منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



«التيسير الطبية» تستهدف زيادة عدد مستشفياتها إلى 6 قبل الطرح بالبورصة فى 2024


 الرئيس التنفيذى: الاستحواذ على معامل طبية جديدة خلال عامين وإضافة 20 فرعاً لمعامل «حساب» قبل نهاية 2021

تسعى مجموعة التيسير الطبية للوصول بعدد مستشفياتها إلى 6 مستشفيات تابعة، والاستحواذ على مجموعة جديدة من المعامل الطبية قبل التوجه للطرح فى البورصة المتوقع خلال 2024.

وقال الدكتور محمد جزر، الرئيس التنفيذى، الشريك المؤسس لمجموعة التيسير الطبية لـ«البورصة»، إنَّ هيكل مساهمى المجموعة حالياً بعد استحواذ صندوق ازدهار للاستثمار المباشر على حصة 19.7% من رأسمالها أصبح يتوزع بين كل من 12% من مجموعة مستثمرين أطباء، و68.6% لعائلة جزر بجانب «ازدهار».

وكشف أن الخطة التوسعية للمجموعة خلال عام 2021 تتضمن الاستحواذ على 80% من مستشفى بالإسكندرية، ورفع الحصة بمركز المنصورة لـ50.5%، والبدء فى بناء مستشفى جديد بميت غمر، والانتهاء من تطوير توسعات مستشفى الزقازيق، وإضافة 20 فرعاً جديداً لمعامل حساب بهدف تحقيق معدل نمو 25%.

وقال إن المجموعة بصدد الاستحواذ على 80% من مستشفى بالإسكندرية بعد انتهاء إجراءات الفحص النافى للجهالة الفنى والمالى والقانونى، ويجرى حالياً صياغة العقود النهائية تمهيداً لإتمام الصفقة خلال أيام.

وذكر أن المستشفى الذى سيجرى الاستحواذ عليه من فئات ذات السعة المتوسطة ويضم 50 سريراً، ويخدم الفئات المتوسطة ومن المقرر رفع طاقته الاستيعابية إلى 70 سريراً خلال العام الحالى، علاوة على ضخ 40 مليون جنيه لتطويره وإضافة أجهزة جديدة.

وقال «جزر»، إن المجموعة تقدمت بعرض شراء إجبارى للاستحواذ على حصة تصل إلى 50.5% بمركز المنصورة الطبى مقابل 20% حالية، متوقعاً إتمام عمليات الاستحواذ خلال أسابيع.

وأشار إلى أن خطة تطوير مركز المنصورة الطبى ستبدأ فى أعقاب الاستحواذ وحصول المجموعة على حق الإدارة سيتضمن ضخ استثمارات بقيمة 120 مليون جنيه فى عمليات التطوير والتحدبث خلال النصف الثانى من عام 2021 لمدة بين عام وعام ونصف العام على أكثر تقدير سيتم من خلالها الاهتمام بقطاعات الطوارئ والعناية المركزة وأقسام قسطرة القلب والأشعة الداخلية.

وذكر الرئيس التنفيذى للمجموعة، أن السياسة الاستثمارية تعتمد على تمويل 50% ذاتياً وتمويل الـ50% الأخرى عبر القروض البنكية وعمليات التأجير التمويلى للمعدات والأجهزة.

وأوضح «جزر»، أن مجموعة التيسير الطبية ترتكز فى عملها على منطقة الدلتا نظراً إلى وجود عجز فى أسرة المستشفيات الخاصة بها، فضلاً عن وجود منافسة قوية من قبل عدد كبير من المستشفيات بالنسبة لمنطقة القاهرة.

وقال إنه من المقرر البدء خلال 6 أشهر فى تأسيس مستشفى جديد بمدينة ميت غمر على مساحة ألفى متر يضم 100 سرير بتكلفة استثمارية 100 مليون جنيه خلال عامين، ويجرى حالياً الانتهاء من إصدار التراخيص والموافقات اللازمة، كما سيجرى توسيع وتطوير مستشفى التيسير بمدينة الزقازيق، وزيادة عدد أسرته بواقع 120 سريراً إضافياً ليصبح إجمإلى عدد أسرته 290 سريراً.

وذكر «جزر»، أن مجموعة التيسير الطبية وقعت خلال الأسبوع الماضى مذكرة الشروط النهائية مع البنك العربى الأفريقى للحصول على قرض بقيمة 200 مليون جنيه سيجرى توقيع عقوده النهائية خلال أسابيع قليلة.

وأشار إلى أن القرض يستهدف تمويل توسعات مستشفى الزقازيق التابع للمجموعة وإضافة مركز الرمد بقيمة استثمارية تبلغ 150 مليون جنيه، علاوة على 50 مليون جنيه لتشغيل رأس المال العامل الخاص بالمستشفى.

ووفقاً لـ»جزر»، تتضمن الخطة الاستثمارية للمجموعة لعام 2021 إضافة 20 فرعاً جديداً لمعامل حساب التى تمتلك «التيسير الطبية» حصة حاكمة بها لتصل إلى 65 فرعاً منها 15 فرعاً بمناطق القاهرة والجيزة بجانب المعامل المتواجدة بالإسكندرية والبحيرة والغربية والدقهلية.

وأشار إلى أن التكلفة الاستثمارية لزيادة عدد الأفرع وتطويرها تقدر بنحو 30 مليون جنيه؛ لأن قطاع المعامل من المجالات التى تتطلب تطويراً بشكل سنوى وإضافة أجهزة حديثة بما يتواكب مع أحدث التطورات العالمية.

وقال «جزر»، إن المجموعة تستهدف تحقيق معدل نمو بواقع 25% خلال العام الحالى بعد تحقيقها 10% معدل نمو 10% بعام 2020 على الرغم من انتشار جائحة كورونا.

وكشف عن قيام المجموعة ببدء عمليات التجهيز لطرحها فى البورصة خلال 3 سنوات عبر تعيين مكتب كى بى إم جى حازم حسن مراقباً للحسابات، فضلاً عن تعيين فريق داخلى يتولى تجهيز الشركة للطرح وتطبيق نظم لقواعد الحوكمة والمراجعة الجديدة، كما ستتم إضافة مجموعة التيسير الطبية كاسم تجارى على جميع المستشفيات والمعامل التابعة.

وقال إن المجموعة تخطط للاستحواذ على مستشفين أخريين فى الغربية ودمياط خلال عام 2023 قبل إدراجها بالبورصة.

وحول خطته كعضو مجلس شيوخ معين قال «جزر»، إن الملف الرئيسى الذى سيكون له الأولوية بمنظومة الصحة هو الاهتمام بعنصر التمريض بداية من التعليم والتدريب وصولاً إلى مرحلة التعيينات، مشيراً إلى أن الارتقاء بمنظومة التمريض سيرفع من كفاءة وتحسين المنظومة الطبية بشكل عام لكونه أحد المحاور الرئيسية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2021/01/27/1415261