منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





منير فخرى عبد النور: المعترضين على تصفية الحديد والصلب “مرتبطين عاطفيًا بالشركة”.. وعبد الناصر كان سيتخد نفس القرار


قال منير فخرى عبد النور، وزير التجارة والصناعة الأسبق، إن معظم المعترضين على قرار تصفية شركة الحديد والصلب “مرتبطين عاطفيًا بالشركة” – على حد تعبيره.

أضاف خلال الندوة التى نظمها “المركز المصرى للدراسات الاقتصادية”، اليوم، بعنوان: “معضلة الحديد والصلب.. حوار علمى موضوعى حول المشكلة”، أن الرئيس الأسبق جمال عبد الناصر لو كان على قيد الحياة سيكون من أول المطالبين بتصفية الشركة لوقف نزيف الخسائر.

وقررت الجمعية العمومية لشركة الحديد والصلب تصفية الشركة وفصل نشاط المناجم والمحاجر فى شركة منفصلة، بعد تفاقم خسائرها.

وقالت وزارة قطاع الأعمال العام إن الحصة السوقية لشركة الحديد والصلب فى السوق المصرى أقل من 1% حيث تنتج نحو 112 ألف طن سنويا.

وأعلنت الوزارة أن تعويضات العاملين بالشركة بعد تصفيتها سوف تكون مجزية، ولن تقل عن 225 ألف جنيه لكل عامل، بالإضافة إلى أن الشركات التابعة للقابضة المعدنية فى حاجة ماسة إلى بعض الخبرات لسداد احتياجاتها، وعلى أن تكون الأولوية الأولى هى الاستعانة بالخبرات الفنية والتسويقية الموجودة بين العاملين بشركة الحديد والصلب المصرية، وأن ملفات تلك الخبرات وأسمائهم موجودة لدى الشركة القابضة للاستعانة بهم فى شركاتها التابعة

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2021/01/24/1414787