منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



«عرب أبوساعد» تخاطب الحكومة لخفض قيمة تقنين أوضاع مصانع المنطقة


«عرب أبوساعد» تخاطب الحكومة لخفض قيمة تقنين أوضاع مصانع المنطقة

«سنجر»: الجمعية تطالب بسعر يتراوح بين 200 و300 جنيه للمتر

خاطبت جمعية مستثمرى عرب أبوساعد، مجلس الوزراء، لخفض قيمة تقنين أراضى مصانع المنطقة.

قال على سنجر، نائب رئيس الجمعية، إنَّ ارتفاع قيمة المتر الذى حددته لجنة استرداد أراضى الدولة ومستحقاتها، يحول دون إتمام عملية الشراء من قبل المستثمرين.

وكانت لجنة استرداد أراضى الدولة ومستحقاتها، حددت 625 جنيهاً سعراً للمتر للمصانع العاملة بمنطقة عرب أبوساعد، بالإضافة إلى 3% من سعر المتر لتنمية موارد المحافظة.

وعرضت المحافظة على المصانع قبل عامين، 3 آليات لتقنين أوضاعها، وهى الشراء النهائى، أو شراء بحق الانتفاع ثم التمليك بعد عدد محدد من السنوات، أو الإيجار، لكنَّ المستثمرين يُفضِلون الشراء نهائياً.

وكان مجلس إدارة الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية، التابعة لوزارة الزراعة، وافق فى سبتمبر 2017، على تفويض المحافظين بتقنين أراضى وضع اليد، على أن يتم الالتزام بمعايير وشروط التقنين الواردة فى القانون رقم 144.

وتنص المادة الرابعة من القانون رقم 144 لسنة 2017، والخاصة بقواعد وإجراءات التصرف فى أملاك الدولة الخاصة، على جواز تفويض الجهة الإدراية المختصة، للمحافظين بالتصرف واتخاذ جميع الإجراءات فى الأراضى المملوكة لهذه الجهات ملكية خاصة والخاضعة لولايتها، كما يجوز للمحافظ التصرف لواضع اليد بالنسبة للأراضى التى ليس لها جهة ولاية.

وقال «سنجر»، إنَّ الخطاب الذى أرسلته الجمعية إلى الحكومة يحمل توقيع أعضاء مجلس النواب فى المناطق المجاورة للمنطقة الصناعية فى عرب أبوساعد.

وأضاف أن الجمعية طالبت الحكومة بأن يتراوح سعر المتر لتقنين أوضاع المصانع بين 200 و300 جنيه للمتر، على أن يتم تقسيط تلك القيمة على نحو 7 سنوات.

وأوضح أن الظروف الاقتصادية العالمية والمحلية الناتجة عن فيروس كورونا تعد من العوامل الرئيسية لصعوبة الشراء بسعر مرتفع، خاصة أن المنطقة لا تعمل بكامل طاقتها الإنتاجية.

ووافق مجلس الوزراء، أكتوبر الماضى، على مشروع قرار رئيس الجمهورية إعادة تخصيص مساحتى أرض من الأراضى المملوكة للدولة ملكية خاصة، لإقامة منطقة صناعية فى منطقة عرب أبوساعد، التابعة لمركز الصف بمحافظة الجيزة. وقال «سنجر»، فى تصريحات سابقة لـ«البورصة»، إنَّ رفض المصانع السعر المحدد من المحافظة، سببه ارتفاع تلك القيمة فى ظل بلوغ مساحات المصانع ما بين 16 ألفاً و100 ألف متر مربع، وتحمل المستثمرين تكلفة إدخال بعض المرافق للمنطقة.

ويبلغ إجمالى مساحة المنطقة الصناعية فى عرب أبوساعد 9 آلاف فدان، ويعمل بها نحو 360 مصنعاً، يعمل بعضها بطاقات إنتاجية متفاوتة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك

1545888799 173 19789
ما بعد سويـفل..

https://alborsaanews.com/2021/08/03/1452223