منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





«فريد»: شطب 5 من رعاة بورصة الشركات الصغيرة وتعليق عمل 8 لتوفيق الأوضاع


إطلاق مؤشر “تميز” بسوق الشركات المتوسطة والصغيرة نهاية فبراير المقبل

كشف الدكتور محمد فريد رئيس مجلس إدارة البورصة المصرية، عن انتهاء تنقية جدول الرعاة لبورصة المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمقرر الإعلان عنه الثلاثاء، بشطب 5 شركات من إجمالى 24 شركة، وتعليق قيد 8 شركات أخرى لحين توفيق أوضاعها وفق قرارات رئيس الهيئة المنظمة لقواعد عمل الرعاة.

وأضاف فريد فى تصريحات لـ«البورصة»، أنه سيتم إطلاق مؤشر «تميز» بسوق الشركات المتوسطة والصغيرة ضمن خطة إعادة الهيكلة نهاية فبراير المقبل، لافتًا إلى أن الهدف من إطلاق المؤشر هو تحديد جودة الشركات المدرجة بالمؤشر.

وأشار إلى أنه تم الاتفاق مع البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية بتحمل جزء يصل إلى %70 من تكلفة هيكلة الشركات المقيدة، ووافقت البورصة المصرية على المساهمة بجزء من تكاليف التغطية البحثية كجزء من متطلبات الهيكلة، وسيتم متابعة عمل الرعاة فى الارتقاء بمستويات الشركات فى المسائل المرتبطة بتطوير علاقات المستثمرين وتوفير تغطية بحثية والحفاظ على مستويات عالية من الشفافية وحوكمة الشركات.

ولفت إلى أن إدارة البورصة المصرية قررت تقسيم سوق المشروعات الصغيرة والمتوسطة إلى سوقين؛ الأول سوق «تميز» ويضم الشركات الأفضل من حيث قوة الأداء المالى والتشغيلى، والثانى سوق النيل ويضم باقى الشركات.

وانتهت البورصة من تطوير مؤشر جديد يضم شركات قائمة «تميز»، والمتوقع إطلاقه فى فبراير 2021، والاعتماد عليه كمؤشر لقياس تطور السوق، مشيراً إلى أن إدارة البورصة المصرية ستقوم بالانتهاء من تطوير موقع إلكترونى كقناة اتصال أكثر فاعلية لتقديم خدمة متميزة تلبى احتياجات أطراف السوق، ويسلط الضوء على قائمة ومؤشر «تميز» بل ويمتد ليتضمن مواد تعريفية وترويجية لتحفيز الشركات والأفراد على القيد والاستثمار.

وعلى الجانب الآخر، قامت البورصة بتطوير منهجية المؤشر الثلاثينى وأوضح فريد، أن تطوير منهجية مؤشر EGX30، تستهدف تحقيق مزيد من الاستقرار للمؤشر وتعزيز جاذبيته الاستثمارية، فضلاً عن المساهمة فى تحسين معدلات التوزيع النسبى للشركات المكونة للمؤشر، وذلك تماشياً مع أفضل الممارسات العالمية، موضحاً أن المنهجية الجديدة للمؤشر، تتضمن مزيج بين السيولة وحجم الشركة وهو «رأس المال السوقى المرجح بالتداول الحر».

أضاف: «نعمل بالقرب من مختلف أطراف السوق لتطوير وتعميق صناعة الأوراق المالية، لتطوير بيئة عمل تضمن تعزيز دور البورصة فى دعم مستهدفات خطط التنمية الاقتصادية والاجتماعية للدولة المصرية».

وقال: «سيتم تطبيق المنهجية الجديدة خلال عملية المراجعة الحالية، على أن يتم الإعلان عنها خلال الأسبوع الأخير من شهر يناير، ليتم العمل بها بداية من فبراير 2021».

وتجرى إدارة البورصة مراجعتين كل عام لمؤشراتها تنتهى الأولى فى يناير، ويتم بدء العمل بها أول فبراير (عن الفترة من 1/7 إلى 31/12)، وتنتهى المراجعة الثانية آخر يوليو ويتم العمل بها بداية أغسطس (عن الفترة من 1/1 إلى 30/6)، وترصد المراجعات التغير فى قيم التداولات على الأسهم المقيدة ومعدل التداول الحر، وفقاً لمنهجيات كل مؤشر، وتشمل المراجعة استبعاد الشركات غير المؤهلة، وإدراج الشركات التى تستوفى المعايير.

كانت إدارة البورصة قد عممت التعديل الذى أدخلته على عملية اختيار الشركات المكونة لمؤشر EGX30 على مؤشرات «EGX 50 EWI EGX 70 EWI– EGX100 EWI»، والذى يتضمن إدراج الشركات التى تحقق قيم تداول مرتفعة بشكل شهرى بدلاً من الاعتداد بإجمالى قيم التداول بنهاية فترة المراجعة كل 6 أشهر، والتى كان من الممكن أن تسمح بانضمام شركات تحقق طفرات فى قيم التداول، ولكن بصورة غير مستمرة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2021/01/19/1413863