منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



“مصر الجديدة” تؤجل جلسة بيع قطعتي أرض هليوبوليس الجديدة إلى 31 مارس القادم


أرجات شركة “مصر الجديدة للإسكان والتعمير”، عقد جلسة مزاد لبيع قطعتي أرض فضاء مخصصة سكني متكامل الخدمات بمساحة 270 فدان بالحي العشرون بمدينة هليوبوليس الجديدة إلى 31 مارس القادم.

وأرجعت الشركة السبب وراء التأجيل إلى تلقيها 3 عروض لشراء قطعتي الأرض المذكورتين مصحوبة بشيكات والذين طلبوا تأجيل المزاد لمدة شهر للحصول على مهلة للدراسة.

وأشارت إلى أن الشركة استقبلت طلبًا شفهيًا من أحد المستثمرين المهتمين بتأجيل 15 يوما للمعاينة والدارسة.

وأوضحت، بأنه تم الأخذ في الإعتبار مساحات وقيمة قطع الأراضي المعروضة والظروف الحالية التي تمر بها البلاد، وللحصول أيضا على أفضل عائد ممكن.

يذكر أن الشركة قررت في منتصف فبراير الماضي إرجاء عقد جلسة مزاد بيع قطعتي أرض فضاء مخصصة سكني متكامل الخدمات بمساحة 270 فدان تقريبا بالحي العشرون بمدينة هليوبوليس الجديدة، بناء على الطلبات المقدمة من مقدمي العروض، حتي يتسني لهم إستكمال المستندات المطلوبة.

وكانت مصر الجديدة للإسكان أعلنت في 13 يناير الماضي اعتزامها طرح ، مزايدة علنية بنظام المظاريف المغلقة، لبيع قطعتي أرض فضاء مخصصة سكني متكامل الخدمات، بإجمالي مساحة 270 فداناً للقطعتين، في مدينة هليوبوليس الجديدة، وحدد جلسة 15 فبراير الجاري.

تحولت شركة “مصر الجديدة للإسكان والتعمير” إلى خسارة 84.6 مليون جنيه خلال النصف الأول من العام المالي الجاري، مقارنة بصافي أرباح 351.4 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام المالي 2019-2020، مع الأخذ في الاعتبار حقوق الأقلية من المساهمين.

وانخفضت إيرادات الشركة خلال النصف الأول بنسبة 89.4% لتصل إلى 77.9 مليون جنيه، مقابل إجمالي مبيعات 732.4 مليون جنيه في نفس الفترة من العام المالي الأسبق.

وتراجع مجمل الربح خلال نفس الفترة إلى 59.7 مليون جنيه، مقابل 596.9 مليون جنيه في عام 2019.

وأرجعت الشركة انخفاض أرباحها ومبيعاتها خلال الستة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر الماضي إلى ثلاث أسباب، تتضمن وقف بيع الوحدات السكنية خلال الفترة المذكورة لقيام الشركة بإعادة التسعير لبعض المشروعات، وكذلك عدم بيع أي مساحات من الأراضي خلال الفترة المذكورة بخلاف ما تم من مبيعات عن نفس الفترة المقارنة، وقد تم تحديد يوم الأحد 28 فبراير لعقد جلسة مزاد لبيع مساحة 270 فدان بمدينة هليوبوليس الجديدة.

بالإضافة إلى الظروف التي تمر بها البلاد بشأن جائحة كورونا وأثرها المالي على حجم الإيرادات.

 صدقت الجمعية العامة العادية لشركة “مصر الجديدة للإسكان” على قائمة المركز المالي في 30 يونيو 2020، وقائمة الدخل والحسابات الختامية في ذات التاريخ، بصافي ربح قدره 365.55 مليون جنيه.

واعتمدت العمومية حساب توزيعات الأرباح بواقع 280.36 مليون جنيه، منها 15.02 مليون جنيه توزيع أول و265.35 مليون جنيه توزيع ثانٍ.

وسيتم توزيع 21 قرشًا كعائد لكل سهم ويتم صرفها كالآتي: 5 قروش دفعة أولى في نهاية شهر مارس 2021، و16 قرشاً الباقية يفوض مجلس الإدارة في تحديد ميعاد صرفهم بما لا يجاوز يونيو 2021.

ووافقت الجمعية على تشكيل مجلس الإدارة لمدة 3 أعوام من 7 أعضاء برئاسة خالد زكريا العادلي رئيس مجلس إدارة غير تنفيذي و5 أعضاء ممثلين عن الشركة القابضة للتشييد والتعمير طبقاً لترتيب التصويت التراكمي: وهم:

ووافقت الجمعية العامة غير العادية على تعديل المادة 20 من النظام الأساسي للشركة لتصبح:

وحققت الشركة خلال الربع الأول من العام المالي 2020-2021، خسائر بلغت 41.23 مليون جنيه خلال الفترة من يوليو إلى سبتمبر الماضي، مقابل أرباح بلغت 29.39 مليون جنيه في الفترة المقارنة من العام المالي الماضي.

وتراجعت إيرادات الشركة خلال الفترة إلى 38.33 مليون جنيه مقابل 248.18 مليون جنيه بالفترة المقارنة من العام المالي الماضي.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://www.alborsanews.com/2021/03/01/1421966