منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





الحكومة تدشن مشروع إنشاء 60 وحدة بيوجاز منزلى فى «المنيا»


افتتحت الحكومة ممثلة فى وزارتى التضامن الاجتماعى والبيئة ومحافظة المنيا مشروع وحدات البيوجاز المنزلية بمحافظة المنيا بواقع 60 وحدة من روث الحيوانات، وذلك فى إطار خطة الدولة للتمكين الاقتصادى.

وقالت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعى، إنَّ المشروع يأتى ضمن التوجهات الرئاسية بإطلاق مبادرة حياة كريمة وتكليف مؤسسات الدولة بالتنسيق مع مؤسسات المجتمع المدنى لمساعدة الأسر الأولى بالرعاية فى القرى الأكثر احتياجاً.

أضافت أن هذه المبادرة تهدف لتعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية والثقافية بالقرى الفقيرة وتوفير الخدمات الأساسية بها، ودعم الفئات الأولى بالرعاية للمساهمة فى تحسين مؤشرات الحماية الاجتماعية والتشغيل وربط تلك المؤشرات بخطة التنمية المستدامة 2030.

وأشارت إلى أن مبادرة حياة كريمة جاءت لتوفر للأسر الأولى بالرعاية جميع الخدمات الأساسية التى تحتاجها الأسر والقرى الفقيرة.

وتشمل المبادرة عدة محاور منها «سكن كريم» الذى يتضمن بناء أسقف ورفع كفاءة منازل، ومد وصلات مياه منزلية ووصلات صرف صحى، ومحور التدخلات الصحية وتشمل قوافل طبية وعمليات جراحية وعيون وتوفير علاج ونظارات طبية، بالإضافة إلى قوافل بيطرية.

كما تستهدف المبادرة محاور أخرى منها الأجهزة التعويضية وتشمل سماعات طبية ونظارات وكراسى متحركة وعكازات، فضلاً عن محور تنمية الطفولة المبكرة ويشمل رفع كفاءة الحضانات، وكذلك رفع كفاءة البنية التحتية للقرى من رصف طرق رئيسية وتطوير المبانى الخدمية.

وقالت «القباج»، إنَّ المبادرة بدأت فى المرحلة الأولى بنحو 143 قرية موزعة على 11 محافظة وتقع أغلب القرى المحافظات بالوجه القبلى والمحافظات الحدودية وهى محافظات «المنيا، أسيوط، سوهاج، قنا، الأقصر، أسوان، الوادى الجديد، مطروح»، فضلاً عن محافظات البحيرة والدقهلية والقليوبية، وتلك القرى من أفقر القرى المصرية ومنها قريتان تخطت نسبة الفقر فيهما %90.

أضافت أن محافظة المنيا كانت من إحدى المحافظات التى استهدفت فى المرحلة الأولى بنحو 6 قرى هى «كفر المغربى – الشيخ مسعود – الشيخ عبادة – نزلة أولاد الشيخ – زعبرة – وجزيرة شيبة».

وأوضحت أنه تم التنفيذ من خلال جمعية الأورمان ومؤسسة مصر الخير ومؤسسة راعى مصر وبنك الطعام بتكلفة إجمالية 25 مليون جنيه بنسبة مساهمة من الجمعيات تتراوح بين 17 و%20.

وأشارت إلى أن الوزارة نجحت بالتنسيق مع الجمعيات الأهلية فى تنفيذ 355 وصلة مياه منزلية وتركيب 356 سقفاً ورفع كفاءة 353 منزلاً، فضلاً عن التدخلات الصحية بعدد 18 قافلة طبية والكشف وتوفير علاج بالمجان لنحو 5.5 ألف مستفيد، كما تم إجراء 476 عملية جراحية وعيون، وتم توزيع عدد 70 جهازاً تعويضياً و733 نظارة طبية.

وأوضحت أن الوزارة ستولى اهتماماً كبيراً بزيادة إنشاء مراكز إعداد الأسر المنتجة، والمشروعات التنموية الموجهة للمرأة خلال الفترة المقبلة.

وقالت إن الوزارة ستقوم بتدخلات خاصة بنقل الأصول الإنتاجية وإنشاء الوحدات الإنتاجية لتعزيز الاقتصاد المحلى على مستوى القرى، وتعظيم سلاسل القيمة الخاصة بإنتاج سلع يتميز بإنتاجها قرى ومراكز بعينها.

كما سيتم تنفيذ تدخلات تستهدف الاكتشاف المبكر للإعاقة، وتوفير عيادات الصحة الإنجابية، وإتاحة وسائل تنظيم الأسرة، وتسيير قوافل رمد، وتوزيع النظارات الطبية بشكل مجانى خاصة لصغار السن من أجل الاكتشاف المبكر للإعاقات البصرية.

وأوضحت أن المبادرة ستهتم فى مرحلتها المقبلة بالجانب الفكرى وتصحيح المفاهيم الخاطئة والمساهمة فى بناء الإنسان، تحقيقاً لرؤية مصر 2030 وبرنامج عمل الحكومة، من خلال أنشطة توعوية يتم العمل فيها بالشراكة مع الجمعيات والمؤسسات الأهلية ومع الرائدات الريفيات.

تابعت «القباج»: «كما سيتم التركيز على التوعية بقضايا خاصة داخل بعض النطاقات الجغرافية مثل قضايا الهجرة غير الشرعية، وقضايا التسامح وقبول الآخر، بجانب فتح فصول لمحو الأمية، وإنشاء مدارس مجتمعية».

كما ستعمل المبادرة فى 5 مراكز جديدة وهى أبوقراص، العدوة، دير مواس، مغاغة، ملوى، وتتضمن هذه المراكز نحو 192 قرية، و753 كفراً ونجعاً تابعاً لهذه القرى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2020/12/24/1408504