 10800 نقطة خلال الجلسات المقبلة، على أن يستمر فى السير فى نطاق عرضى ضيق خلال الجلسات المتبقية من العام الجارى بين مستويات 10600 و10900 نقطة، مع انتظار التأكد من وجود محفزات حقيقية بالسوق مطلع العام المقبل.

وأغلق المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية EGX30 صاعدًا 0.2% بجلسة أمس الأربعاء، عند مستوى 10677 نقطة، فيما ارتفع مؤشر EGX70 EWI بمعدل 2.9% عند مستوى 2021 نقطة.

ورجح معتز عشماوى، العضو المنتدب لشركة عربية أون لاين لتداول الأوراق المالية، أن يختبر مؤشر البورصة الرئيسى مستوى 10800 نقطة بالجلسات المقبلة، بعد استمراره فى الصعود ولو بشكل طفيف فى آخر جلستين.

وأوضح عشماوى، أن النشاط الذى يشهده مؤشر EGX70 EWI يعكس إمكانية عودته للأداء الإيجابى مرة أخرى بالجلسات المقبلة.

ووجه عشماوى المتعاملين إلى ضرورة البعد عن الشراء الهامشى قدر المستطاع وانتهاز فرص تراجع أسعار الأسهم والشراء فى الأسهم ذات الأداء المالى الجيد فقط.

وتوقع عادل عبد الفتاح رئيس مجلس إدارة شركة ثمار لتداول الأوراق المالية، أن تكون الجلسات الستة المتبقية من العام الحالى ذات أداء عرضى للمؤشر الرئيسى بين مستويات 10600 نقطة و10900 نقطة.

وأكد عبدالفتاح أن المستثمر الذى لديه سيولة فى الوقت الحالى عليه انتهاز فرصة تراجع أسعار أغلب الأسهم وتكوين محافظ استثمارية من أسهم جيدة ماليًا قبل عودة السوق للأداء الإيجابى منتصف الشهر المقبل بعد انتهاء إجازات العام الجديد.

وصعد مؤشر EGX 50 بمعدل 1.8% إلى مستوى 2128 نقطة، وارتفع مؤشر EGX 30 Capped بنسبة 0.3% ليكون عند مستوى 12881 نقطة، وأغلق مؤشر EGX100 EWI مرتفعًا بنسبة 2.3% عند مستوى 2933 نقطة.

وقال محمود حسام، مدير تداول المؤسسات بشركة مباشر لتداول الأوراق المالية، أن المؤشر الرئيسى سيعيد اختبار مستوى 10800 نقطة خلال الفترة المقبلة على أن يخترقها صعودًا.

وأكد أنه على المستثمرين تخفيض نسب المارجن إلى أقصى حد والاحتفاظ نسبة جيدة من السيولة بالمحافظ الاستثمارية مع ارتفاع نسب الخطورة فى الوقت الحالى.

وسجل السوق قيم تداولات 1.1 مليار جنيه، من خلال تداول 466.4 مليون سهم، بتنفيذ 30.8 ألف عملية بيع وشراء، بعد أن تم التداول على أسهم 179 شركة مقيدة، ارتفع منها 126 سهمًا، وتراجعت أسعار 16 ورقة مالية، ولم تتغير أسعار 37 سهمًا آخرين، ليستقر رأس المال السوقي للأسهم المقيدة عند مستوى 636.8 مليار جنيه.

واتجه صافي تعاملات العرب وحدهم نحو البيع بقيمة 56.9 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 7% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافي تعاملات المصريين والأجانب نحو الشراء، مسجلاً 54.9 مليون جنيه، و1.4 مليون جنيه على التوالي، بنسبة استحواذ 88.5% و4.5% من التداولات.

ونفذ الأفراد 81.8% من التعاملات، متجهين نحو الشراء باستثناء العرب الذين سجلوا صافي بيع بقيمة 65.3 مليون جنيه، فيما اقتنصت المؤسسات 18.2% من التداولات متجهين نحو الشراء باستثناء المؤسسات المحلية التي سجلت صافي بيع بقيمة 30.4 مليون جنيه، فيما سجلت المؤسسات العربية والأجنبية صافى شراء بقيمة 8.9 مليون جنيه و942.7 ألف جنيه، على الترتيب.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية


2362.42 -0.33%   -7.83
14329.11 %   91.67
11435.43 0.16%   18.69
3386.08 -0.15%   -5.01

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/12/24/1408439